خدمة مبسّطة تخوّلك إرسال الإشعارات على المحمول عبر التغريدات

اقرأ بهذه اللغة

أطلقت الشركة الناشئة المصرية "بوش بوتس" PushBots وسيلة بسيطة للغاية تسمح لمطوري التطبيقات بإرسال إشعارات لمستخدمي تطبيقهم عبر خدمة "تويت تو نوتفاي" Tweet-To-Notify الجديدة. وتسمح هذه الخدمة لمطوّر التطبيق بتغريد رسالة وإضافة وسم خاصّ hashtag للإبلاغ عن أنّ هذه التغريدة يجب أن تصل على شكل إشعار إلى كافة مستخدمي التطبيق المسجلين بخدمة تلقي الإشعارات على هواتفهم.

وتمامًا مثل كافة المفاهيم السهلة والفعّالة، هذه ليست باستثناء.  

"بوش بوتس" تخرّجت مؤخرًا من حاضنة الأعمال المصرية "فلات6لابز" وهي أداة تفاعلية للمستخدم، تتوفر على تطبيقات المحمول من خلال تشغيل الإشعارات. وتسمح لمطوري التطبيقات بدمج تقنية الإشعارات في التطبيق من دون استخدام الكثير من الموارد. هذه الخدمة الجديدة تفسح المجال أمام كلّ شخص يعمل في شركة التطبيق بإرسال إشعارات من دون الحاجة إلى تدريب مسبق، وهي سهلة الاستخدام وليست باهظة الثمن. شاهد فيديو تفسيري أدناه يشرح طريقة استخدام الخدمة.  

"بوش بوتس" متوفرة للجميع. جرّبها مجانًا هنا.      

والمفلت هو أنّ مؤسسي "بوش بوتس" يأتيان من خلفيات مثيرة للاهتمام. فرئيس قسم التكنولوجيا عبد الله ضياء يبلغ من العمر 21 عامًا ودرس الطبّ، أما الرئيس التنفيذي عامر صبحي فقد درس علم الصيدلة. من قال  أنّ كلّ من يعمل في قطاع التطبيقات يجب أن يكون من خلفية لها علاقة بالتكنولوجيا؟ وعامر يصنع اسمًا لنفسه كريادي مصري جديد وبارز. لقد ألقى تصاريح عدة مرات خلال فعاليات إقليمية مختلفة، وهو يرتاد الآن معهد جامعة "درايبر" Draper University في وادي السيليكون. المعهد عبارة عن مدرسة ريادية في سان ماتيو، كاليفورنيا، تأسّس على يد المستثمر المخاطر تيم درايبر الذي استثمر في "هوتمايل" Hotmail و"سكايب" و"تيسلا" Tesla وغيرها من الشركات التقنية الهامة.

لكنّ التكنولوجيا ليست معقدة كثيرًا، لذا من السهل اعتمادها في السوق. لكن يجب على "بوش بوتس" الحصول على حصص في السوق بسرعة. وبما أنّ سوق التطبيقات لا تزال كبيرة وتنمو باستمرار، ليس الفريق قلقًا بشأن العثور على تطبيق واحد ناجح للاعتماد عليه. فهو سيجني الأموال من التطبيقات الجيدة والسيئة على حدّ سواء. لنموذج العمل هذا حظوظ بالنجاح أكثر وهو أشبه بحمى الذهب التي شهدتها الولايات المتحدة سابقًا.  

والأشخاص الذين جنوا ثروة كان معظمهم قد باع معدات يُكن استخدامها للتنقيب عن الذهب، في حين أن القليل من المنقبين قد جنوا ثروة من التنقيب.  

اليوم في وسط "حمى" التطبيقات، يبيع "بوش بوتس" معدات سهلة الاستخدام قد تستخدمها التطبيقات الساعية إلى تحقيق نجاح كبير.   

 

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة