كيف قامت مؤسّسة التعاون بدعم الرياديين في فلسطين

اقرأ بهذه اللغة

عام 1983، قرّر أربعة رجال أعمال فلسطينيين كانوا يعيشون في الخليج، تأسيس جمعية تدعم من يعيشون في الضفة الغربية وغزة. واليوم، أصبحت هذه المنظمة، المسماة "مؤسسة التعاون" Welfare Association، من أبرز الداعمين للريادة والشركات الناشئة.    

وعملها بالكاد يقتصر فقط على الشركات الناشئة والريادة، فالمنظمة تتطرّق إلى كافة المجالات في المجتمع، بدءًا من التعليم المبكر والتطوير الثقافي والحفاظ على الإرث، وصولاً إلى الأمن الغذائي والمساعدة الإنسانية خلال حالات الطوارئ.  

غير أن المنظمة تصبّ تركيزها بكثافة على توظيف الشباب. وبمثابتها من أوائل الشركات التي موّلت أول مسرعة نموّ فلسطينية "فاست فوروورد" Fast Forward، التي تديرها "منظمة القادة" Leaders Organization، بدأت "مؤسسة التعاون" تستثمر في تطوير شركات ناشئة، آملة تأمين فرص عمل أكثر.

بالشراكة مع الجامعة الإسلامية بغزة وجمعية الشبان المسيحيين YMCA في الضفة الغربية، قامت المنظمة أيضًا بإدارة شركة حاضنة للأعمال قد خرّجت خمسة رياديين أصحاب مهارات وقدرات عالية منذ عام 2010. ومن الشركات التي تخرجت من حاضنة الأعمال نسمي "تسوّق" وهي شركة تسويق إلكتروني، و"أنوثر هاف جايمز" Another Half Games في غزة، و"آي فايز تيك" iPhase Tech، شركة تطوير تطبيقات على المحمول والويب في رام الله.  

من خلال خدمات توظيف الشباب (YES) لديها، تعرّف المنظمة الشركات الدولية، بخاصة تلك التي يديرها فلسطينيون في بلاد الاغتراب، على أصحاب المهارات في فلسطين. وهي تؤمن فرص تدريب للشباب في شركات وتتكفل بدفع نصف رواتبهم. حتى الآن، ساعد البرنامج شركات في فلسطين لتخدم "سيسكو" Cisco، "فولفو" Volvo، و"بلاك بيت" BLACKBIT.

ألقِ نظرة على كيفية تغيَّر الأمور في البيئة الريادية الحاضنة في فلسطين:

منذ عام 2010، ساندت خدمات توظيف الشباب 1507 شخص، ودعمت الشركات الناشئة التي تجني عائدات سنوية تبلغ قيمتها 1.7 مليون دولار أميركي.  

قال غسّان طاه، المدير عالي الشأن في "منظمة التعاون"، إنّ الأرقام قد تحسّنت منذ تاريخ نشر هذا الإنفوجرافيك، وقد قامت المنظمة لغاية الآن بالتالي:

  • مساعدة 960 متدربًا على إنهاء فترة تدريب مدتها ستة أشهر
  • إدراج 400 باحث عن تدريب و200 منهم شباب
  • دعم 160 رياديّ
  • تأمين أكثر من 1000 وظيفة ثابتة

ويتابع طاه قائلاً، "نستمر في العمل لنضاعف هذه الأرقام مع حلول نهاية عام 2014".

بإمكانك الاطلاع على الرياديين الذين دعمتهم "منظمة التعاون" ونجحوا عبر زيارة صفحة "التعاون 30" هنا، التي انطلقت تكريمًا لذكرى تأسيسها الـ 30.

وهذه ليست سوى البداية، فبفضل عمل المنظمة والانطلاقة المقبلة لـ "غزة سكاي جيكس" Gaza Sky Geeks بالشراكة مع "ميرسي كوربس" Mercy Corps و"روج فنتشر بارتنرز" Rogue Venture Partners، ستتوفر الكثير من الخيارات الإلكترونية التي من شأنها مساعدة الشركات الناشئة في فلسطين.

ترقب المزيد من الأخبار عن شركات هذين البرنامجين.

إضغط على الصورة أدناه أو هنا لرؤية أكبر.

 

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة