"موغلي" تقيم شراكة مع مؤسسة قطر وتدخل الخليج

اقرأ بهذه اللغة

أعلنت مؤسسة "موغلي" وهي منصة للإرشاد مقرها بريطانيا شراكة جديدة مع مؤسسة "جهاز قطر للمشاريع الصغيرة والمتوسطة" وذلك لدعم الريادة في قطر. وسينطلق المشروع الأول للإرشاد الذي تديره المؤسستان في سبتمبر/أيلول 2012 بالتعاون مع مركز التنمية الاجتماعية في قطر.

وبالنسبة لمؤسسة "موغلي" التي هي شريكة لـ"ومضة" أيضاً، تعزز هذه الخطوة تركيزها على الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وتسجّل أول انطلاقة للمنظمة في منطقة الخليج. وتعمل المؤسسة حالياً مع  Berytech وAMIDEAST في لبنان وجمعية رواد الأعمال الشباب في الأردن لتنظيم دورات إرشاد وتمكين هذه المنظمات المحلية لتواصل الإرشاد.

و"تجربة موغلي للإرشاد" التي أجرتها "موغلي" في لبنان وسوريا والأردن وفلسطين تتشكّل من ثلاثة أيام تدريب وبرنامج مطابقة الأفكار، وقد أسست لعلاقات إرشاد تتواصل في الأشهر الـ12 المقبلة.  وقد توقف برنامج "موغلي" في سوريا نتيجة الأزمة الحالية ولكن كاثلين بوري، مديرة تطوير الأعمال في المؤسسة تقول ان علاقات "موغلي" للإرشاد تستمر بشكل مستقل.

وسيدرّب برنامج قطر 12 مرشداً معظمهم من قطر وسيربطهم بـ12 ريادياً في مرحلة النمو تم اختيارهم من منظمات محلية بينها "جهاز قطر للمشاريع الصغيرة والمتوسطة" ومركز التنمية الاجتماعية ومنظمات أخرى في قطر. وسيتضمن البرنامج متأهلين اثنين لمسابقة "الفكرة" لخطط الأعمال التي أجرتها المؤسسة القطرية مؤخراً. وتؤكد الشراكة أيضاً على التركيز الذي تخصصه "موغلي" للشرق الأوسط وشمال افريقيا عبر خدمات الإرشاد على الأرض.

وعلق توني بوري قائلاً ان "مؤسسة موغلي تهدف لترك أثر حقيقيا على تنمية القطاع الخاص والتوظيف وهدفنا البعيد المدى لطالما كان توسيع الإرشاد في أنحاء الشرق الأوسط وشمال افريقيا وتقديم الدعم للرياديين الذين يحتاجون إليه حقاً".

وأكدت نورة المناعي الرئيسة التنفيذية لـ"جهاز قطر للمشاريع الصغيرة والمتوسطة" التزام المنظمة ببناء قاعدة مهارات للرياديين، وقالت ان "هذه المبادرات تدرّب قادة الأعمال المستقبليين لاتخاذ قرارات صحيحة التي بدورها ستساعدهم على مواجهة جميع العقبات والتحديات التي تأتي في طريقهم وتحقيق أهدافهم".

ولدى "موغلي" خطط لمواصلة التوسّع في أنحاء شمال افريقيا ومنطقة الخليج هذا العام.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة