أكثر اللحظات انفعالية عند إطلاق شركة ناشئة

اقرأ بهذه اللغة

إطلاق شركتك الناشئة في أي مكان في العالم، وبخاصة في العالم العربي، ليس بالمهمة السهلة أبدًا. فمن الصعب خلق منتج فريد من نوعه، استهداف السوق الصحيحة، العثور على مصادر عائدات ثابتة، إدارة شركتك ضمن ميزانية صغيرة ومحدودة، عرض مشروعك على مستثمرين في بيئة حاضنة شابة، مواجهة منافسة من شركات عالمية، التعلّم من تجارب الفشل المحلية، التفكير في احتمال بيع الشركة، التعامل مع أشخاص منفعلين، وبالطبع السعي إلى إطلاق تطبيق على المحمول

إليك بعض ردود الفعل التي قد تنتاب روّاد الأعمال خلال مسيرتهم الصعبة. ونشجّعك على ذكر عناوين تجدها مناسبة للصور المتحركة أدناه وقد نضيفها إن كانت أفضل من اقتراحاتنا. 

1إطلاقك للتوّ موقعًا على الإنترنت 

 

2إخبار المستثمرين أنّك تنوي دخول سوق "بهذا الحجم"


3- إدراكك للتوّ أنك تستطيع تحمّل كلفة عشاء بدلاً من تناول الفلافل يوميًّا

4-  ترقُّب اتصال حول صفقة هامّة



5-   الرقص من السعادة أنت ومؤسِّسك الشريك عبر الفيديو بعد إبرام صفقة هامّة  

 

6-  إغلاق شركتك بعد سنة من العمل ضمن ميزانية صغيرة (ترجمة العبارة في الصورة: أنا لا أندم على شيء)


7-  ادعاء منافسيك أنهم سيهيمنون قريبًا على سوق السعودية (ترجمة العبارة في الصورة: أنا لا أصدقك)


8-  إدراك جدتك أنّ موقع متجرك الفعليّ هو على الإنترنت

9-  اكتشاف أنّ شركة كبيرة قد انتزعت منك أفضل مبرمج لديك

10-  ردّة فعلك حين يطلب منك الإعلام الإفصاح عن عدد زبائنك (ترجمة العبارة في الصورة: أرفض الإجابة عن ذلك لأني لا أريد)

 

11-  لحظة اكتشافك أنك قبلت استثمارًا من مستثمر غير كفوء

12-  نظرتك حين تتحدث مع زبائن ومستثمرين محتملين تذكّرت من هم لتوّك

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة