غي كواساكي: أبرز أحد عشر خطأ يرتكبه رواد الأعمال

اقرأ بهذه اللغة

بصفته أحد موظفي "آبل" الذين كانوا مسؤولين في الأساس عن تسويق كومبيوتر "ماكينتوش" في العام 1984، أطلق غي كواساكي، منذ ذلك اليوم، شركاته الخاصة واستثمر في شركات ناشئة كونه صاحب رأسمال مخاطر. وخلال مشاركته خبرته مع طلاب في جامعة كاليفورنيا بيركلي في آذار/ مارس الماضي، قال "أنا غير معروف بالكلام المعسول لذلك لندخل في صلب الموضوع". 

اطلع أدناه على أحد عشر خطأ يرتكبه روّاد الأعمال بشكل منتظم. وبإمكانك مشاهدة فيديو العرض الذي قدمه أدناه. 

1 ـ مضاعفة الأرقام الكبيرة بـ1%. ذكر كواساكي بأن الكثير من رواد الأعمال يرتكبون خطأ الدخول لى سوق كبيرة وتركيز أنظارهم على الحصول على 1% منها فقط. فصحيح أن هذه حصة تبدو صغيرة ويمكن للكثيرين الوصول إليها، إلاّ أن الحصول على 1% في سوق هائلة ليس بالأمر السهل. وكذلك لا يحب أي مستثمر أن يسمعك تقول إنك تريد 1% فقط من السوق. فإن كنت غير مؤمن بأنك تستطيع الاستحواذ على حصة كبيرة في السوق أو أنك تستطيع القيام بشيء مبتكر بالكامل فلن يؤمن بك الآخرون أيضاً. 

2 ـ التوسّع في وقت مبكر. بوجود توقعات عالية لشركتك، يمكنك بسهولة أن تبالغ في تقدير حاجاتك اللوجستية. ولكن تكثيف التوظيف والنفقات العامة من دون نتائج أو عائدات، قد يجعلك في وضع تجد نفسك بشكل سريع من دون سيولة قبل أن تثبت مفهومك حتى. لذلك اعتمد على التمويل الذاتي واعمل بشكل بطيء ومتأن إلى أن تجد أنك فعلاً تحتاج إلى التوسّع.   

3 ـ الشراكة. يقول كواساكي"ثمة شيء واحد يهم في شركة ناشئة، وهو المبيعات". لذلك فإن الشراكات تحصل فقط حين يرغب طرفان في تعويض ضعفهم من خلال الاعتماد على الآخرين. والمبيعات هي أكثر ما يهم. فإن كنت تريد إرضاء المستثمرين، احترم أرقامك.  

4 ـ عرض الفكرة بدل إعداد نموذج تجريبي. يركز الكثير من رواد الأعمال على إتقان الـ "باور بوينت" وتطبيقات ناتجة عن منافسات، غير أنه في العالم الحقيقي تحتاج أن تثبت أنه بإمكانك التنفيذ. وإذا كان يجب الاختيار بين عرض عظيم لفكرتك ونموذج عمل تجريبي عظيم، يختار كواساكي النموذج التجريبي كل مرة. فبرأيه إن أثبتّ مفهومك لأولئك الذين تحتاج إلى الموارد منهم، فستحصل على فرصة أفضل للفوز بدعمهم.      

5 ـ استخدام الكثير من الشرائح وخط صغير جداً. قاعدة كواساكي هي 10 ـ 20 ـ 30. فإذا كنت تقدم عرض فكرة، لا تستخدم أكثر من 10 شرائح ولا تستغرق أكثر من 20 دقيقة لعرض أفكارك ولا تستعمل حجم خطّ أقل من 30. ابقه واضحاً وبسيطاً ومرئياً. 

6 ـ القيام بذلك بشكل تسلسلي. غالباً ما يعتقد رواد الأعمال بأن هناك عملية طويلة لبدء شركة وتوسيعها. ولكن في الواقع، أي شيء يحدث عادة يحدث كلّه في الوقت نفسه. رواد الأعمال سيواصلون "جمع المال وكتابة البرامج ووضع نماذج تجريبية والبيع والتوظيف وجمع المال في الوقت ذاته. فهذه عملية موازية". ما من طريق واضحة للنجاح. الأمر كله يتعلق بتحريك كافة العناصر نحو الأمام.  

7 ـ الاعتقاد بأن الـ51% تعني السيطرة. خلال اجتماعات مجلس الإدارة، عادة لا تنتهي الأمور دائماً بالتصويت. فإما يريد الجميع فعل ذلك أو لا أحد يريد ذلك. الواقع أنك حين تحصل على مال خارجي تخسر السيطرة ويكون لديك واجبات تجاه هذا المال. "إذا لم تستطع التعامل مع هذا الأمر لا تأخذ مالاً خارجياً. نسبة الـ 51% توهمك بأنك المسيطر".      

8 ـ الاعتقاد بأن براءات الاختراع تعني القدرة على الدفاع عن النفس. لا تضعك براءة الاختراع في مركز قوة. فإذا استحوذت على شركة يوما ما، فقد تحب الشركة ذلك وبالطبع "ستُشعر أهلك بالفخر"، يضيف كواساكي ممازحاً. ولكن الوقت الذي تستغرقه للحصول على البراءة، والمال الذي تنفقه للدفاع عنها خصوصاً ضد انتهاك الشركات العملاقة، لا يستحقان العناء. ويتابع أن "مقاضاة مايكروسوفت بشكل ناجح ليس نموذجاً تجارياً يمكن تمويله". لا يأبه المستثمرون عادة إن كان لديك براءة اختراع.  

9 ـ توظيف أشخاص يشبهوك. يجب على المهندسين أن يوظفوا مندوبًا عن المبيعات والعكس صحيح. فالتركيز على نوع معين من المهارات، مثل توظيف فريق مهندسين فقط، سيشغّل شركتك الناشئة في أوساط غير نافعة لها. وببساطة "تحتاج إلى شخص لينتج وشخص ليبيع وشخص ليستلم". فليكن في فريقك أشخاص من مختلف الاختصاصات لتغطية كافة الجوانب. 

10 ـ بناء علاقة صداقة مع مستثمرك المخاطِر. يقول كواساكي عن أصحاب الرساميل المخاطرة إنهم "في مجال صناعة المال، لا في مجال صناعة الأصدقاء". لا تحاول أن تصبح أصدقاء معهم، بل قم فقط بتحديد توقعاتك. فإن لم تنفذ وعدك، لن يحافظ أصحاب الرساميل المخاطرة على ماء وجهك لمجرد أنك شخص جيد. ويقول "المفتاح للفوز بأي مستثمر هو فقط من خلال تحقيق توقعاتك". 

11 ـ الاعتقاد بأن أصحاب الرساميل المخاطرة قد يضيفوا قيمة. أصحاب الرساميل المخاطرة هم أشخاص منشغلون طوال الوقت، فغالباً ما يديرون عدة شركات ولا يمكنهم أن يدعموا جميعها بمبالغ كبيرة. ونعم يمكنهم أن يعطوك أرقام وعناوين أشخاص ونصائح من وقت لآخر، ولكن لا تتوقع منهم أن يجيبوا على كافة اتصالاتك الهاتفية. وبالطبع كل صاحب رأسمال مخاطر يختلف عن الآخر، ولكن من المرجح أن تحصل على جزء كبير من وقتهم إذا كنت تحقق النتائج المرجوة. 

شاهدوا الفيديو الكامل لحديث غي كواساكي في الأسفل.   

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة