اطلاق أول دليل خدماتي للأعراس في مصر. هل ينجح؟

اقرأ بهذه اللغة

 

حين يتحدث البعض عن إثراء المحتوى الالكتروني العربي، كثيراً ما يغفلون صحافة الخدمات أو ما يسمى بـ"القوائم" أو Listings المتخصصة التي غالباً ما تجذب شريحة عريضة من المستخدمين. هذا المجال واسع ولم يتم بعد استكشافه والاستفادة منه بقدر المستوى الذي يخدم الجمهور ويلبي احتياجاته.

"هتجوز" هو أول موقع مصري يقدم خدمات وقوائم متخصصة بأمور الزواج، اطلق الشهر الماضي مستهدفا ملايين الشباب في مرحلة الاستعداد للزواج أو في مرحلة التفكير بالزواج باختلاف مستوياتهم التعليمية والاقتصادية. من قبله، كان هناك "زفافي" الخليجي رغم استهدافه للجمهور المصري. كما ويتوقع اطلاق موقع مصري ثانٍ العام الحالي باسم "زغروطة".  

ورغم ثراء موقع "زفافي" التابع لمجلة "زفافي"، إلا أن المحتوى في مجمله عبارة عن نصائح ومواضيع صحفية ومواد مصورة لأماكن لقضاء شهر العسل أو تصاميم وتريين المنازل وفساتين أفراح وغيرها دون تقديم أي خدمة أو معلومة عن كيفية التنفيذ.

في حين "هتجوّز" يضم قوائم لكل ما يحتاجه الساعون إلى الزواج لتسهيل عملية البحث عن جميع متطلبات "ليلة العمر" من قاعات أفراح وكتب الكتاب وفساتين ومصورين ومصففي الشعر وديكور أفراح واكسسوارات وعيادات طبية ومحلات ورد وشهر العسل وليلة الحنة وفرق موسيقية وليموزين وجواهرجي وغيرهم. فيساهم الموقع باعفاء المستخدم من البحث بعشوائية عن كل هذه الأمور.

كما ويضم الموقع مدونة تحتوي على مواضيع متعلقة بالزوجين وحياتهما الزوجية مكتوبة باللهجة العامية المصرية والفصحى البسيطة لتناسب مع كل أذواق القراءة.

وبعدما عاش تجربة شخصية غير مرضية قبل زواجه، قرر عمر مصطفى تأسيس "هتجوز". "كثيراً ما يتخذ الزوجان خيارات نتيجة لنقص المعلومات وضغط الوقت،" يقول مصطفى. هو صحفي متخصص في المحتوى الإلكتروني ومسؤول حالياً عن موقع جريدة "الشروق" المصرية. وكان قد عمل في السابق لدى موقع "يلا بينا" الترفيهي المتخصص في قوائم المطاعم والسينمات والمقاهي والذي تديره شركة "لينك دوت نت".

يرى مصطفى أن مصر تفتقد لهذا النوع من المواقع الخدماتية المتخصصة في مجالات مثل الصحة والتعليم والزواج وغيرها، التي تنتشر وتشتهر في الغرب وأشهرها موقع Yelp، بل إنها حتى إن وجدت ستكون باللغة الإنجليزية مستهدفة شريحة مجتمعية بعينها. "من حقنا ان نجد محتوى بلغة يستطيع كل الناس فهمها وليس فقط طبقة معينة".

تتعدد مستويات البحث في "هتجوز" حسب النشاط والمدينة (حالياً تختصر على القاهرة فقط وقريبا تضاف الإسكندرية ثم مدنا مصرية أخرى تدريجياً حسب توفر المعلومات). ويمكن تحديد البحث واالنتائج، فإذا كنت تبحث عن "ماكياج وتجميل" فإنك تختار ما بين الأنواع (تصفيف شعر، مركز تجميل وغيرها) والخدمات المقدمة (تقليم الأظافر، تصفيف شعر وغيرها). أما قاعات الأفراح فتنظم بحسب السعر وعدد المدعوين وأنواع القاعات والخدمات المقدمة.

حاليا، ينضم مقدمو الخدمات الى الموقع مجاناً لكن مستقبلا ومع كثرة الاختيارات، سيتاح الإعلان المدفوع لتظهر أسماء الجهات المعلنة في أولى النتائج مثلما يحدث في "جوجل" Sponsored Ads.

ويقول مصطفى ان "الفكرة قد تبدو خفيفة وتجارية لكننا نحلم لمحتوى مختلف ومفيد وصادق مع المستخدمين." وسيتاح لزوار الموقع امكانية مشاركة رأيهم في قسم المراجعات أو Reviews. 

يعتمد الموقع حاليا على إسهامات الأصدقاء والزملاء في الكتابة وجمع البيانات دون مقابل حتى يجني المشروع ثماره. "لن نسعى لاستثمارات خارجية قبل أن نقف على أرض صلبة،" يقول مصطفى.

ويبدو المؤسس واثقا من تميز "هتجوز" عن منافسيه اذ يجمع بين الصحافة الخدماتية والمحتوى المفيد المكتوب بلغة سهلة والمتنوع بين نصوص وإنفوجرافيك ومواد مصورة ومسموعة.

يطمح القائمون على "هتجوز" في توسيع المنصة بحيث تسمح لأصحاب ومقدمي الخدمات بإنشاء صفحات خاصة بهم على الموقع للتعويض عن غيابهم الإلكتروني وليتمكنوا من تحديث أنشطتهم وخدماتهم باستمرار.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة