خرّجت شركة تنمو دفعة جديدة من الشركات الناشئة في البحرين

اقرأ بهذه اللغة

أعلنت شركة "تنمو" Tenmou البحرينية لتسريع نمو الشركات دفعتها الثانية من المتخرجين: ثلاث شركات ناشئة متنوعة تهدف لبيع خدماتها في سوق البحرين والتوسّع بسرعة إقليمياً.  

 ولمن لا يعرفون "تنمو" التي تتخذ من المنامة مقراً لها، فهي أول شركة لتسريع نمو الشركات في البحرين. وعلى عكس الكثير من مسرّعات النمو في المنطقة، تلجأ "تنمو" إلى مستثمرين محليين، ما جعلها تكسب لقب أول شبكة في البحرين للاستثمار التأسيسي. 

وفي حين تجذب "تنمو" الاستثمارات عبر شركتها القابضة، فإن مشاركة لاعبين محليين تضمن بأن يكون لشريحة أكبر من المجتمع المغربي حصة مباشرة في العائدات التي تحققها هذه الشركات الناشئة. وهي تستثمر عادة ما بين 20 ألف و30 ألف دينار بحريني (50 إلى 75 ألف دولار) مقابل حصة بنسبة 20 إلى 30%.  

 ومن أجل تطوير نموذجها، تعمل "تنمو" أيضاً على بناء شبكة مستثمرين تأسيسيين إقليميين، حيث جمعت مسرّعات نمو وشبكات استثمار تأسيسي من المنطقة معاً في فعالية واحدة، وهي المنتدى الثاني للمستثمرين التأسيسيين في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وهذا "لم يحصل من قبل" كما قال الرئيس التنفيذي لشركة "تنمو"، حسن حيدر بعد الفعالية. 

 وخرّجت الشركة في شباط/فبراير الماضي أربع شركات ناشئة هي:

 ـ"ريلوود" للاستشارات التقنية Reload IT Consulting وهي شركة تكنولوجيا معلومات للأمن المعلوماتي.

ـ "لايف جايمينج"  Live Gaming: مركز لألعاب الكومبيوتر.
ـ مركز "بانكوشي" لخسارة الوزن Pankooshi’s weight loss centre : معسكر محلي لتخفيض الوزن.
ـ أستوديو "ريالتي"  Reality Animation Studios: أستوديو للتصاميم المتحركة الثلاثية الأبعاد.

ويقول حيدر إنه بعد عام ستبدأ هذه الشركات في تحقيق الأرباح، وستكون "ريلوود" قد بدأت عملياتها في السعودية وقطر. وفي حين أن أياً منها لا تحتاج للاستثمار لتحقيق الاستدامة في عملياتها، إلاّ أن ثلاثة من أصل أربعة سوف تطمح إلى تلقي استثمار من خارج البحرين لمساعدتها على التوسّع.

اختيرت الدفعة الجديدة من المتخرجين من بين 72 طلب. وبعد أن اختارت "تنمو" خمسة متأهلين للنهائيات، غادر اثنان خلال ثالث شهر من معسكرها التدريبي، غير أن حيدر يشعر بالفخر تجاه الثلاثة الباقين:

 - "آرتيلوس" Arteleus: هو نظام برمجي يعتمد على الإنترنت اللاسلكي "واي فاي" لتتبع موقع الهواتف الذكية داخل المباني المغلقة، وتهدف للمساعدة في توجيه المستخدمين في مساحات معقدة مثل المجمعات التجارية الكبيرة أو الجامعة، ولمساعدتهم على الوصول إلى المحلات أو الصفوف التي يريدونها. وهي دقيقة إلى حد 25 سنتيمتراً وبإمكانها تتبّع مكان الأصدقاء الذين يقومون بتشغيل خاصية عنوانهم أو visibility على هواتفهم. وهي تطبق أيضاً سياسات خصوصية كي تبقى بيانات المواقع من دون أسماء الأشخاص. وفي حين تدفع المؤسسات ثمن الخدمة إلا أنها مجانية للمستخدمين الأفراد.

 - "دوكان" Doocan: هو تطبيق للمحمول وعبارة عن قائمة مصورة بالمحتويات (كاتالوج) تتضمن بروشورات محلية من المتاجر والمحلات التجارية الكبيرة في البحرين. وحتى الآن ستقدم قائمة عروض ومقارنة عروض من المتجر الذي يدفع كي يتم إدراج عروضه وقسائمه في التطبيق. ومن المحتمل أن يضيف خدمة الطلب على الإنترنت في وقت لاحق. 

 - "رينجكو" Ringco: هي منشأة لإعادة تأطير العجلات القديمة أو تثبيت حلقات جديدة على العجلات بدلاً من لصق شريط عليها. ويقول حيدر إن هذا يطيل عمر العجلة 6 مرات تقريباً كما أن إعادة تأطير العجلة تكلّف نصف ثمن العجلة الجديدة. وهذا سيكون المشروع الأول من نوعه في البحرين يأمل أن يبيع لقطاع النقل الصناعي، خصوصاً الشاحنات التي تستورد وتصدر إلى السعودية. ويقول حيدر إن المؤسس "يعيش ويتنفس عجلات. ونحب أن ندعم الناس الشغوفين".  

 الجدير ذكره أن أياً من هذه الشركات الناشئة ليس لها موقعًا على الإنترنت بعد، كما تجري العادة في منطقة حيث معظم مسرّعات النمو تركّز على التكنولوجيا والتواجد على شبكة الإنترنت. وبالنسبة لـ"Doocan" يمكن أن يساعدها الموقع الإلكتروني على جذب مستخدمين إلى تطبيق المحمول ولكن هذا ليس ضرورياً أبدًا.

والخطوة التالية لـ"تنمو" هي دعم إقامة مساحة عمل مشتركة يمكن لشركاتها الناشئة المقبلة أن تعمل فيها. فحتى الآن، غالباً ما تستأجر مساحات عمل بأسعار منخفضة من الحاضنة المحلية لمصرف التنمية البحريني ولكن مساحة العمل المشترك هي الآن قيد الإعداد.   

 

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة