جيست (GIST) تطلق مسابقة من أجل تمويل التغيير المجتمعي

اقرأ بهذه اللغة

أطلقت مبادرة الابتكار العالمي باستخدام العلوم والتكنولوجيا (GIST) مسابقة لتمويل الأفكار التي تحدث تغييراً اجتماعياً ضمن عملية سهلة التطبيق إلى حد مفاجئ؛ فما عليك سوى أن تقدّم شريط فيديو قصير عن الفكرة.



هل لديك فكرة حان وقت تنفيذها؟ في تلك الحالة أصبح الحصول على تمويل لها أسهل هذا الخريف. فقد أطلقت مبادرة الابتكار العالمي باستخدام العلوم والتكنولوجيا (GIST) مسابقة إقليمية تحمل عنوان (GISTech-I) للأفكار المبتكرة التي قد تحفز التنمية الاقتصادية في جميع أنحاء العالم الإسلامي.



كما أن التطبيق سهل إلى حد مفاجئ حيث تشجع المبادرة المبتكرين على تقديم أفكارهم من خلال شريط فيديو مدته دقيقتان (يقل حجمه عن ١٥٠ ميغابايت) على موقعها على الإنترنت قبل ٣١ أكتوبر. عندها ستحظى المنطقة كلها بفرصة تقييم فكرتك ويتم اختيار ٢٥ مشتركاً للتصفيات قبل النهائية فقط بحسب تصويت الأقران عبر الإنترنت. يدعى بعدها المشتركين المرشحين إلى مسابقة ملعب الأعمال الريادية التي تقيمها مبادرة الابتكار العالمي باستخدام العلوم والتكنولوجيا (GIST) وحفل توزيع الجوائز في العاصمة الأردنية عمان في ١٩ و٢٠ كانون الأول/ديسمبر من أجل تلقي التدريب والتنافس للحصول على جوائز تتراوح قيمتها بين ألفي إلى ٢٠ ألف دولار.



ولكن لمَ سترغب بتحميل فكرتك ضمن فيديو مدته دقيقتان سيراه أقرانك؟ ألا يسهّل ذلك على شخص آخر أن يسرق فكرتك؟ لا، وفق جيف مارغوليس، وهو مسؤول في الشؤون الخارجية في وزارة الخارجية الأمريكية والذي يدعم مبادرة (GIST).



فهو يقول: "لا يجازف رواد الأعمال بأي شيء من خلال انضمامهم إلى المسابقة وتبادل أفكارهم. الفيديو، ومدته دقيقتان، لا يعني التخلي عن الملكية الفكرية بل هو إظهار لميزتك وأفضليتك في السوق وللسبب الذي يبرر محين وقت تنفيذ فكرتك. يتمحور الأمر حول بناء تعاون عبر الحدود مع أولئك الذين لديهم الموارد المالية والبشرية لتحقيق فكرتك، لأنّ الكل يبقى دائماً أقوى من الفرد".



وقالت ناتاليا بيبيا، وهي مديرة البرامج الأولى في المؤسسة الأمريكية للبحث والتطوير (CDRF Global): "الهدف ببساطة هو تحويل المزيد من الأفكار إلى واقع من خلال تسهيل الوصول إلى الموجهين والتمويل والشبكات العالمية". وأشار أوفيديو بيوجرين مدير البرامج في مؤسسة الابتكار العالمي باستخدام العلوم والتكنولوجيا (GIST) وهي الشركة الأم للمؤسسة الأمريكية للبحث والتطوير، إلى أنه "في حين تهدف المنافسة إلى تمويل الحلول، لا سيما في قطاعات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (ICT) أو الطاقة أو الصحة أو الزراعة، إلا أنه يجدر بجميع رواد المشاريع الطموحين أن يشتركوا لأنّ إحداث التغيير الاجتماعي هو الهدف الأشمل من المسابقة".



"تتمحور مسابقة (GISTech-I) حول تمكين المشاريع الريادية كقوة لإحداث تغيير إيجابي في المجتمعات وكما قال فيكتور هوجو، ’ليس هناك أقوى من فكرة حان وقتها‘".

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة