ما هي التوجهات المرتقبة في عالم الأجهزة لعام 2014؟

اقرأ بهذه اللغة

استضافت HAXLR8R، وهي مسرّعة نموّ لشركات الأجهزة في سان فرانسيسكو وشنزين في الصين، يوم العروض الثالث في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، وقد لاقى نجاحًا باهرًا. وقد بات مؤخرًا النجاح أمرًا متكررًا عند HAXLR8R وشركاتها في الآونة الأخيرة. فقبل يوم العروض، تلقت شركتان ستتخرجان قريبًا من المسرّعة وهما "بيت كيوب" Petcube و"أفربورس" Evepurse، استثمارات وتمويل من خلال حملة تمويل جماعي على "كيكستارتر" Kickstarter، بحسب ما قاله المؤسسان شان أوسوليفان وسيريل إبيرزويلير، لصحيفة "وول ستريت جورنال".    

والشركة اللبنانية "رودي تيونر" Roadie Tuner التي شاركت في برنامج تسريع النموّ في HAXLR8R عام 2013، قد حصدت 60 ألف دولار أميركي عبر حملتها على كيكستارتر، أي ثلاث مرات أكثر من المبلغ المطلوب. وشركة باليت" Palette التي خضعت أيضًا لتسريع نمو عام 2013 في HAXLR8R، تلقت مرة ونصف المبلغ الأصلي الذي كان 100 ألف دولار كندي، ولا يزال أمام "فيغو" Vigo، 24 يوماً إضافياً للوصول إلى الخمسين ألف دولار التي تطلبها (وقد جمعت لغاية الآن أكثر من 35 ألف دولار). 

(ملاحظة: الرئيس التنفيذي لومضة، حبيب حدّاد، هو مرشد في برنامج HAXLR8R). 

سألت "ومضة" المؤسّس إبيرزويلير مؤخراً عن النجاح الباهر الذي حققته HAXLR8R خلال مسيرتها القصيرة، والاتجاهات التي تهمّ مصممي الأجهزة وما هو نمط حياة الرواد الذين يعملون في شنزين، الصين.  

بعد جولتكم الاستثمارية الثالثة الناجحة (من دون أن نذكر الأولى والثانية)، ما هي القطاعات التي يريد الناس أن يستثمروا فيها وما الذي يريدون شراءه؟ 

على صعيد المستخدم، ثمة طلب عالٍ على الأغراض الجديدة ويبدأ الكثيرون منهم بتجربة أجهزة جديدة واختبارها. ولا تزال حملات التمويل الجماعي شعبية غير أننا نلاحظ نوعاً من "التعب"، فبات الجميع يدرك الآن مخاطر الاستثمار في هكذا حملات والتأخير الذي ينتج عن تسليم المنتجات لاحقًا. وهذا يجعل بعض المستخدمين ينتظرون بدلاً من أن يساعدوا هذا المنتج على دخول السوق.   

على صعيد المستثمر، ثمة بالتأكيد طلب أعلى مما كان عليه في الماضي، ولكن الكثير من الجولات تجري "بعد المعركة"، أي أن التمويل يذهب للشركات التي لديها عائدات بأكثر من مليون دولار (عبر حملات تمويل أو من دونها). وحين تكون الشركة محفوفة بمخاطر أكثر أو حين يكون نموذج عملها غير مثبت بالكامل، يتردّد المستثمرون في الاستثمار ويتركون أصحاب شركات الأجهزة يغامرون وحدهم في مرحلة ما بعد حملات التمويل الجماعي. 

ما هي أبرز اتجاهات قطاع الأجهزة؟ 

كان عام 2013 بالتأكيد عام الأجهزة القابلة للارتداء، تلك التي ترصد النشاطات على كافة أنواعها، لكننا لا نجدها بكثافة في السوق في الوقت الراهن. وسيكون مثيرًا للاهتمام الاطلاع على التحديثات التي ستضاف على هذه الأجهزة بناء على آراء المستخدمين. 

وخلال عام 2014 سنسمع أكثر عن الأجهزة التي توضع على الرأس Head Mounted Displays وأجهزة الواقع المضخّم والواقع الافتراضي، وعن وسائل للتواصل معها (عبر الحركة مثلاً) بالإضافة إلى المزيد من الروبوتات التي تواكب التطورات القائمة والتي تتراجع أسعارها يوماً بعد يوم. وفي وقت لاحق سنسمع عن مجموعة من الشركات الناشئة التي تخدم شركات أخرى، على عكس ما رأيناه في المحمول. 

أي اجهزة لرصد حركة الجسم تفضلها؟ 

أعجبني جهاز "فيت بيت فورس" Fitbit Force، وهو جهاز بسيط ولكنه مصمم بشكل ممتاز. وأنا متحمس حيال أجهزة مراقبة النوم ومراقبة أنشطة الدماغ ("ميلون" Melon مثلاً) والأجهزة  التي ستكون قادرة على إطلاعنا على وضع للياقتنا البدنية ("فيغو" Vigo هو مثال على ذلك بفضل "مقياس الطاقة" فيه). 

لدى HAXLR8R علاقة رائعة ومربحة مع "كيكستارتر" وجمهورها. أخبرنا قليلاً عن ذلك وأي مستقبل تتوقعه لهذه العلاقة عام 2014. 

حين نقوم بعملنا بشكل صحيح، نكون الشريك المثالي الذي لا يثير المتاعب لـ"كيكستارتر". ولكن بشكل عام، أعتقد أنهم داعمون جداً للجميع والأمر ذاته ينطبق على "إنديغوغو" Indiegogo وغيرها. ونحن نساعد جميع المنصات وتقرر الشركات الناشئة بنفسها ما الذي تريد فعله وأين. فهذه مشاريعها. وهدفنا هو ضمان نجاحها مهما كان الثمن. 

هل يصعب عليكم إقناع الرواد بالقدوم إلى الصين؟ بالتأكيد أصبح الوضع أسهل الآن بفضل نجاح HAXLR8R. كيف تصفون هذا التغيير؟   

في الواقع لم يكن من الصعب أبداً إقناع المتقدمين بالقدوم. فهم لا يأبهون. وهم يدركون ما يفعلوه، ويعون أهمية بناء جهاز خاص بهم في الصين وعرض منتج أولي في شنزين والتعلّم من خلال تعديله. 

وما من شكّ أنّ التطوّر في الصين صعب. فالتعامل مع أول مجموعة من الشركات التي انضمت إلينا كان صعباً ولكنه ساعدنا على تحديد أمر أساسي: الناس ليسوا هنا في رحلة ثقافية، بل في رحلة بناء منتج خلال وقت قصير للغاية. وقد بذلنا كل ما في وسعنا لتسهيل ذلك وتجهيز الجميع لبدء العمل. وكنا نستغرق أكثر من شهر للانتقال إلى مستوى يشعر فيه الرواد بالراحة اما الآن فالأمر لا يأخذ سوى عشرة أيام. 

ما هي الاختلافات الثقافية التي اختبرها فريق HAXLR8R وروادها علماً أن معظمهم ليسوا من شنزين؟ ما هي الخطوات التي قامت بها الشركة لتسهيل التناغم بين الجميع؟ هل قادت الاختلافات الثقافية إلى أي نتائج مفاجئة؟ 

شنزين هي مكان للجميع في نهاية المطاف، فمئات آلاف الأجانب جاؤوا إلى هنا في السنوات العشرين الأخيرة لإنشاء المشاريع. لذلك ستجد ما تحتاجه كأجنبي وأكثر. ومنذ البداية ونحن  نقوم بالكثير مثل فتح حسابات مصرفية، العثور على سكن والتوصية بأماكن للأكل والتسلية وتنظيم فعاليات لبناء الفرق وفعاليات رياضية. الفكرة تستند على أنهم حين يصلون سيجدون مكاناً يسكنون فيه (بما أننا نقدم لهم المساحة المكتبية وورش العمل مجاناً) ويشعرون أنهم في بيتهم. 

وفي حين أنّ الفرق تناضل للحصول على المزيد من الاهتمام والمال، من الجميل أن نجد منتجات تجعلنا أناسًا أفضل.   

نحن في "ومضة" نحبّ الأجهزة، وإضافة إلى HAXLR8R، قام صندوق "ومضة كابيتال" بالاستثمار في "إنستابيت" Instabeat وهو جهاز لبناني يوضع على نظارات السباحة لتتبع دقات قلب السباحين. ويدعو حبيب حداد، رئيسنا التنفيذي، المهتمين إلى الاتصال به لأي معلومات عن مهامه في HAXLR8R. ويمكن التواصل معه على البريد الإلكتروني habib@wamda.com.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة