بوّابة المتطوّعين "نخوة"، تطلق منصّة جديدة للمشاريع الناشئة

اقرأ بهذه اللغة

أصبح اليوم توظيف عمالة مجانية لمشروعك الجديد أسهل من أي وقت مضى. موقع "نخوة"، وهو بوابة الكترونية أردنية تقوم بالمطابقة بين المتطوعين و أصحاب الأعمال، قام بإطلاق خدمة جديدة تهدف لمساعدة المشاريع الناشئة للترويج والإعلان عن أي فرص عمل مجانية متوفرة لديهم بسهولة.

وكجزءٍ من إعادة إطلاق موقعهم أضاف موقع "نخوة" مجموعة جديدة من الخدمات للسماح للشركات – و ليس فقط للأفراد - بالوصول للمتطوعين بسهولة. "عوضاً عن تعبئة إعلان كامل على موقع "نخوة"، يمكن للشركات الناشئة الآن الاكتفاء بوضع إسم وموقع الشركة لإعادة توجيه مستخدمي الموقع لصفحتهم الخاصة بغرض الحصول على استمارات طلب العمل"، على حد قول كامل الأسمر، مؤسس الموقع. كما يمكن للشركات الإعلان عن فرص عمل تطوعي عن بعد، كتوظيف كاتبي مدونات من جميع أنحاء المنطقة على سبيل المثال.
ولضمان الحفاظ على مقاييس عالية للجودة يمكن للشركات مراجعة السير الذاتية للمتقدمين وأيضاً ترك ملاحظاتهم عنهم بخصوصية تامة في نظام خلفي.وللمرة الأولى ستجعل التعليقات الواردة بشكل منظم من الشركات عملية اختيار متقدمين جيدين تتم بسهولة أكثر.

بينما يهدف موقع "نخوة" أساساً إلى دعم برامج المسؤولية الاجتماعية للمؤسسات في الشركات الضخمة، إلا أنهم يقومون أيضاً بالتركيز على الترويج للشركات الناشئة. " نحن مشروعٌ ناشئ يدعم المشاريع الناشئة الأخرى" قال الأسمر " العديد من المشاريع الناشئة لا يستطيعون تحمل تكاليف الإعلان في مواقع التوظيف لذلك يستطيعون الالتجاء لنا للحصول على متبرعين مجاناً "

ويشير الأسمر كذلك إلى أن المستفيد من هذا المشروع هم ليسوا وحدهم الشركات الناشئة،  "فالمتطوعون في مشاريع ناشئة يكتسبون خبرة ومهارات وربما تدرب على تحمل المسؤولية بعكس من يعمل لدى الشركات الكبرى."

هذه الخطوة تسجل مرحلية محورية في تاريخ "نخوة". فقد اعتمد موقع "نخوة" الغير ربحي  لتحقيق الوصول والانتشار بشكل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي منذ تأسيسه عام ٢٠٠٩ في إطار عمله لتشجيع التطوع وروح ريادة المشاريع الاجتماعية في جميع أنحاء الوطن العربي. أما الآن فيتطلع "نخوة" لمشاركة معارفه وخبراته المكتسبة عن طريق استضافة ورش عمل حول استراتيجية توظيف الإعلام الاجتماعي- وهي خطوة قد تصبح يوماً استراتيجية لتوليد تدفق نقدي.

في الوقت الذي تظهر فيه مواقع تدريب للعمل أخرى مثل fursa.me   و 7arake.com  يوم بعد يوم يبقى موقع "نخوة" متميزاً في السوق كونه الوحيد على الانترنت الذي يوفر خدمة توظيف المتطوعين. وهناك احتمال لإقامة شراكة مع جهات توظيف المتطوعين العادية في المستقبل لتكون بمثابة بنية للأرشفة واستقبال الملاحظات وردود الأفعال. أما في الوقت الحالي فيركز موقع "النخوة" على ضم الشركات الناشئة تحت جناح مجتمع الأعمال التطوعية يقول الأسمر. "بشكل عام إن موقع "نخوة" قائم بهدف تمكين وتعزيز قدرات الشركات وخدمة المجتمع، فالمشاريع الناشئة هامة جداً للاقتصاد وبناء المجتمعات في يومنا هذا. ولهذا السبب ينالون دعمنا وهذا هو السبب الذي قمنا من أجله أساساً."

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة