مبادرة لسدّ الفجوة بين الشركات الناشئة المصرية ورؤوس الأموال المخاطرة الأوروبية

اقرأ بهذه اللغة

تعقد "ستارتب مينا" Startup MENA، المبادرة الممولة بجزء منها من الحكومة الدنماركية، فعالية عرض مشاريع للشركات الناشئة المصرية في 14 مايو/أيار كجزءٍ من جهودها المتواصلة الرامية إلى المساعدة على إنماء البيئة الريادية في البلاد. ستكون هذه الفعالية بمثابة فرصة للشركات الناشئة التي في مرحلة النمو لتعرض مشاريعها أمام مجموعة من مستثمري رؤوس الأموال المخاطرة المصريين والأوروبيين الذين سيقدمون بدورهم تعليقاتهم وملاحظاتهم عبر الإرشاد المهني والتدريب والمساعدة على صياغة نماذج العمل – وربما حتى تقديم تمويل من الدرجة "أ" لنخبة من أصحاب المشاريع المحظوظين أو المحضّرين جيداً.

وتأتي هذه الفعالية التي أطلق عليها عنوان "إنفستر لاونج" Investor Lounge (أي قاعة المستثمرين) كثمرة أتعاب جايكوب كستورب، مؤسس "فنتشور سكاوت" VentureScout و"ستارتب مينا" الذي لفتت انتباهه المقابلات المكثفة التي أجراها مع رواد أعمال ومستثمرين وجهات أخرى مصرية في مجال المشاريع الناشئة إلى غياب سبيل للتواصل بين البيئة الريادة المصرية الراسخة ولكن، التي لا تزال معزولة من جهة وبين شبكات المستثمرين الأوروبيين من جهة أخرى.

ويقول في هذا الإطار: "لرواد الأعمال المحليين أُمنية وهي أن ينظر في اتجهاهم مستثمرو رؤوس الأموال المخاطرة الأوروبيون والأمريكيون". لذا تأتي فعالية "إنفستر لاونج" التي ستستضيف شركتي رأس المال المخاطر اللتين تأخذان من لندن مقراً لهما، وهما "أبراج كابيتال" Abraaj Capital و"هوكستون فنتشورز" Hoxton Ventures، كمحاولة مباشرة لسدّ هذه الفجوة.

وشدد كستورب على أنّ الفعالية تحمل منفعةً خاصةً للشركات الناشئة المصرية التي تتمتع منتجاتها بإمكانية أن تلقى إعجاباً في الأسواق الأوروبية أو للشركات التي تسعى لعرض مشروعها أمام جمهور جديد غير معتاد ربما بعد على البيئة الريادية المصرية.

ويتابع كستورب بالقول: "ومن الآمال أيضاً أن تقوم شركة رأس مال مخاطر أوروبية بالاستثمار في شركة ناشئة مصرية"، كما هي الحال بالطبع في أي فعالية عرض مشاريع أخرى. ومن الآمال الأخرى الأقل بداهة أن يعمل المستثمرون التأسيسيون المصريون والأوروبيون معاً للقيام ربّما باستثمارات احتكارية في مصر معاً.

ويكمل كستورب قائلاً: "أما الهدف الأكبر، فهو فتح البيئة الريادية على أوروبا... والانخراط أكثر في بيئة المستثمرين [المصرية]". وتنعكس هذه المقاربة الواسعة في الفعاليات وورش العمل الأخرى التي تخطط "ستارتب مينا" للقيام بها.

وقد سبق أن نظم الفريق مؤتمر مصغّر على شكل "هاكاتون" Hackathon لدفع "رواد الأعمال الذين لا يزالون في مرحلة تطوير الفكرة على صقل أفكارهم. كما ينظم سلسلة من ورش العمل التي تركّز كل منها على موضوع مختلف في الريادة، بما فيها "[مذهب] الانطلاقة الصغيرة Lean ideology، وتحسين محركات البحث SEO ومذكرات الشروط والتمويل" وغيرها – والتي تتوجه إلى 20 شركةً ناشئةً في مرحلة نمو مبكرة تحاول التوسع (تبدأ فترة تقديم طلبات المشاركة في هذه الأخيرة الأسبوع القادم).

غير أن كستورب كان حريصاً على التشديد على الطبيعة الاستكشافية والمرنة التي تتسم بها العملية؛ إذ إنّ فريقه ليس ملتزماً بمقاربة واحدة لتنمية البيئة الريادية المصرية. فيقول: "نحن منفتحون جداً ونود المشاركة والتعلّم لنرى كيف يمكننا إضافة القيمة".

أنقر هنا لمزيد من المعلومات أو لتسجيل شركتك الناشئة للمشاركة في "إنفستر لاونج" (المهلة النهائية للتسجل هي 7 مايو/أيار).

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة