اثنتا عشرة نصيحة من رائدة أعمال مصرية

اقرأ بهذه اللغة

أميرة عزوز هي مؤسسة ورئيسة تحرير موقعفستاني، منصة للأزياء خاصة بالشرق الأوسط متوفرة باللغتين الانجليزية والعربية، انطلقت قبل ثلاث سنوات عام ٢٠١٠. حاربت عزوز مؤخراًفضيحةسرقةالمحتوى بعد أن اكتشفت أن أربعة مواقع مصرية مهمة على الأقل سرقت  محتوى موقعها. وهي تُشاركنا أدناه بعضًا من الدروس التي تعلّمتها، على ممرّ السنوات، حول الحفاظ على حياة متوازنة وصحية وناجحة كرائدة أعمال. 

تعلّمت كرائدة أعمال شابة الكثير خلال السنوات الأربعة الماضية، دروس أكثر عملية من دروس الجامعة. لا أدّعي أنني أعرف كل شيء إلا أنه لدي ما يكفي من الخبرة (على الرغم من أنني واثقة أن دروساً صعبة ما زالت بانتظاري). بعد ما قلته، أظن أنه من المهم مشاركة هذه النصائح المهمة مع رائدات الأعمال في منطقتنا لمساعدتهنّ على الحفاظ على حياة صحية. 

١. حاولي ايجاد التوازن بين حياتك المهنية والشخصية 

أن تعرفي كيفية تنظيم وقتك والحفاظ على التوزان أمر حساس جداً. غالباً ما لا نكون، كنساء، مسؤولات عن العمل فحسب لا بل غالباً ما نتحمّل مسؤولية عائلاتنا التي تحتاج الى المزيد من العناية والانتباه. تعلّمي كيفية تحقيق هذا التوازن المثالي وحددي أولوياتك وضعي خطة ما. ولا شك أن ايجاد التوازن واتخاذ الموقف المناسب في التواصل بغاية الأهمية. 

٢. اختاري معاركك 

 في أي عمل، تعرف أياماً رائعة وأخرى عصيبة. ويبقى أهم شيء أن تعرفي اختيار معاركك لأن كل شيء لا يستحق النضال من أجله. احتفظي ببطاقتك للقضايا المهمة. إذا تلقيت بريداً إلكترونياً فظًّا، فكّري مرتين ما إذا كان عليك الإجابة أو تجاهله بكل بساطة. 

٣. وثّقي مراسلاتك 

عوضاً عن الوثوق بالأشخاص، احتفظي بكل عقد أو صفقة تعملين عليها، أولاً في بريدك الالكتروني وثانياً من خلال الاتفاقات المكتوبة. لا تعلمين متى ستحتاجين إليها لتوضيح الأمور. 

٤. جدي مرشداً خاصًّا بك 

تحتاجين الى صديق أو مرشد تستطيعين اللجوء اليه كلما احتجت الى نصيحة أو الى رأي ثانٍ. سيساعدك الأمر عندما يكون القرار على المحكّ غير واضح. قد يساعدك المرشدون على دفع أعمالك الى الأمام بفضل وجهات نظر جديدة. 

٥. امتثلي لقاعدة ٨٠-٢٠ 

عندما أغرق في كمية هائلة من الأعمال التي يجب انجازها، أبدأ دائماً بالأمور التي تمثّل ٢٠٪ من العمل والتي ستساعدني على التوصّل الى ٨٠٪ من النتائج. 

٦. حددي رؤيتك وتذكريها دائماً 

لو حصلت على قرش مقابل كل دقيقة انحرفت أو انصرفت عما هو مهم، لكنت فاحشة الثراء. يحدث الأمر مع الجميع! من أجل التركيز على رؤيتك وأهدافك، فإنّ تكرارها يومياً وكتابتها في كل مكان (على مكتبي وفي غرفتي) وإخبارها لأصدقائي لأتذكرها تعتبر كلّها تكتيكات مفيدة. 

٧. قومي بالبحوثات

يقولون أن المبدعين لا يفكّرون كالجميع. ولكن، حالياً لا يبدو أن الجميع متّفق على تفكير محدد. إذا أردتِ التمتّع بأمر مميّز وخلق مقاربة قوية تختلف عن ما يقدمه المنافسون، تحتاجين الى القيام بأبحاثك وفرز الأسباب التي ستحمل الأفراد على تفضيلك على الآخرين وتسليط الضوء عليها. هل لديك فكرة جديدة ستساعدك على تعزيز أعمالك؟ دعي أفراد فريقك وبعض الأصدقاء المقرّبين يبلورونها للحصول على رأي ثان وثالث. 

٨. جدي فريقًا يشاركك رؤيتك 

عندما يتعلّق الأمر بالشركات الشابة، تحتاجين الى أن تحيطي نفسك بفريق تعتبرينه كعائلة لك وبفريق كادح يشاركك الرؤيا والأهداف ذاتها. فلا شك أن تشكيل فريق لا يقاسمك الرؤيا ذاتها أو يواجه مشاكل داخلية سيضرّك أكثر مما ينفعكِ. بالاضافة الى ذلك، لا تفترضي أنك تستطيعين القيام بكل شيء. جدي أشخاصا يكملون نقاط ضعفك. لا يشكل التمويل نقطة قوتي ولكن، بعد أن طلبت المساعدة، تسير الأعمال بشكل جيد. 

٩. راقبي مصاريفكِ 

احرصي دائماً على أن تعرفي حجم نفقاتك شهرياً واحتفظي بما يكفي من الأموال لشهرين  في المصرف تحسّباً للايام السوداء. لكل شركة إخفاقاتها ونجاحاتها الا أن الأهم هو أن تكوني مستعدة لمواجهة الاخفاقات والتعلّم منها. يستطيع الآخرون والشركات أن يشعروا بضعفك فلا تمنحيهم الفرصة. 

١٠. تقبّلي النقد البنّاء

في حين أن الجميع يملك رأياً حول ما هو جيد لشركتك أو ما يمكنك القيام به، احرصي على الاصغاء إليهم بامعان. تقبّلي الانتقاد بقدر ما تتقبّلين الاطراء. ولكن، اختاري الأفضل لك واستعملي الأهم للمضي قدماً. وجدي وسائل ايضاً للتصرف بديبلوماسية ومهنية عندما تعطين ردود الأفعال أو تحصلين عليها. 

١١. خذي إجازة 

بصفتي صاحبة شركة، يصعب علي التوقّف عن التفكير بقضايا وأفكار العمل متى أغادر المكتب. ولكن، لنكون واقعيين، ليس بيدك حيلة. تعلّمي أن تتركي قضايا العمل خلفك متى تقضي ساعات العمل لتبدأي يوماً جديداً مع مقاربة جديدة. 

١٢. ضعي خطة بديلة 

قد لا تسير خطة رائعة دائماً كما تتمنين. ولهذا السبب، يجب أن تضعي خطة بديلة. لا تضيّعي الكثير من الوقت بالعناد والاصرار على إنجاح خطة العمل. عندما تدركين أن الأمور لا تسير جيداً، تصرّفي بسرعة لتقليص الخسائر.

 

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة