"عرب نت" تختار أفضل أربعة مطوّرين لبنانيين

اقرأ بهذه اللغة

جمعت قمّة "عرب نت" Arab Net يوم السبت الماضي في بيروت حوالي 40 مبرمجًا ومطوّرًا لبنانيًّا للتنافس في إطار مسابقة برمجة حماسيّة. وينتقل الرابحون إلى المباراة الإقليمية التي ستنظَّم في آذار/مارس 2013.

تخلّلت مسابقة أفضل مطوّر في العالم العربي (ArabNet Developer Tournament) أربع مراحل، هدفت الثلاثة الأولى منها إلى اختبار سرعة المشارك وذوقه، فضلاً عن مدى إبداعه. وبعد الاختبار تم اختيار 15 متبارٍ موهوب لينتقلوا إلى المرحلة الرابعة والأخيرة، حيث برهن كلّ مبرمج عن مستوى أدائه ككلّ وعن قدرته على إيجاد الحلول المبتكرة وتطبيقها على حالات برمجيّة معقّدة. 

أكّد مدير المسابقة بشير كيالي أنّ "الأضواء كانت ولأوّل مرّة في مسابقة كهذه، مسلّطة على المبرمجين والمطوّرين فقط لا غير. إعتبرها البعض تحديًا حماسيًّا، فيما عايشها البعض الآخر كتجربة تعليميّة مرحة. وما ميّز المطورين عن بعضهم لم يقتصر على مستوى الخبرة فحسب، بل على الشغف أيضًا، شغف الاستمرار في البرمجة لمدّة 12 ساعة متواصلة من دون استسلام."

في النهاية، سيتّجه الرابحون الأربعة الأوائل إلى إحدى المدن التالية لمواجهة الفائزين الأربع من كلّ مجموعة، من الآن ولغاية كانون الثاني/يناير 2013: 

  • عمان، الأردن – تشرين الثاني/نوفمبر 2012
  • الرياض، المملكة العربية السعودية – 22 تشرين الثاني/نوفمبر 2012
  • دبي، الإمارات – 8 كانون الأول/ديسمبر 2012
  • القاهرة، مصر – كانون الثاني/يناير 2013

في آذار/مارس 2013، سيتبارى الفائزون النهائيون على لقب "أفضل مطوّر في العالم العربي" خلال "قمّة عرب نت الرقميّة" (ArabNet Digital Summit).

أمّا أفضل أربع مطوّرين لبنانيين فهم:

في المرتبة الأولى: دونالد ديريك حداد

في المرتبة الثانية: روي نوفل

في المرتبة الثالثة: جورج فروات

في المرتبة الرابعة: جاد جبران

كلّ من هؤلاء المطوّرين صاحب تجربة واسعة في البرمجة. يملك الفائز الأول حداد، على سبيل المثال، موقعًا إلكترونيًّا رياديًّا للغاية يقوم من خلاله بـ"تحويل العنصورات pixels إلى بايتات bytes". بعد أن تم اختيار أفضل أربعة مطوّرين في لبنان، ستنعقد المرحلة الثانية من المسابقة في عمّان حيث سيتبارى المطوّرون الأردنيون أيضًا للانتقال إلى المرحلة المقبلة في مارس/آذار.

ترقّبوا منافسة شديدة بين المشاركين من كلّ بلد لانتخاب "أفضل مطوّر في العالم العربي."

(أخذت الصورة من أرشيف عرب نت).

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة