مؤسّسة إرشاد وتوجيه تساعد وكالة التصميم على الخروج من ركودها

اقرأ بهذه اللغة

يعرف الشركاء في شركة التصميم اللبنانيّة "ووندر إيت" (WonderEight)، وليد وبودي بعضهم البعض جيّدا، بحيث أنّهم لم يأتوا بأية خطوات ملموسة لتحقيق النمو في الشركة. وهنا نتعرّف كيف ساعدت مؤسّسة موغلي (Mowgli) التي تعنى بتوفير مرشدي أعمال لأصحاب المشاريع الناشئة، على دفعهم للإنتقال إلى المستوى التالي من النمو والتطوّر.

يمتلك الأخوان بودي ووليد نصر الله واحدا من أكثر الوكالات الإبداعيّة الناجحة والمشهورة في بيروت، ووندر إيت. بالرغم من أنّ ووندر إيت كانت قد بدأت أعمالها قبل تسع سنوات، إلاّ أنّها لا تزال بحاجة إلى "دَفعة" للإنتقال إلى المستوى التالي من النمو. وليد (المُبدع)، وبودي (رجل الأعمال) يعرفان بعضهما جيّدا، وغالبا ما ينخرطان في نفس النقاش بأنّهما لم يأتيا بأيّة خطوات ملموسة من أجل تحقيق المرحلة التالية من النمو. يقول بودي، "نخوض في نفس النقاش كل الوقت، لم نشكّك أبدا في أسلوب عملنا، ولم نناقش أبدا أفكارنا سويّا .. ولذلك، لم نكن نتوصّل إلى نتائج حقيقيّة."

ودون أن يتوقّع النتائج، تقدّم بودي بطلب الإلتحاق ببرنامج توجيه لمدّة سنة أطلقته مؤسّسة موغلي، للشركات الناشئة في لبنان والأردن. وتمّ ربط بودي بـ كريس من المملكة المتّحدة. يقول بودي، "كنت محظوظا بالإلتقاء بشخص مثل كريس – الوضع في ووندر إيت كان يعني بانّني حقّا بحاجة لمن يفهم بالأعمال التجاريّة، ويخوض فيها ويحقّق النجاح. الشركات القائمة ليست تفاعليّة مثل الشركات الناشئة، حيث ليس من السهل تغيير توجّهاتها. وكريس ليس مجرّد شخص قرأ الكثير من الكتب حول نظريّة الأعمال."

كرجل أعمال ذي خبرة، شعر بودي بأنّ كريس قد أضاف القيمة كصوت نزيه وموضوعي في مجاله، وقدّم منظورا جديدا رحّبنا به. ليس ذلك فحسب، حيث يقول بودي، "لقد تصادقنا بسرعة." كان كريس سعيدا بأن يكون "منصّة" للأفكار، وهذا ساعد بودي وأخاه على الخوض في نقاشات بنّاءة. وأصبحت عمليّة صنع القرار بالنسبة لـ ووندر إيت أكثر صرامة وأكثر تقدّميّة: يقول بودي، "اتفقت مع كريس على وضع الأهداف، مع النظر إلى الأرقام، وبعدها أناقش أخي فيها، وأصبحت النقاشات أكثر منهجيّة وتعتمد الرؤية ذات المدى الطويل على عكس ما كانت عليه في السابق."

شجّعه كريس على الإصغاء أكثر إلى وليد، وأن يكون أكثر ابتكارا. يقول بودي، "توقّفنا عن تسيير الأعمال على أساس يومي، وبدأنا نتطلّع أكثر إلى المستقبل." لقد توسّعت وندر إيت خلال السنوات الماضية ليزداد عدد العاملين من 8 إلى 12، وحقّقت النقلة الإستراتيجيّة للعمل مع عدد أقلّ من العملاء إلاّ أنّهم أكبر وزنا في سوق الأعمال.

لقد تعلّموا الكثير، ويمتلك الأخوان الآن خططا كبرى لتحقيقها في المستقبل، مع بقائهم على اتّصال بـ كريس على مدى 18 شهرا أخرى. أهم شي تعلّمه بودي هو الانتقال إلى المستوى التالي من النمو. كان على بودي نفسه أن يؤمن بأنّ مجال أعماله حقّا يستحقّ المحاولة، حتّى يتمكّن من تسويقه في العالم.  يقول بودي، "لا ينبغي عليك الركود والتوقّف حيث أنت. كان ينبغي علي أن أكون أكثر ثقة، فلقد تغيّرت حقّا من الداخل."

هل يمكن أن تستفيد من دعم الموجّه؟ تتيح مؤسّسة موغلي مساحة لروّاد الأعمال من لبنان والأردن في برامجها التوجيهيّة التالية ، والتي سوف تطلقها في أواخر العام 2011. ينضمّ إلينا روّاد أعمال من ذوي الكفاءة العالية في مراحل ما بعد إنشاء الشركة، ونربطهم بموجّهين من ذوي الخبرة العالية لمدّة سنة. الموجّهون متطوّعون والمشاركة مجّانيّة لروّاد الأعمال. لمعرفة المزيد، يرجى زيارة الموقع التالي: www.mowgli.org.uk، والضغط على "بادر".

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة