هل تنجح مبادرة سعودية في استحقاق لقب ويكيبيديا الانفوجرافيك العربي؟

اقرأ بهذه اللغة

Arabic Infographic

في اطار محاولات اقليمية لتعزيز المحتوى العربي على شبكة الانترنت وخاصة الرسومات البيانية أو ما يُعرف بالإنفوجرافيك، أطلق ثلاث رواد أعمال من السعودية موقعاً الكترونياً "الانفوجرافيك العربي" أو Arinfographic يعمل على أرشفة كل تصاميم الانفوجرافيك العربية في مكان واحد ويقدم من ناحية أخرى خدمة تصميم الانفوجرافيك عند الطلب.

قد تكون كلمة "انفوجرافيك" أو Infographic غربية بعض الشيء وغير مألوفة بالنسبة لمن لا يتابعون آخر توجهات الاعلام الرقمي. فقد انطلق هذا المبدأ منذ بضعة سنوات وهو يعتمد على تجسيد شتى أنواع البيانات والمعلومات في محتوى بصري. لماذا بصري؟ ببساطة لأن الصور والرموز والرسومات تُعتبر من أسهل الطرق لتوصيل فكرة ما للقارئ وبأسرع طريقة. وغالباً ما يتركّز تصميم الانفوجرافيك على مجالات التسويق والتعليم وتلخيص نتائج الدراسات والاحصائيات.

وبعد اطلاق الموقع أواخر العام الماضي في كانون الأول/ديسمبر خلال فعالية عربنت الرياض، يأمل سامي المطيري، المؤسس والرئيس التنفيذي للشركة الوصول بـ"الانفوجرافيك العربي" الى مقارنته بـ"ويكيبيديا الانفوجرافيك العربي" أو لقب "فيجوالي العرب" كون موقع Visual.ly هو الأشهر عالمياً من حيث تصميم الانفوجرافيك. وقد درس المطيري أساساً العلوم التقنية ولم يملك أي خلفية بالتصميم، والصدفة قادته الى العالم التصميم كما أن حاجة العالم العربي للتطور في هذا المجال كبيرة.

"لاحظنا نقصاً في الوعي لدى المستخدم العربي حول ما هو الانفوجرافيك وكيف يمكن تصميمه،" يقول المطيري، الذي عمل مع ثلاثة شركاء على بناء منصة عربية لنشر مفهوم الانفوجرافيك.

وبالاضافة الى ذلك، وسّع المطيري نشاطات منصة "الانفوجرافيك العربي" لتضم دورات وورش عمل في عواصم عربية للتعريف بالانفوجرافيك وأهميته. "وجدنا تجاوباً كبيراً من خلال شبكات التواصل الاجتماعي خاصة من عمان، دبي والرياض،" يقول المطيري.

وبعدما كان المطيري وفريقه قد اطلقا خدمة الأرشفة والتصميم في الوقت ذاته ومن المنصة نفسها، ها هو الفريق اليوم يتوجه الى فصل الخدمتين، وتطويرهما قليلاً. "فضلنا تأسيس ما نسميه بوكالة لصنع الانفوجرافيك تكون ربحية، وسنطلقها خلال شهر من الآن،" يقول المطيري. ولكن ما امكانية نجاح هذه الوكالة في حين مع طلبات التصميم كثيرة ويتعذّر على الفريق تلبيتها جميعاً وهو يرفض معظمها حالياً بحسب ما يقوله المطيري.

قد يعتقد البعض ان الطلب مرتفع لتصميم الانفوجرافيك هو أمر جيد. لكن بالواقع، يكون هذا الوضع ايجابياً عندما تقابله في سوق العمل المهارات المناسبة من حيث النوعية والكمية معاً. ففي حالة "الانفوجرافيك العربي"، يشترط المصممون عدم التوظّف والعمل بدوام كامل لأنهم يفضلون العمل لحسابهة الخاص على مشاريع عدة.

"يصل عدد مصصممينا الذين نعمل معهم بصيغة الاستكتاب حالياً الى عشرة، معظمهم من السعودية، مع ذلك لا يمكننا تلبية الطلب. والمشكلة ان المصممين غير متفرغين، فيطلب تطبيق الانفوجرافيك اسبوع كامل، والانفوجرافيك التفاعلي أو Motion Graphic ثلاثة أسابيع كما ونحن في بحث متواصل عن مصممين يتمتعون بمهارات تتناسب وتوقعاتنا،" يشرح المطيري.

ويعمل المطيري لحلّ هذه المعضلة من خلال تعريف المستكتبين على طالبي الانفوجرافيك وبناء شراكات مع شركات التصميم، والبحث عن مصممين من كافة الدول العربية.

وعلى الرغم من ذلك، يبدو ان المنصة تمكنت من الوصول الى شعبية محلية بسرعة، اذ أغلب الطلبات في البداية كانت من افراد ثم سريعاً اصبحت من شركات مثل مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، والغرفة التجارية في السعودية، بالاضافة الى جهات الحكومية تحتاج الانفوجرافيك لمؤتمراتها تقنية ينظمونها.

كما والأسعار التي تعتمدها المنصة معقولة وغير مبالغ بها. فهي تبيع النفوجرافيك الثابت يبدأ بـ٣٠٠ دولار الى ٤٠٠ دولار اذا كانت تحتاج للبحث، ويلتزم الفريق بتقديم نسخة الكترونية واخرى قابلة للطبع. "لقد اعتمدت على الأسعار التي يطلبها موقع فيجوالي لتحديد أسعارنا، كما اننا لا أخذ المال من مؤسسات انسانية،" يشرح المطيري.

أما في ما يعني المنصة الحالية التي تعتمد على مبدأ الأرشفة في الأساس، يخطط الفريق الى تطويرها باتجاه منصة تعليمية أولاً تنشر فيديوهات تعليمية يشارك في انتاجها المصممين المستكتبين. وتكرّس المنصة قسماً خاصة تحت عنوان "تعلّم الانفوجرافيك" يركّز على كيفية تصميم الانفوجرافيك،، تعريفه، أنواعه، وكيفية تصيمهم.

ويصرّ الفريق على ابقاء مبدأ الشركة اجتماعي وغير ربحي قدر الامكان، لذلك يشجّعون المستكتبين على التطوع مع فريق العمل في حملات تنظَّم في الجمعات والمدارس لنشر الوعي بين تلاميذ التصميم الغرافيكي والاعلام الالكتروني حول الانفوجرافيك وحاجاته وأهدافه في نوعيه المتحرّك والجامد. "لقد تفاجأنا ان المناهج التعليمية لا تتطرّق أبداً الى هذا النوع من التصميمات، لذلك قررنا التركيز على دورات وورش عمل في كليات التصميم حيث الاتجاه الأساسي والأول لا زال نحو الأمور التقليدية مثل اللوحات الاعلانية،" يقول المطيري.

ولا تتوقف خطط المطيري عند هذا الحد اذ ينوي توسيع نشاطاته في الاطار نفسه وتأسيس مركز أبحاث يتخصص باستخدامات السعوديين لمواقع التواصل الاجتماعي، والمواضيع المتداولة. :نريد دعم الرواد الذين يريدون الحصول على تفاصيل وتوجهات مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي في السعودية،" يقول المطيري. ولم يقرر الفريق حتى الآن ان كان سيقدم هذه الفكرة مجاناً أو لا.

يبتعد هذا النموذج بعض الشيء عن منصة "سوشال بايكر" Social Bakers اذ لن يقدّم الّا  المعلومات الموثّقة وعند الطلب.

ولا تخلو السعودية ولا المنطقة من المنافسة اذ هناك منصة "بياني" التي هي أيضاً تسعى لأن تكون المرجع الأول للإنفوجرافيك العربي. وكما يذكر الموقع على صفحته التعريفية، "نحن لا نسعى للمنافسة بقدر سعينا إلى التكامل والمشاركة والاستفادة من تجارب الاخرين بهدف الوصول إلى مجتمع عربي انفوجرافيكي متكامل."

كما أسست "ان تو في" N2V الأردنية مبادرة "دي دي آي" أو "اكتشف العالم العربي الرقمي" مبادرة لصناعة ونشر آخر الاتجاهات والاحصاءات عن وضع الانترنت وتطبيقات الموبايل في العالم العربي على شكل محتوى تفاعلي يركز على الانفوجرافيك والفيديو.

فربما على المنصات التعاون، وفي شتى الأحوال الطلب كثير والسوق واسعة لتسع عدداً أكبر من المبادرات في هذا المجال.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة