شركة كويتية لاسئجار قوراب الصيد تتلقى استثمارًا بقيمة 200 ألف دولار

اقرأ بهذه اللغة



أعلنت المنصة الالكترونية لاستئجار قوارب الصيد "فش فش مي" Fishfishme عن تلقيها استثمارًا بقيمة 200 ألف دولار من مستثمرين مخاطرين، بما فيهم المؤسس الشريك لـ"دوبيزل" Dubizzle، سيم واتلي، وعبد العزيز اللوغاني، مستثمر كويتي عمِل كشريك إداري في موقع طلب الطعام "طلبات دوت كوم" Talabat.com، وسيف الزرعوني، مستثمر إماراتي ومؤسس موقع مراجعة الأعمال "يديج دوت كوم" Yadig.com ، إلى جانب مستثمرين تأسيسيين كويتيين آخرين. 

أطلق عبدالله الشلبي، مساهم في ومضة، الشركة الناشئة الكويتية عام ٢٠١٢ لتسمح للزبائن الذين يريدون الذهاب في رحلة صيد من استئجار القوارب في مختلف الدول وحجز رحلاتهم عبر الموقع. اعتباراً من اليوم، يتباهى الموقع بـ٣٠٠ شركة شريكة لاستئجار قوارب الصيد في أكثر من ٢٠ دولة بما فيها اسبانيا وفرنسا وايطاليا واليونان والمملكة المتحدة وعمان وتركيا وتايلندا والامارات العربية المتحدة، حيث مقر الشركة. يترأس الشلبي مكتب دبي الذي يدير العمليات والمبيعات في حين يتولى المؤسس الشريك، خوسي جيل زفرا،  التصميم والتطوير من مالقة، اسبانيا.  

ويأمل الفريق، هذا العام، بتعزيز موقع الشركة القوي في الامارات العربية المتحدة وعُمان واسبانيا بينما تتوسّع الى الولايات المتحدة حيث قام الصيادون الهوات بأكثر من ٧٠ مليون رحلة صيد عام ٢٠١٢ . ويقول الشلبي إنّ ٧ ملايين شخص قد حجزوا عبر شركات لاستئجار القوارب سنوياً. وتعتبر جنوب إفريقيا حيث وظّف الفريق مندوب مبيعات، هدفاً أيضاً بالاضافة الى أستراليا والمملكة المتحدة. ولا شك أن الفكرة عالمية لا سيما وأنّ الشركة الناشئة تتلقى الكثير من الاتصالات من شركات قوارب الصيد حول العالم. 

ومن خلال هذا الاستثمار، ستوسّع الشركة فريقها المؤلف من ٨ موظفين وستبني منصة برمجيات. واليوم، تقوم شركة الرحلات بتأكيد الرحلة لزبائنها عبر بعث رسائل قصيرة أو رسالة إلكترونية، لكن الموقع يدرج الآن قسمًا يسمح لقبطان القارب بإدارة الحجوزات على المنصة إذا أراد، في الوقت الذي يُجيب على أسئلة الزبائن ويتفقّد صفحاتهم الخاصة. 

ومن أجل تطوير هذه السوق، ستستفيد "فش فش مي" من خبرة مستثمريها الذين عملوا على بناء "دوبيزل"، وهو أكبر موقع إقليمي للإعلامات المبوبة في الشرق الأوسط، و"طلبات دوت كوم"، الذي يخدُم السوق الخليجية من خلال منصة طلب طعام إلكترونية، و"يديغ"، وهي شبكة اجتماعية وموقع للمراجعات يسمح للزبائن بتقييم تجاربهم مع الشركات في كل أنحاء الشرق الأوسط. وسيقوم واتلي، الذي تنحى عن منصبه في "دوبيزل"، بمساعدة "فش فش مي" على دخول سوق الولايات المتحدة بنجاح. 

تأخذ "فش فش مي" عمولة على كلّ عملية حجز وقد جنت هذا العام عائدات بقيمة 100 ألف دولار وهي تسعى الآن إلى التوسّع أكثر بفضل مساعدة مستشارين جديدين، هم أبرار أحمد، شريك في "ترافيل كابيتاليست فنتشورز" Travel Capitalist Ventures، شركة استثمار في الولايات المتحدة تركّز على السفر وتتخذ من الولايات، ومحمد الزغبي، رائد أعمال ومستثمر في دبي. 

وأعلن عبدالله الشلبي، المؤسس الشريك والمدير الاداري لـ"فش فش مي" في بيان له: " نحن سعداء ومحظوظون بوحود مستثمرين ومستشارين مهمين هم أيضاً رواد أعمال ناجحين الى جانبنا. هم لا يقدّمون لنا المال فحسب، بل أيضاً المعرفة والخبرة الخاصة ببناء شركة ناشئة ناجحة. والأهم من ذلك، جميعهم يحبون صيد الأسماك!" 

وعلّق سيم واتلي، المؤسس الشريك لـ "دوبيزل" قائلاً: " أنا متحمس جداً حيال استثماري ودوري الاستشاري في "فش فش مي". أعتقد أنه في قطاع مجزأ للغاية، وسيساعد هذا الموقع الجانبين، وآمل أن تساهم تجربتي في شركة مستهلكين كبرى في تحقيق ذلك." 

ويضيف أبرار أحمد من "ترافيل كابيتاليست فنتشورز": " تساعد "فش فش مي" المستهلكين على ايجاد التجربة المثالية لاستئجار قوارب الصيد وعلى تبسيط العمليات، وتدرّ أرباحًا لأصحاب القوارب وتساعد أيضاً شركاء السفر والاعلام على المشاركة بعملية سفر مربحة. "فش فش مي" هي إحدى شركات السفر الناشئة الواعدة في المنطقة وأنا متحمّس جدًّا للمرحلة التالية." 

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة