كيف ضاعف موقع لبيع الطائرات اللاسلكية طلباته خلال أربعة أشهر؟

اقرأ بهذه اللغة

لطالما كان قطاع الطيران في الخليج حسد العالم في العقد الماضي بسبب أسعاره المتدنية وموقعه المثالي والمركزي الذي يجعله فوق أي منافسة عالمية.  

ولكن بالنسبة لمحبي الطائرات اللاسلكية، الأمر مختلف تماماً حيث أسعار الشحن باهظة وأوقات التوصيل طويلة، ما يجعل من الصعب على هواة هذا النوع في المنطقة من الحصول على الطائرات والقطع المناسبة.  

هذه أيضاً مشكلة يواجهها أحد هواة الطائرات اللاسلكية، رونالد صايغ، ولكنها في الوقت نفسه شكّلت فرصة له. فصايغ، المدير التنفيذي والمؤسس الشريك لـ"هوبي جولف دوت كوم" HobbyGulf.com رأى فجوة في السوق لتحسين مصادر التزويد بهذه المنتجات المتخصصة لهواة النوع في الخليج والمنطقة العربية الأوسع.

بدأ صايغ الذي يعيش في بيروت، العمل مع مؤسسين شريكين هما الياس كاي ووليد خالد على موقع التجارة الإلكترونية في تشرين الأول/ أكتوبر 2013 وأطلقوا الشركة في السابع من شباط/ فبراير 2014.     

ويقول صايغ الذي حصل على أول طائرة موجهة لاسلكيا (طائرة Twinny balsa بجناحين) في عمر الـ16 "جاءت الفكرة من تجربتنا الخاصة. فحين طلبناها أخذت وقتاً طويلاً جدا وفي بعض الأحيان احتجنا إلى أن نعيد أشياء وهو أمر استغرق وقتًا طويلاً أيضاً"، نظراً إلى فترات الشحن الطويلة في المنطقة. وأضاف المؤسس "رأينا الحاجة إلى شحن أسرع في المنطقة وقمت ببعض البحث وتحدثت إلى بعض النوادي عما يريدونه وشعرت أنها فرصة جيدة لبدء شيء ما". 

وهوبي جولف ليست أول شركة تجارة إلكترونية لصايغ، فقد بدأ في لبنان موقع سكي لب كوم" SkiLeb.com لحجز التزلج في العطل عام 1997 ولكنها المرة الأولى التي يعمل فيها على تخزين وتوزيع منتجات ملموسة. 

يتطور سوق الطائرات اللاسلكية سريعاً منذ أواسط القرن الماضي، حين بدأت منتجات جديدة تستخدم بطاريات الليثيوم والبوليمر لاستبدال الطائرات بمحركات تحتاج إلى وقود. 

ومن المتوقع أن تزداد شعبية المروحيات المتعددة المراوح والمزودة بكاميرات، في الخليج خلال السنوات المقبلة كما يتوقع المؤسس. 

أسس الشركاء مستودعاً في منطقة القوز الصناعية في دبي لتخزين الطائرات وقطع الغيار التي تطلب على الموقع وشحنها. ومجرد الشحن من مركز لوجستي في المنطقة قلّص مهلات توصيل منتجات الطائرات اللاسلكية إلى الزبائن الخليجيين من معدل 20 يوماً إلى 24 أو 72 ساعة، عبر شركة الشحن أرامكس في الأردن.  ويضيف صايغ "كان الأمر يستغرق وقتاً أطول لأن المتاجر الإلكترونية موجودة في الولايات المتحدة أو الشرق الأدنى".   

تدّعي "هوبي جولف" أن رسومها الخاصة بالشحن هي الأدنى بالنسبة لمنتجات الطائرات اللاسلكية من أي بلد في الخليج والشرق الأوسط. والموقع يشحن إلى ما مجموعه 38 بلداً وصولاً إلى سنغافورة وتنزانيا وجمهورية التشيك. 

ويقول صايغ إنّ "التحدي الأكبر حين تعمل مع بضائع ملموسة هو التوسّع. والفترة التي تبدأ فيها التخزين وإعادة التخزين. بدأنا بـ2 إلى 3 طلبيات في اليوم والعدد يرتفع منذ ذلك الوقت. وقد نفذت بعض البضائع لدينا لذلك ملأنا المستودع مرة والآن هناك شحنة في طريقها إلينا". 

وقال الصايغ إن الموقع يتلقى حاليًّا 6 إلى 10 طلبيات في اليوم، متجاوزاً توقعات المؤسسين ولكن من المبكر جداً كشف أي أرقام تتعلق بالمبيعات، بينما لا تزال الشركة توسّع مجموعتها الكاملة من الطائرات اللاسلكية. ويربط صايغ الزيادة في الطلبيات إلى الشهرة المتزايدة للموقع مع ترسيخ نفسه أكثر في دوائر هواة هذه الطائرات. 

ويضيف المدير التنفيذي أنه "بالإضافة إلى كلفة الشحن الأدنى من غيرها، فإن الأسعار تنافسية أيضا. فإذا قارنتها بمتجر غير إلكتروني يضمّ موظفين ورسم إيجار، فإن الموزّع يوفر المال بالعمل على الإنترنت واستخدام مستودع وهذه المدخرات تعطي معدلات جذابة جداً للزبائن. الزبائن مهووسون جداً فهم يمضون ساعات وساعات يبحثون عن الخيارات على الإنترنت قبل اتخاذ قرار الشراء".  

تزداد شعبية الطائرات اللاسلكية في الخليج بالتوازي مع شهية المنطقة للتقنية الجديدة ولكن من الممكن دائماً أن تبقى هذه هواية خاصة بأوساط معينة وغالية الثمن نسبيا. ولكن على خلاف شراء سيارة أو عرض لقضاء عطلة، فمن يدخل عالم الطائرات اللاسلكية يميل إلى شراء منتجات طوال العام وهو ما يعني عودة زبائن راضين أحيانا خلال أسابيع لشراء المزيد من القطع والطائرات الأحدث. 

للاستفادة من هذه التوجّه، أطلق المؤسسون برنامج ولاء الزبائن. فمقابل كل دولار ينفقه الزبون يحصل على نقطة بقيمة 5 سنتات للمساهمة في عملية الشراء المقبلة والتي تنتهي صلاحياتها خلال 15 يوماً. 

يستخدم مؤسسو هوبي جولف العديد من الطرق لتعزيز وجود موقعهم الإلكتروني من بينها الترويج له على شبكات التواصل الاجتماعي والتواصل مع مجموعات الهواة في المنطقة. 

ويقول صايغ: "من المفاجئ أن إنستاغرام لديه عدد كبير من المستخدمين المتلهفين. لا أعرف كيف ولكنهم أكثر نشاطاً هناك مما هم عليه في فايسبوك وغيره من الشبكات. ونحن نستخدم جميع الشبكات الاجتماعية لتحسين مكانة موقعنا من أجل تحسين محرك البحث وكذلك استعنا ببعض جوجل آدووردس". 

وأضاف المدير التنفيذي "أحد شركائي متخصص بتحسين محرك البحث لذلك نستعمل خبرته. الموقع بالإنكليزية والعربية وسنتّجه قريباً إلى إضافة خمس لغات جديدة".

لدى هوبي جولف حوالي 3000 متابع على إنستاغرام حيث ينشر صوراً وفيديوهات بشكل منتظم لطائرات في الجو. ويبدو أن المؤسسين نشروا عن الموقع بشكل مكثف في منتديات ومواقع خاصة بالطائرات اللاسلكية في مختلف الدول وعلى مواقع فيديو مثل يوتيوب وفيميو، ما يثير بعض النقاشات مع الهواة المتحمسين.

ولطالما كانت خطة هوبي جولف تغطية جميع خطوط إنتاج الطائرات اللاسلكية ولكن صايغ قرر أن يبدأ مع السوق الأساسية للطائرات لتقف الشركة على قدميها.

وكخطوة تالية، تخطط هوبي جولف لتوسيع مستودعها خمس مرات مع زيادة المنتجات المتوفرة على الموقع، حيث ستضيف طائرات جديدة إلى جانب السيارات والسفن بالإضافة إلى جميع قطع الغيار المرتبطة بها. 

ولن يطول الأمر قبل أن يصبح مشهد هذه المروحيات في سماء الخليج أمراً عادياً مثل طائرات نفاثة تحلق في سماء الإمارات.  

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة