يوتيوب ينطلق محليًّا عبر برنامج شراكة في الخليج

اقرأ بهذه اللغة

يشهد محتوى الفيديو الأصلي شعبية هائلة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا. وقد سبق أن ناقشنا هذا المواضوع الأسبوع الماضي في أول فيديو من إنتاج "ومضة"، قامت به المنتجة زينة طبارة، حول ازدياد شعبية الفيديوهات الإلكترونية في الشرق الأوسط. وهذه الشعبية المتزادية هي إحدى أبرز الأسباب التي سهّلت على منتجي الفيديوهات الأصلية عملية جني المال على "يوتيوب" والاتصال بمعلنين بشكل مستقلّ.

استنادًا إلى رامي قنديل، مسؤول العلاقات العامة لدى جوجل في مصر وشمال إفريقيا، ثمة 310 مليون مشاهد لـ "يوتيوب" كلّ يوم، وأكثر من 13 مليون ساعة مشاهدة يوميًا ويتم تحميل ساعتين من المحتوى كل دقيقة. وأصبحت المنطقة العربية ثاني منطقة في العالم من حيث نسبة مشاهدة "يوتيوب". وهذه الشعبية تتجلى بوضوح أكثر في السعودية، مصر والأردن، حيث سطع نجم الكثير من المواهب وأصبحوا مشاهير محليين بمجرد نشرهم فيديوهات على الإنترنت.  

واليوم، يخطّط "يوتيوب" للتوسّع أكثر في الشرق الأوسط، وإطلاق موقع "يوتيوب" خاصّ بكلّ من قطر، البحرين، الكويت وعُمان (بعد أن كان ذلك مقتصرًا فقط على الجزائر، مصر، الأردن، المغرب، السعودية، تونس، الإمارات، واليمن). وهذا يعني أنّ المشاهدين المحليين سيحظون بفرصة مشاهدة أكثر الفيديوهات شعبية (وملائمة) في بلدهم عبر صفحة "يوتيوب" الرئيسية. وهذه ميزة لم تستفد منها بعد بلدان مثل العراق، لبنان، ليبيا، سوريا، الضفة الغربية وغزة. 

كما ويسهّل "يوتيوب" عملية جني المال حول العالم. فبعد أن أطلق حلولاً إعلانية للإمارات، السعودية ومصر، تسعى بوابة الفيديوهات الآن إلى القيام بالمثل في قطر، البحرين، الكويت، عَمان والمغرب، وهذا "يعد بدوره فرصة كبيرة للجهات الإعلانية التي تريد حلولاً إعلانية وثيقة الصلة بالعالم العربي"، كما أفادت مدوّنة "جوجل أرابيا" Google Arabia.  

الآن أصبح برنامج الشراكة في "يوتيوب" متوفرًا على مستوى المنطقة العربية، منها قطر، البحرين، الكويت، عمان والمغرب، حيث يتيح لمنتجي المحتوى تحقيق الأرباح عبر بيع مساحة للإعلان، نشر إعلانات فيديو وجني المال من خلال "ترو فيو" TrueView، وهو برنامج ينتج لك العائدات فقط إن قام الشخص بمشاهدة الإعلان كاملاً.  

وفيما تزداد نسبة المتموّلين من الفيديوهات الإلكترونية في الخليج، يبقى السؤال أي منتجي محتوى أو كوميديين ترغبُ في أن يجنوا المال في البحرين، الكويت، عُمان وقطر؟ والجدير بالذكر أنّ "يوتيوب" يأخذ نسبة 45% من عائدات الإعلانات، ما يضعه في خطر، علمًا أن عائدات الإعلانات ما زالت تسهّل على منتجي المحتوى جني المال. ومن بين الأشخاص الذين أجرينا مقابلة معهم، كثيرون يسعون إلى جني المال على "يوتيوب" عبر طرق متعددة.    

إذًا هل يستفيد كوميديون مثل الكوميدي البحريني عمران العرادي من إعلانات TrueView؟ قال العرادي مرّة إنّ أهمّ إنجاز هو "القدرة على الاستمرار في العيش كشخص ترفيهي، بخاصة في بلد لا تكون الوظائف الحقيقية فيه متعلقة بهواية الشخص... إلا إذا كان يحبّ أن يخبز". شاهده في هذا الفيديو أدناه يتحدّث عن شركات الاتصالات المحلية:   

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة