الرعاية الصحية المتنقلة لجيمس ناكاجاوا: 'الروح الريادية ترتبط ارتباطا وثيقا بالتضحية'

اقرأ بهذه اللغة

لم يسبق لجيمس ناكاجاوا أن درس الطب من قبل، وحتى عام 2003، ترأس شركة كانت تساعد الشركات المالية على تقديم خدمات التداول عبر الإنترنت. ولكن بعد أن تم تشخيص صديقه بمرض السكري أخذ ناكاجاوا على عاتقه مسألة خلق أداة جديدة للرعاية الصحية. أطلق الرعاية الصحية المتنقلة، و قام بتطوير جهاز لايف ووتشر، و هي أداة متنقلة تسمح للفرد بإدارة ومراقبة صحته.

و قد مكنته الابتكارات الكندية من جوائز مختلفة. و قد فاز بجائزة رائد في تكنولوجيا الرعاية الصحية التابعة للمنتدى الاقتصادي العالمي 2009، وحاز على جائزة ريد هيرينج 100 منطقة آسيا في هونغ كونغ، ووصل إلى الدور النهائي لجوائز الوول ستريت جورنال الأسيوية للابتكار في انتربوليس Entrepolis. كما تمكن رفقة زوجته من تطوير وتشغيل أول موقع لدعم شامل لمرضى السرطان باليابان.

وفي حديث إلى المعرفة في وارتن بالعربية أجري بمناسبة فعاليات منتدى التنافسية العالمية في مدينة الرياض، بالمملكة العربية السعودية، يربط ناكاجاوا بين تجاربه كرجل أعمال في قطاع الرعاية الصحية، والدروس المستفادة من إنشاء الشركات، والتضحيات التي يقدمها الفرد لإنشاء مشروع ما.

تلي مقتطفات من المحادثة .

المعرفة في وارتن بالعربية: ما الذي كان يحدث في المجال الريادياتي الصحي وأكسبك معرفة في هذا الصدد؟

جيمس ناكاجاوا : الشيء الذي يميز المشاريع الصحية هو أنه إذا كنت فيه تسعى إلى كسب المال، كما تعلمون، "أريد فقط أن أصبح غنيا" و بعد ذلك أغادر، فأنت في المجال الخطأ. إن المسألة لا تعمل هكذا. الرعاية الصحية و الطبية، خاصة تكنولوجيا المعلومات (تقنية المعلومات)، ليس من السهل بيعها. تحتاج للنضج، و إتباع نهج متعدد الانضباط، وأنت لا تستطيع أن تفعل ذلك إذا كنت في العشرينيات من العمر، فأنت ليست لديك تجربة الحياة. حسنا، ربما بعض الناس لديهم ذلك، ولكنها ليس الأمر بسيطا من قبيل، "لدي فكرة، وأنا سأضعها في برنامج باور بوينت أو إكسل، وسأقوم بإنشاء هذا النموذج..." رقم.

التحقت بمجال الرعاية الصحية لأنني أردت مساعدة صديق. و قد تحداني أصدقائي الأطباء، لأنه لم أكن أعرف أي شيء عن مرض السكري. وكانوا صريحين جدا، إذ قالوا "؟ جيمي، أنت لا تعرف أي شيء عن مرض السكري، هل تعرف؟" قلت، "حسنا، لا، كي أكون صادقا" وقالوا "إنه الوضع القادم في العالم. تعلم، إن هذه هي الطريقة التي يدير بها المرضى والأطباء الأمور أو لا يديرها. لماذا لا تشرع في بعض البحوث؟ "

المعرفة في وارتن بالعربية: ماذا فعلت؟

ناكاجاوا : قد شرعت في ذلك البحث، وشكلت فريق عمل. و قضينا شهرا واحدا. ثم جاء إلي الإلهام. و كتبت اقتراحا من صفحتين، ثم فكرت، "في إرساله لشخص ما. علي أن أحصل على نوع من أنواع التحقق من الصحة. "لذا فإنني سأرسله إلى رئيس شركة ابل Apple كمبيوتر باليابان. قمت بمهاتفة سكرتيرته وتحدثت باللغتين اليابانية والانكليزية. فقلت له : "انظر، أنا لن أحاول البيع لكم. لدي هذه الفكرة، وأنا أستطيع أن أقوم بها. دعوني فقط أرسل لك هذا الاقتراح من صفحتين، وإذا كان لديك الوقت، سأبينه له. و أحب الحصول على لقاء مع بعض من أناسكم".

قام بقراءته. في اليوم التالي اتصلت بنا في الصباح، وقالت "هل يمكن أن تأتوا على الساعة 2:00 زوالا؟" و اكتشفت أن مدير تطوير الأعمال هناك، وأنه مصاب بمرض السكري. و قد توفي جده للتو من مضاعفات السكري، وعمه دخل لتوه المستشفى من جراء مضاعفات السكري، وهو قد أصيب به للتو. وتدرك هذه الأسرة بأكملها أهمية ما نفعله، وطلبت منا، "لم يسبق أن قام أحدهم بذلك. كم أنت واثق، بأنه بٳمكانك أن تفعل ذلك؟ "قلت أنني على ثقة بنسبة 95 ٪ أنني سأتمكن من القيام بذلك، وسألنا عن ما نريده. قلت له إننا نريد أجهزة كمبيوتر مجانا، ويرد قائلا، لا إنها السياسة المعمول بها، ٳننا لا نعطي أجهزة الكمبيوتر مجانا. وقلت: "حسنا، أجهزة كمبيوتر رئيسية؟" وبعد أسبوعين، تم إرسالهم من سنغافورة، محملين بالكامل مع ملاحظة تقول: "جيمس، حظ سعيد".

المعرفة في وارتن بالعربية: الأمر مذهل. كان كل شيء بهذه السهولة؟

ناكاجاوا : كلا. كان أول أخطائنا أننا قضينا الكثير من الوقت في القيام بأعمال البحث والتطوير: وكان أحد شركائنا وداعمينا في وقت مبكر من المشروع فريق مستشفى الصليب الأحمر في اليابان. كنا نظن، "أن هناك فرصة ملائمة لتسديد تكاليف الرعاية الصحية الوطنية." لذا أنا أنجزت هذا خلال أربعة أشهر، وأمضيت الكثير من الوقت مع هؤلاء البيروقراطيين. كنا نظن، "أجل! نحن سننجز ذلك، وهذا هو المبتغى. نجاح باهر، وفوز كبير. الصحة الوطنية. الآن سيتمكن الأطباء من إعطاء الوصفات. "وماذا حدث؟ غيرت الحكومة قانون السداد. وكان لدى الصليب الأحمر أكثر من 1000 سرير، ولكن الحد المسموح باستعماله بلغ 200 سريرا، لذلك لم يكن بوسعنا أن نقدم خدمة للمستشفيات الأخرى. لذلك لم يكن لنا أي عمل حقيقي لأنه يجب أن تصل إلى الحكومة.

وهناك تحد آخر إذ أن بعض هؤلاء الأطباء الحكوميين قاموا بٳنشاء نظام فحص جسدي جديد حيث يستفيد منه كل فرد يزيد سنه عن 40 سنة بشكل مجاني. إذا كان لديك ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكولسترول، بموجب القانون، يجب أن توفر شركتك لك التأمين الصحي. لذا اعتقدنا "عظيم، لدينا موقف". وماذا حدث؟ في اليابان وضعوا ذلك في الكتب باعتباره قانون، ولكنها سموه غيري giri ، أي التزام٬ وهو بذلك غير قسري. وهكذا بدأنا في البحوث والتطوير، وشرعنا في التسويق و عانينا من كل هذه المشاكل، ومن ثم ماذا يحدث؟ الأزمة الاقتصادية العالمية.

المعرفة في وارتن بالعربية: كيف مضيت في طريقك؟

ناكاجاوا : بدأنا في الفوز بجميع جوائز التكنولوجيا في وادي سيليكون، وحصلنا على مقابلة لطيفة في صحيفة وول ستريت جورنال. كنا نتساءل في اليابان، "نحن ماذا نفعل هنا؟" لذلك بحثنا عن المكان الذي به أكبر الاحتياجات، وقررنا أن ذلك سيكون في الأسواق الناشئة. بدأنا في السفر كثيرا، ونحن الآن بصدد أن نحط في ثلاثة بلدان جديدة. وكنا في الحقيقة مجبرين على القيام بهذا التغيير. و أيضا لأن الأسواق الناشئة أصبحت عصرية بدأت الأموال في التحرك.

ومع ذلك، فإن التحدي أيضا في الأسواق الناشئة هو الذي يجزي. في مجال الرعاية الصحية تحتاج إلى أن يكون لديك شركاء كبار. هذا هو المكان الذي تكون فيه كل شركة في جميع أنحاء العالم، سواء كانت كبيرة، أو صغيرة، أو فورتشن Fortune 1000، الجميع يجب أن يمروا عبر نظام المصعد نفسه حيث تحتاج إلى دراسات المستهلك، والدعم الكبير للطبيب، وعدة ملايين من الدولارات لتغطية البيانات السريرية التجريبية، التي يفضل إجراؤها من قبل أطراف ثالثة. بالنسبة لشركات المشاريع، هذا الأمر غير وارد تقريبا.

المعرفة في وارتن بالعربية: تعلمت بعض الدروس الصعبة.

ناكاجاوا : يستغرق الأمر وقتا طويلا؛ فعلا إنه يأخذ وقتا أكثر مما كنت تتوقع. وإذا كان علي أن أفعل ذلك مرة أخرى، لن أفعله.أنت تخاطر بالكثير. لأنه كريادي، لي زوجتي الكثير من الفضل، و قد استعنا بتوفير حياتنا لتمويل هذا المشروع. خلال الأزمة الاقتصادية العالمية، لم يستطع أصدقائي الذين فقدوا وظائفهم، من الصمود لمدة ثلاثة أشهر لدفع حتى الرهن العقاري، الأمر الذي صدمني. لم يكن لديهم مخطط للصمود ولو لثلاثة أشهر. لمدة أربع سنوات حافظت على نفس نمط الحياة والجميع ممول!

لذا عليك أن تكون على استعداد للمخاطرة. من جهة أمي، لا يمكن للتاريخ أن نعود إلى 1152، لهذا الساموراي الشهير الذي خدم الإمبراطور. لدينا السيف في المتحف هناك. حتى بالنسبة لي هذا الشيء يلخص مغزى عيش الحياة، حيث عليك أن تكون على استعداد للمخاطرة بكل شيء. إنها ليست فقط الوفرة الطائشة، عليك أن تحسب الأمر بشكل جيد (يضحك). إنها إدارة المخاطر.

المعرفة في وارتن بالعربية: ليس الكل على استعداد ليكون جريئا، رغم ذلك. في الشرق الأوسط، هناك وصمة عار ثقافية مرتبطة بالفشل.

ناكاجاوا : حسنا، ليس فقط الفشل. أنا من آسيا وبناء على ما تعلمته من الثقافة العربية، أعتقد أنه ليس الخوف من الفشل، بل ماهي الأشياء التي نحن على استعداد للتضحية بها. حقا٬ الفكر الريادي يرتبط ارتباطا وثيقا بالتضحية.

أعمل سبعة أيام في الأسبوع. و أسافر بنسبة 60 ٪ في السنة، و 60 ٪ كل شهر. و هذا ليس من باب المتعة، كما تعلمون، و لا يعني الإقامة في الفنادق الجميلة. هذا هو برنامج العمل الذي يمتد ل 24 ساعة لمدة 7 أيام، حيث تكون متعبا من فرق التوقيت الزمني بين الدول و مرهقا. و تتدهور صحتك. هناك الضغط المستمر، وأنت تعمل دائما. نحن دائما رهن الإشارة، لأنك تعمل مع مناطق زمنية مختلفة، و تعمل في وقت متأخر من الليل. أتلقى دعوات لمؤتمرات هاتفية في 3:00 صباحا. و إذا كان الأمر يتعلق بشخص متقدم في السن فهذه هي المناسبة الوحيدة المتاحة للحديث. وعليك أن تكون على استعداد للقيام بذلك.

المعرفة في وارتن بالعربية: إذن كيف بنيت شركتك؟

ناكاجاوا : أن تقدم من مجال تكنولوجيا المعلومات المالية، لقد كنت معتادا على العمل في فرق انجاز المشاريع، وإدارة التوزيع، و قد أسست علاقات جيدة مع المهندسين الرئيسيين والإدارة العليا. و عملت تحت إمرة إطاريين كبيرين. الإطار الذي عملت معه في اليابان كان أميركيا. و قد شغل منصب الرئيس السابق لمؤسسة الأوراق المالية البارون جي ING Baron Securities، وكان مدير قسم العمليات في شركة ميريل لينش Merril Lynch باليابان. أما الإطار الدولي الذي عملت معه في لندن، كان يكبرني ب 12 عاما، و هو شخص رائع جدا. و كان أحد الموجهين الخاصين بي. وهو في الأصل ضليع في علم الرياضيات بوول ستريت. هذا الرجل يخلق منهاج حسابي لغرض المتعة فقط. من يفعل هذا النوع من الأشياء، أليس كذلك؟

العثور على عيار متميز من الناس، خصوصا عندما لا يكون بمقدارك دفع الرواتب التي اعتادوا إملائها، عليك أن تمنحهم أقصى ما يصبون إليه من الامتيازات و إلا سيكون عليك إشراكهم في تفاصيل المعاملة. و يبقى من أصعب المهام إيجاد الناس الطيبين الذين لديهم مجموعة من المهارات المختلفة. و إنها ليست ثقافة شخص يجيب بنعم. في الواقع، في أغلب الأحيان، نحن لا نحارب؛ يأتون بخطط لفعل أشياء. و جلب مسؤولين رفيعي المستوى من الناس و محللين ماليين إلى الرعاية الصحية هو أمر فريد من نوعه للغاية. ومن المهم أيضا بالنسبة لنا، لأن الناس الذين نتعامل معهم هم أطباء عادة، و أطر في الإدارة العليا للشركات، و مسؤولين حكوميين. و إنهم جميعا في الخمسينيات و الستينيات و السبعينيات من العمر أحيانا و لا يتحلون بالصبر. عندما تلتقي بهم، إذا كنت ترتدي ملابسا غير صحيحة، فٳنهم سوف يقولون لك، "ماذا بك؟ أنت غير مهني بشكل كبير "إن المسألة لا تطرح ما هو صحيح أو خاطئ، بل فقط ما اعتادوا عليه.

ولكن بالنسبة لكبار زملائي الانضمام إلى فرقنا، قادمين من ثقافات الشركات الكبيرة، يجب عليهم أن يتعلموا التكيف. وكان علينا التوصل إلى حل وسط، وعلينا أن نحترم أسرهم وجداولهم الزمنية. لكنهم يضيفون قيمة كبيرة، لأن هناك الكثير مما يمكن قوله عن إدارة شركة كبيرة.

المعرفة في وارتن بالعربية: هل يمكن أن توضح عملية التطوير الخاصة بك؟

ناكاجاوا : أنت فقط لا تعمل الكثير من حيث فحص بيتا للبرمجيات Beta، عليك استخدامه بشكل فعلي حقا ويجب أن تكون لديك عقلية ابتكار مستمرة ؛ و إيجاد طرق جديدة، خصوصا هندسيا، لكي تنجز العملية بسلاسة حتى لا تستمر في النقر. و خلال الأزمة الاقتصادية، قررنا تطوير برنامج للتعرف على الصور الغذائية. كما أن لا أحد قد سبق أن فعل ذلك في جميع أنحاء العالم. و قضيت ثلاثة أسابيع كي أبحث عن سبب ذلك. لم أكن أفهم معظم الأشياء فقد كنت أقرأ. لذا بحثت عنه، و علمت نفسي. و تبنيت مقاربة معينة بغرض التطوير من زوايا مختلفة، و قلت: "حسنا، دعونا لا نتحدث عن الحل، ولكن لنعمل على تبني مقاربات مختلفة لمعالجته." والمدهش في الأمر أن اللاعبين الماليين معتادون على فعل ذلك في إطار التعاملات المالية و تعاملات صناديق التحوط. التعامل في الجزئيات، وليس على نحو إجمالي إلا أنها كانت تتزايد بشكل تدريجي. و لأن لدينا تاريخ صحتك، و لدينا البيانات، ونحن نستطيع أن نفعل ذلك. و في وقت لاحق من هذا العام، سيكون الأمر جيدا إذا حققنا نسبة دقة تتراوح بين 60-70 ٪.

المعرفة في وارتن بالعربية: أنت قائد تمتاز بتدريب عملي. كيف يمكن أن توظف هذا المعطى في عمل الفريق؟

ناكاجاوا : هم يدركون أسلوبي شيئا ما. لقد توصلت إلى أنني لست مهندسا من خلال التدريب، ولكن أنا أجيد الأرقام، والتعرف على الأنماط ورؤية طرق مختلفة للقيام بذلك. بالإضافة إلى ذلك، يجب عليك أن تعرف كل جزء من عملك، وعليك أن تطبق ما تقوم بتعلمه، أو محاولة معرفة حلها معهم، لأنه في أكثر الأحيان، إنها عملية تعاونية. وبعبارة أخرى، أسلوبي في الإدارة هو الباب المفتوح. و أعتقد أنه من المهم أن تكون تلك المناقشات صادقة وتقول، " أنا لا أعرف كل شيء؛ أخبرني".

المعرفة في وارتن بالعربية: هل ترى التنمية باعتبارها عملية للإبداع من خلال الفوضى؟

ناكاجاوا : لا، هذا يعود إلى إذا ما كنت عبارة عن شركة كبيرة، ودعونا نقول أنك فاعل عالمي في البحث والتطوير ولديك 1.5 مليار دولار أمريكي كغلاف مالي للعمل. حسنا، لديهم كل هذه المنتجات المختلفة، ولكن القائد لا يقود حقا. القيادة هي المساءلة.

يجب أن تكون لديك خطوط جيدة للاتصال مع كل شخص. هذا هو ربما أمر آسيوي جدا، ولكن أنت تنفق كميات كبيرة من الوقت في الغداء، لمجرد الحديث معهم والاستماع لمشاكلهم، وليس حتى حول العمل و إنما حول الأسرة فقط، و أن تظهر اهتماما، لأن هذا سيقود في نهاية المطاف إلى الرعاية الصحية : إنها عملية تكاملية .

المعرفة في وارتن بالعربية: ما هو نوع الحلول التي تبحث عنها لكي تصبح أكثر نجاحا، و لمنتوجك كي يصبح أكثر نجاحا؟

ناكاجاوا : الحصول على رأس المال، خاصة خلال الأزمة الاقتصادية. من حيث مجال صناعة رأس المال في اليابان، إنها غير موجودة تقريبا. هناك القليل جدا من رأس المال المتوجه إلى الشركات الناشئة في اليابان.

كل ريادي يجب، في اعتقادي، أن يأخذ المزيد من المال عندما يكون بوسعه ذلك. خذ المزيد من المال و خاطر بالمزيد من أموالك، وإلا ستضعف باستمرار، وإذا لم تكن لديك سيطرة أغلبية في مجلس الإدارة أو الملكية، فإنه لا ينبغي أن تكون رياديا.

هذا هو مشروعي الثالث، والشركة الثانية التي أسستها. بسبب كل ما قمت به وجميع الأخطاء التي ارتكبتها، لهذا السبب سارعت هذا النمو في السنوات الثلاث الماضية. إذا لم أمر بالمصاعب التي قد مررت بها، لم يكن بمقداري أن أصل إلى هذه المرحلة. لهذا السبب يجب أن تتركب أخطاءك عندما تكون شابا.

يمكنك الاستمرار في إنفاق مال عائلتك. يمكن أن تضيع حياتك بالكامل. ولكن إذا كان لديك الخيار للمساعدة، وذلك باستخدام أموال عائلتك، وتعليمك، والفرص المتاحة لك، في محاولة لتهيئة أفضل السبل، وأنا لا أدرك لماذا لا تفعل ذلك. لا يهم من أين تبدأ في الحياة. بل حيث تنتهي.

لقد التقيت بكل الناس في جميع أنحاء العالم في مجال الرعاية الصحية، ونحن مثل الانجيليين. تستيقظ متحمسا. أتشوق للوصول إلى المكتب، وأتطلع إلى فحص البريد الإلكتروني. أنا لست متعبا. إنه أسلوب حياة. لا تنتظر كلمة شكر، لكن المرء يشعر بالارتياح عند سماعها. إذا تمت تنشئتك بطريقة صحيحة، فإنك تشعر بشعور جيد عندما تعرف أن تضحياتك تفيد الناس.

المعرفة في وارتن بالعربية: هل تنظر لنفسك على أنك مبدع؟

ناكاجاوا : لا. أنا لم استيقظ و لدي فكر إلهامي أنا سأقوم بإعادة اختراع العجلة. أنا لست ساذجا أو متغطرسا. ولكن في نفس الوقت، أدرك أنني عنيد جدا. و أثناء عملي السابق مع كبار المديرين التنفيذيين في وول ستريت، لا يمكن أن تكون رجلا يقول نعم باستمرار. إنهم يدفعون مقابل إعطائهم رأي صادق مختلف عن أسلوبهم، و ٳنه نفس الشيء. لقد حدث ما حدث، و ظل يحدث.

المعرفة في وارتن بالعربية: ماذا تعلمت من اضطلاعك بمهام في القيادة؟

ناكاجاوا : عليك أن تكون صلبا. أحد الأشياء التي يجب أن تفعلها هو عدم الاستماع إلى قسم العلاقات العامة. وأعتقد أن الكثير من كبار المديرين التنفيذيين قد أدركوا هذه العقدة المرتبطة بالألوهية. أنا أيضا أقوم بقراءة ثلاثة كتب ورقية في الأسبوع من أجل الاسترخاء. و أقرأ في الحمام في كل ليلة في محاولة للغفو، لمجرد النأي بنفسي عن المشاغل. وأنا أبحث في الأشياء من أجل المتعة. أفعل قصارى جهدي لتبادل الأفكار عندما أمارس الرياضة، وعندما أمشي، في الحمام، أو في 03:15 صباحا.

المعرفة في وارتن بالعربية: ما هو التحدي الذي لم تتمكن من فعله؟

ناكاجاوا :أحب أن أحصل على جائزة نوبل في الطب الوقائي. و لا أريد أن أصل إلى ذلك عند أبلغ من العمر 70 عاما، ولكن خلال الخمس أو السبع السنوات القادمة. يضحك مستثمرونا، ولكن أقول لهم ". انظروا، لقد حدثت أشياء غريبة" سأعطيك مثالا على ذلك. حصلت على دعوة إلى مؤتمر ال 15 للأطراف المنظوية في إطار اتفاقية الإطارية الأممية بشأن تغير المناخ في أمستردام [Conference of the Parties under United Nations Framework Convention]. اعتقدت أنه كان بريدا الكترونيا غير مرغوب فيه، لأنه كان موجها لي. حسنا، لقد التقيت آل غور Al Gore من خلال ذلك المؤتمر. كل هذه الأمور تبقى أمور سريالية، و أنا انحدر من تورونتو من عائلة تنتمي إلى الطبقة المتوسطة. لذلك أود أن أحصل على جائزة نوبل. ثانيا، أريد أن أعود إلى المدرسة بعد أن أغادر العالم المهني. أريد أن أحصل على ماجستير في إدارة الأعمال. أريد تلك الأحرف الأولى الثلاثة، وليس درجة فخرية.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة