الحكومة اللبنانية ومبادرة إنتل تضع الأجهزة اللوحية في متناول الطلاب

اقرأ بهذه اللغة

تسعى كلّ من مبادرة "إنتل" التعليمية Intel ووزارتي الاتصالات والتعليم، إلى جعل حقائب الطلاب أقلّ وزنًا هذا العام، عبر تقديم أجهزة لوحية مخصصة لهم.  

مبادرة Open Your Tomorrow (أي افتح غدك) هي الأولى من نوعها في المنطقة، وأول مبادرة من هذا النوع تطلقها "إنتل" على صعيد وطني. ويعكس البرنامج طريقة تفكير واضحة بالرغم من ضعف بنى الإنترنت التحتية في البلد، وسيؤمّن أجهزة لوحية مجانية بأسعار مدعومة للطلاب في لبنان بين عمر 6 و18 سنة، في محاولة لاستهداف الكتب الثقيلة بكتب إلكترونية، ألعاب تعليمية، وبرامج لتدوين الملاحظات متوفرة للطلاب.  

خلال انطلاق الفعالية في بيروت يوم الجمعة الماضي، حضر الأهل والأولاد من كافة الأعمار للإطلاع على أجهزتهم اللوحية الجديدة، التي قدّمتها كلّ من شركة الاتصالات "ألفا" وسمّتها بـ "ألفا تاب" AlfaTab، وشركة الاتصالات "توتش" Touch وسمّتها بـ "تابي" Tabby.

سيتمّ إطلاق 15 ألف "ألفا تاب" و"تابي" مع حسم بنسبة 70% على أسعارها. وخلال العام المقبل، سيتمّ إصدار 400 ألف منها تقدّم حسم نسبته 30% على خدمة الجيل الثالث 3G. يُجهَّز كلّ جهاز لوحي بخدمة 3G لسنتين، مع ميزات أمانة وحزمة برمجيات "إنتل" التعليمية.

استنادًا إلى وزير الاتصالات نقولا صحناوي، لقد أُعطِي أيضًا لوزارة التعليم 1500 جهاز لوحي لدعم تطوير المناهج الجديدة. "لقد تعاوننا مع بعضنا البعض لتقديم هذا البرنامج. هي (وزارة التعليم) تركّز على المناهج التعليمية بينما نحن نركّز على تأمين أجهزة لوحية للأجيال الشابة".

شرح وزير التعليم حسن دياب، "إنّ وزارة التعليم والتعليم العالي تضع استراتيجية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مجال التعليم، وتقدّم وحدة محتوى إلكتروني في المركز التربوي للبحوث والإنماء، وتعيد النظر إلى مناهجنا لأول مرة منذ 15 عام. هذا المشروع هو بداية تغيير جذري على صعيد التعليم العامّ والخاصّ في لبنان. نحن نحوّل الكتب إلى كتب رقمية ونخلق محتوى إلكتروني للمناهج التعليمية".

قال صحناوي "يعرّف البرنامج هذا الجيل على الحداثة، وهذا يجب أن يبدأ في المدارس أيضًا لا فقط في الجامعات".

لمزيد من المعلومات عن البرنامج، شاهد الفيديو أدناه:


اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة