هل من الضروريّ أن يتعلّم رواد الأعمال لغة التشفير؟

اقرأ بهذه اللغة

 يناقش البعض أنّ تطوير منتج مثالي قبل إدخاله السوق ليس بالأمر الجيد، كما ويناقش البعض الآخر أنّ ابتكار حلّ تقني متقدّم ليس بالأمر الضروري أيضًا.  

في مقال كتبه دارمش شاه Dharmesh Shah في مدونة ريادة الأعمال OnStartups.com، تكلّم عن أهمية اختبار السوق أولاً بمنتج يتمتع بالحد الأدنى من مقومات النجاح لجذب الزبائن وتعديل المنتج وفقاً لردود فعل المستخدمين. وما من حاجة هنا لاكتساب خبرة واسعة في كتابة الرموز وتطوير الويب وتصميم المواقع الإلكترونية أو حتى في البحث عن شريك مؤسس يتمتع بخلفية تكنولوجية قبل اختبار المنتج في السوق، لأنه بالنسبة للكاتب، يجب أن يركّز رواد الأعمال على ما يهمّ.  

ركّز على الهدف لا الطريقة   

بحسب شاه، جلّ ما يهمّ الزبائن هو أن تعمل الخدمة بشكل جيّد. وسواء كان العمل الداخلي فيها مؤتمتاً أو يدوياً، آلياً أو بشرياً، فهم يريدون أن تحلّ مشكلتهم لا أكثر. لذا، فرواد الأعمال الذين يريدون اختبار فكرتهم بأقل تكلفة ممكنة ليسوا مضطرين إلى إعداد نظام خدمة زبائن معقّد ومتطور منذ البداية، بل بإمكانهم التكفّل بالأمر شخصياً.   

ولإثبات وجهة نظره، يعطي شاه مثال شركة "تايست مايكر" Tastemaker، هي منصة إلكترونية تربط أصحاب المنازل بمصممي ديكور داخلي. بدلاً من أن يمضي مصممو المنصة وقتهم في ابتكار حل متقدم لخدمة زبائنهم، بدأوا بتدوين احتياجات زبائنهم عبر ورقة وقلم.     

الأدوات اللازمة لتصميم نموذج أولي سريع

تنطبق هذه الطريقة بشكل كبير على شركات الخدمات؛ إذا كان الشق التقني يشكل الخدمة الأساسية التي تقدمها الشركة، لن يجدي القلم والورقة نفعاً في ابتكار حلّ سريع لتقييم إقبال السوق. ولكن، ثمة وسائل سريعة تسهّل على الشركات الناشئة التقنية عملية اختبار إقبال السوق:

  • لشركات التجارة الإلكترونية، يمكن لرواد الأعمال اللجوء إلى حل دفع شامل لإنشاء بوابة دفع من دون الحاجة إلى التشفير. في الشرق الأوسط، تجمع "جايت تو بلاي" Gate2Play عدة خيارات في مكان واحد، في حين أنّ "شوب جو" ShopGo تجمع الحلول في منصة تجارة إلكترونية مصممة بالكامل حسب الطلب، و "باي فورت" PayFort تقدّم أيضاً خيارات دفع عدّة.
  • لنظم إدارة الزبائن، يمكن لـ "زن دسك" Zendesk و "يوزر فويس" Uservoice و "جت ساتسفاكشن" GetSatisfaction مساعدتك.
  • لتصميم المواقع الإلكترونية، يعدّ موقع "وورد برس" WordPress حلاً سهلاً ومجانياً. كما يذكر شاه "سترايكنجلي" Strikingly و "أن باونس" Unbounce كمرجعين آخرين يمكنهما مساعدتك على إعداد صفحة رئيسية جميلة.

يمكن لرواد الأعمال، من خلال استخدام الأدوات المتوفرة الكثيرة، تصميم منتجات تتمتع بالحد الأدنى من مقومات النجاح من دون أن يكونوا ضليعين بالتكنولوجيا. كما يمكنهم لفت انتباه المزيد من المستثمرين إذا وجدوا وسائل مبتكرة يستبدلون بها الحلول المكلفة.  

وتنطبق مقاربة "افعلها بنفسك" هذه Do-it-yourself أيضاً عند السعي إلى اختبار أسواق جديدة؛ إذ يساعد تعديل المنتج تدريجياً وطرح المنتج على الإنترنت فقط وتوظيف أفراد جدد موهوبين الشركات الناشئة على تحديد ما إذا كانت السوق المعنية جديرة بدخولها أم لا. وعند السعي إلى دخول أسواق جديدة، من الصعب أحياناً التروّي، غير أنّ التسرّع في التوسّع يقضي بسهولة على شركتك الناشئة.   

ما زال عليك التفكير في حل قابل للتوسيع
 

شاه لا يقول إنّه على الشركات الناشئة تجاهل كل المهارات التكنولوجية بالكامل؛ ففي النهاية، يشكل اعتماد عمليات مؤتمة أمراً ضرورياً للتوسّع في ما بعد. بعد اكتساب عدد لا بأس به من الزبائن الراضين عن الخدمة، بنت "تايست مايكر" على سبيل المثال منصة إلكترونية لتستبدل بها العمل اليدوي الذي كانت تقوم به في البداية. 

في "ومضة"، نسمع مراراً وتكراراً، وبالأخص نظراً إلى ندرة مطوّري الويب المستقلين الجديرين بالثقة، أنّ بناء شركة ناشئة من دون شريك مؤسس له خلفية تكنولوجية أمرٌ بالغ الصعوبة. لذلك، على الشركات الناشئة الجدية بشأن أفكارها أن تكون على معرفة مسبقة بمطوّر ويب بارع لتتمكن من توسيع فكرتها حالما تلاقي خدماتها إقبالاً في السوق. فما من شيء أسوء من عدم استطاعتك تلبية حاجة من حاجات السوق بسبب نقص الأفراد الكفوئين لديك. 

هل توافق على أنّه يجب على الشركات الناشئة اختبار المنتج أولاً قبل تصميم حلّ تكنولوجي متقدّم؟

لمزيد من المعلومات حول كيفية إنشاء موقع إلكتروني وتحسين نتائج محركات البحث، قم بتنزيل هذا الكتاب الإلكتروني بالعربية مجاناً.

 

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة