'يوريكا' تشهد على نجاح حملة تمويل أخرى من المنطقة

اقرأ بهذه اللغة

تشهد حملات التمويل الجماعي نجاحًا مستمرًّا في الشرق الأوسط. فبعد أن أطلق كلّ من "نبّش"، "حرير" و"البحث في مينا.كوم" حملات تمويل جماعي ناجحة على "يوريكا" Eureeca خلال الأشهر القليلة الماضية، ها إنّ منصة "فود لوف" لاكتشاف المطاعم والمأكولات وشرائها، تطلق حملة بدورها لتكون رابع شركة تجمع المبلغ المطلوب على الصعيد الإقليمي.

وقد ساهمت مجموعة من 21 مستثمر من اليابان، فرنسا، النرويج، الإمارات، والمملكة المتحدة بتمويل هذه الشركة العمانية التي أسستها ناديا شوملي، من أجل بناء موقع يمكّن الزبائن من البحث عن مطاعم وشراء المأكولات.

وتمامًا مثل "بينتريست" Pinterest للمأكولات، يقدّم "فود لوف" حاليًّا للمستخدمين فرصة تصفح المأكولات المتوفرة، والضغط على Lve وهو مختصر لكلمة أحبّ في الانجليزية، بدلاً من Pin على "بينتريست". كما أنّ الموقع يعرّف المتصفحين على أصناف مأكولات يمكن شراؤها على "أمازون" من الخارج. وحاليًّا، إنّ الشركة الناشئة التي تخرّجت من مسرعة النموّ "أويسس500" في عمّان، تجني الأرباح من خلال الإعلانات.

كشفت "يوريكا" و"فود لوف" عن بعض الإحصاءات المتعلقة بالحملة:

  • كان أكبر مستثمر لـ شوملي عمره 71 سنة وأصغرهم 23.
  • كان أكبر استثمار لـ "فود لوف" 50 ألف دولار وأصغرها 100 دولار.
  • ·       تمّ تحقيق أعلى رقم لاستثمارات الشركة الناشئة يوم الاثنين عند الساعة 4 بعد الظهر توقيت الإمارات.

مضى أكثر من 30 يوم على انطلاق حملة "فود لوف"، وقد جمع لغاية فترة تاريخ نشر المقال، أكثر من 93 ألف و500 دولار. ويقدّم الموقع نسبة أسهم تبلغ 10% مقابل 91 ألف و250 دولار وتبلغ قيمته الآن تحت المليون دولار تقريبًا.

وقد اعتمدت شركة ناشئة أخرى على نموذج التمويل الجماعي، وهي منصة "بوبيه كوتور" Poupée Couture لبيع الأكسسوارات الغربية والشرقية، ولبيع حقائب اليد التي تم التحدث عنها في البرنامج الأميركي The Carrie Diaries. وفي الحملة التي أطلقتها هذه المنصة، طلبت جمع 68 ألف و250 دولار مقابل 10% من الأسهم. 

 

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة