ماذا تريد المرأة في العمل [إنفوجرافيك]

اقرأ بهذه اللغة

نُشر تقرير بالصور اليوم (إنفوجرافيك) يظهر سلوك النساء حول العالم في مكان العمل، مقارنة مع سلوكهنّ منذ 5 إلى 10  سنوات.

يحمل الإنفوجرافيك عنوان "ماذا تريد المرأة في العمل"، وكان نتيجة استطلاع رأي عالمي على موقع "لينكد إين" LinkedIn شاركت فيه 5300 امرأة عاملة بين الـ 18 والـ 65 من عمرهنّ من 13 بلد. لسوء الحظّ، لا يطال الاستطلاع النساء في المنطقة العربية، غير أنه يظهر تحوّلاً عالميًّا في السلوك خلال العقد الماضي:

  • الآن، 63% من النساء يقلن إنّ النجاح يتحقّق عبر الموازنة بين الحياة الشخصية والحياة المهنية، لكن خلال العقد الماضي، قالت الأغلبية (57%) أنّ النجاح هو عبارة عن راتب عالٍ.
     
  • المثير للاهتمام هو أنّ النساء في الأسواق الناشئة مثل الهند والبرازيل يبدون أكثر سعادة بمهنتهنّ.
     
  • 74% من النساء يقلن أنهنّ قادرات على تكوين علاقات والعمل وإنجاب الأولاد على حدّ سواء، بينما 57% قلن أنّهنّ لا يخطّطن لتقليل ساعات عملهنّ بعد إنجاب الأولاد.
     
  • 65% منهنّ يرغبن في العمل داخل بيئة عمل أكثر مرونة كي يقمن بمهام متعدّدة.

إنّ تغيُّر مفهوم النجاح قد يكون أبرز عنصر هنا. هذا يعني إمّا أنّ الرواتب قد ارتفعت لدرجة أن النساء تركّز الآن على أمور أخرى، أم أنّ النساء يؤيّدن سياسات تساعدهنّ في عملهنّ، في حين أنه منذ 10 سنوات، كنّ مهتمات ببساطة في النجاح في بيئة عملهنّ.  

هذا العام، سنتطرّق إلى هذا الموضوع في مدن حول المنطقة العربية، من خلال إطلاق مبادرة احتفال "ومضة" برائدات الأعمال، وهي عبارة عن جلسات حوار ستنعقد بعد يوم من انتهاء فعالية التواصل والإرشاد لومضة، حيث ستجري محادثات حول أشخاص بارزين في مجال الريادة، وكيفية الموازنة بين الحياة الشخصية والمهنية، والتحديات التي تواجهها النساء، وستنطلق هذه المحادثات في فعالية التواصل والإرشاد في القاهرة يوم 17 آذار/ مارس في النادي السويسري.

ترقبوا المزيد من الأخبار حول هذه الفعاليات والجلسات. وبإمكانكم الانضمام إلى مجموعتنا على "جوجل بلاس" Google+ أو "لينكد إين" LinkedIn، والتواصل معنا عبر w4women@wamda.com.

(إضغط على الصورة أو هنا لرؤية الحجم الأكبر).

 


 

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة