حسّن سيرتك الذاتية وابحث عن عمل على ريزوري وجوبزيلا

اقرأ بهذه اللغة

تُعد البطالة من المشاكل الأكثر إلحاحا في الشرق الأوسط، إذ يعاني منها 26.5% من الشباب في المنطقة، في حين تستقبل سوق العمل في الوطن العربي سنويا 3 ملايين طلب عمل جديد. لذلك تحتاج الحكومات في دول المنطقة الى خلق ما بين 80 الى 100 مليون وظيفة جديدة بحلول عام 2020، للحفاظ على معدلات البطالة في المنطقة العربية بنسبها الحالية.

وتساهم ريادة الأعمال بدور محوري في التغلب على مشكلة البطالة في المنطقة، ففضلا عن تخلي رواد الأعمال عن أماكنهم في صفوف هؤلاء الذين ينتظرون دورهم في الحصول على وظيفة، هم يخلقون فرص عمل جديدة لآخرين في شركاتهم الناشئة.

وبعض رواد الأعمال الذين عاشوا معاناة تجربة التقدم لوظائف وجدوا طرُقا جديدة ومبتكرة لتحسين عملية خوض هذه التجربة وتسهيلها بالنسبة للشركات والباحثين عن عمل على السواء. فقد شهدنا في الأشهر القليلة الماضية اطلاق منصتين الكترونيتين لدعم كل من يبحث عن وظيفة.

الأولى هي "ريزوري" وهو موقع لمساعدة الباحثين عن عمل في كتابة سيرتهم الذاتية، والثانية هي "جوبزيلا" Jobzella، منصة تهدف الى جعل حياة الباحثين عن وظائف أكثر سهولة.

ريزوري 

Resury

تجربة فادي يحيى الشخصية في البحث عن وظيفة ألهمته لتأسيس "ريزوري" Resury، اذ يقول ان "البحث عن وظيفة كان تجربة مليئة بعدم اليقين والانتظار الغير المجدي للردود من الشركات، وكانت تلك التجربة الشرارة التي جعلتني أيقن بعدم فعالية نظام التوظيف الحالي وانه لا يقدم أي قيمة حقيقية للباحث عن عمل خلال فترة البحث وارسال السيرة الذاتية، وفي إمكانية إستخدام الشبكات الاجتماعية لخلق حل لتلك المشكلة".

ويقدم موقع "ريزوري"، الذي أطلقه يحيى بتمويل شخصي في شهر تموز/يوليو من العام الحالي، خدمة بناء سيرة ذاتية تفاعلية للباحثين عن وظيفة. ومن الممكن مشاركة السيرة مع المعارف والأصدقاء للحصول على إنطباعاتهم واقتراحاتهم لتعديلات تساعد على تحسين الطريقة التي يقدمون بها انفسهم للشركات، وما يمكن لهم تطويره في طريقة كتابتهم لسيرهم الذاتية.

ويعتمد الموقع طريقة استخدام سهلة ومباشرة، عبر سلسلة من الصفحات تسأل المستخدم عن قدراته و مؤهلاته، والوظيفة التي يرغب بالتقدم اليها.  

إستوحى يحيى الإسم من دمج كلمتي "سيرة ذاتية" Resume و"حكاية​" Story باللغة الانجليزية، ويقول يحيى ان ريزوري "يُمكّن المتقدمين الى وظائف من فهم نقاط القوة والضعف لديهم، وتطوير الطريقة التي يقدمون بها انفسهم، كما يساعد الشركات على إيجاد أفضل المرشحين للوظائف بشكل فعلي، وتخفيف الجهد المبذول في محاولة فهم المتقدم للوظيفة".

ويطمح يحيى الى تطوير شركته الناشئة وبناء نموذج تجاري يعتمد على تقديم خدمات مدفوعة للراغبين في الحصول على استشارات ومساعدة احترافية في كتابة السيرة الذاتية والبحث عن افضل الفرص الوظيفية، بحيث يقتطع "ريزوري" نسبة من المبالغ المدفوعة للشركات والأفراد الذين يقدمون تلك الخدمات عن طريق الموقع.

ويتجه "ريزوري" الى إطلاق المزيد من خواص الخدمة قريبا، والتي تتضمن تمكين المتقدم لوظيفة ما بتحليل فرص قبوله بناءً على التوظيفات السابقة التي قامت بها الشركة، كما يعمل فريق "ريزوري" الصغير، الذي يتكون حاليا من 4 أفراد، على تطوير نسخة للهاتف المحمول، تحوي تطبيقات لزيادة تفاعل المستخدمين مع بعضهم البعض في صورة العاب جماعية تساهم في مساعدة المستخدمين على تحسين سيرهم الذاتية على الموقع.

جوبزيلا

Jobzellaوقد شهد الشهر ذاته، تموز/يوليو 2013، محاولة ريادية أخرى حيث أسس المصري نادر البطراوي شبكة لتقديم الخدمات للباحثين عن وظائف أو فرص تدريبية تحمل إسم "جوبزيلا" Jobzella.

ويمتلك البطراوي إيمانا كبيرا بما هو مقدم عليه اذ تخلى عن الكثير لبناء شركته، ويقول "لقد كنت أمتلك وظيفة جيدة، ومنزل كبير ومستقبل مهني رائع. ولكنني إخترت أن أبيع منزلي، وكل ما أستطعت بيعه من أشياء وإستثمرت كل ما جنيته من مال خلال حياتي العملية في تأسيس هذه الشركة. هل هذه مخاطرة كبيرة؟ سأقول لك دائما ببساطة، لا".

ويهدف "جوبزيلا" الى أن يكون سوقًا متكاملة للخدمات التوظيفية والتدريبية، تتضمن محرك بحث عن الفرص الوظيفية المتاحة، ودليل للمنح التدريبية والكورسات التعليمية في المنطقة، وشبكة إجتماعية للمهنيين، ومدونة لتقديم النصائح للمهنيين والباحثين عن عمل، وعدد كبير من الخدمات المساندة مثل كتابة السير الذاتية وتقديم النصائح الوظيفية. 

يتشابه أسلوب استخدام الموقع حاليا مع واجهة استخدام شبكة المهنيين العالمية "لينكد إن"LinkedIn، وإذا ما صدقت آمال العاملين عليه، فربما يصبح "جوبزيلا" هو البديل المحلي في المنطقة لخدمة "لينكد إن".

ويستند البطراوي على خلفية مهنية في هذا المجال، إذ عمل مديرا لأعمال "بيت.كوم" في مصر، وقد أحاط نفسه بفريق مكون من 20 فرد إنتقاهم بعناية، ويصفهم بأنهم "أذكياء" وسيساعدونه في الوصول الى ما يريد تحقيقه.

ويطمح البطراوي الى أن يتجاوز "جوبزيلا" حدود منطقة الشرق الأوسط، ليحقق نجاحاً عالميا، كما ويعتقد أن ما يقوم ببنائه يختلف عن بقية مواقع التوظيف في المنطقة، مثل "بيت.كوم" أو"أخطبوط"، من حيث تقديمه لمفهوم "متجر واحد لجميع الخدمات" one-stop-shop، حيث لا يكتفي "جوبزيلا" بعرض الفرص الوظيفية المتاحة ولكنه يقدم خدمات تعليمية وتدريبية، وكذلك شبكة إجتماعية للمهنيين.

وتقدم هذه المشاريع الجديدة مساعدات كبيرة لمن يبحثون عن وظيفة، ولكنها كذلك تُثري الوسط الريادي في المنطقة وتساعد الشركات الناشئة في الحصول على الموظفين الأنسب لهم، ممن يمتلكون المواهب والمؤهلات التي يبحثون عنها.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة