هل يجب على الشركات العربية طلب الدعم من إفريقيا؟

اقرأ بهذه اللغة

سافر الأسبوع الماضي رواد الأعمال وأصحاب رؤوس الأموال المغامرة والصحافة من كافة أنحاء العالم إلى لاغوس في نيجيريا للاطلاع على أبرز الشركات الناشئة الأفريقية في خلال النسخة الثالثة من فعالية "ديمو أفريقيا" DEMO Africa. 

تعدّ هذه الفعالية نادرةً من نوعها كونها تجمع ما بين الشركات الناشئة وأصحاب المصالح من كافة أنحاء القارة بما فيها شمال أفريقيا، وكون القائمون عليها دوليين: فهي من تنظيم "ليونز أفريقيا" LIONS@FRICA وهو مشروع أطلقته وزارة الخارجية الأميركية بالشراكة مع "مايكروسوفت" و "ديمو" DEMO والوكالة الأميركية للتنمية الدولية USAID و "ستارت آب ويك أند"– كما وأن برنامجها يسلّط الضوء على الشركات الناشئة.

بالإضافة إلى اجتماعات أصحاب رؤوس الأموال المخاطرة والمؤسسين التأسيسيين، أعطت "ديمو أفريقيا" الشركات الخلاقة فرصةً لعرض منتجاتها على العالم في خلال الفعالية.

ومن بين الشركات الناشئة الأربعين المختارة، تأتي خمسة منها من منطقة شمال أفريقيا (أربعة من مصر وواحدة من تونس):

  • "لوكنيم" LocName شركة تخرجت من برنامج "فلات6لابز القاهرة" Flat6Labs Cairo تقدم تطبيقاً يعطي اسماً قصيراً وفريداً للعناوين الفعلية، يمكن للمستخدمين مشاركته مع الآخرين في ظرف ثانيتين اثنتين فقط.
  • "باي رايد" PieRide هي منصة تقنية مصرية لمشاركة وسيلة النقل مع الآخرين، تقدّم خدمة التنقل بالاشتراك للركاب اليوميين (اقرأ المقال الذي كتب في ومضة عن الشركة هنا).
  • "تيليكوسيس" Telecosys هي شركة مصرية أخرى تخرجت من برنامج "فلات6لابز القاهرة" Flat6Labs Cairo تقدّم أدوات برمجية لمقدمي الخدمات التقنية بما فيها شركات الاتصالات ومقدمي خدمات الإنترنت والخدمات السحابية واشتراك القنوات التلفزيونية.  
  • "ترافيك بايتس" TrafficBytes هي خدمة مصرية تسمح لمشغلي شبكات المحمول وشركات الاتصالات باستخدام البيانات الضخمة المتوفرة لتوفير معلومات عن حركة المرور في الوقت الحقيقي.
  • "واتس إن" What’sIn هو تطبيق تونسي للهواتف المحمولة يسمح للمستهلكين الذين يعانون من الحساسية إزاء مواد كيميائية معينة أن يجدوا على الفور المعلومات المتعلقة بالحساسية الخاصة بمنتج معيّن عبر مسح رمز المنتج العالمي (UPC) الخاص به.

ولم تكن الفعالية مجرد فرصة للشركات الناشئة لجمع الأموال فحسب. فـ "فاميسيما" Famissima وهي شركة ناشئة تونسية كانت إحدى الشركات الناشئة المشاركة في "ديمو أفريقيا 2013". وقد قالت مؤسستها أحلام بوشهدة: "كانت فعالية "ديمو" فرصةً لنا لنبرم شراكات ونكوّن معارف ممتازة".

تلقت خمس شركات ناشئة جديدة حضرت فعالية "ديمو" رعايةً من وزارة الخارجية الأميركية لتمضي عشرة أيام في الولايات المتحدة وتعرض في خلالها مشروعها على المستثمرين وتحضر برامج إرشاد.

أما الشركات التي تم اختيارها، فهي "جيفونزا" Jifunza (رواندا) و "نيرف" Nerve (نيجيريا) و "باي سايل" Paysail (غانا) و "شورا" Chura (كينيا) و "سبايس بوانت" SpacePointe (نيجيريا).

لدى الشركات الناشئة في شمال أفريقيا الفرصة للانضمام إلى إحدى المنطقتين اللتين تشهدان نمواً سريعاً: المنطقة العربية والقارة الأفريقية. إذ أمامها الكثير لتكسبه من كلا البيئتين الحاضنتين، بالاستفادة من الأموال المجانية والخبرة والإرشاد إلى كلا المنطقتين.

ويبقى أن نأمل أن تشهد الفعالية في العام المقبل مزيداً بعد من إقبال الشركات الناشئة المغربية والجزائرية والتونسية والليبية والمصرية في "ديمو" DEMO وغيرها من الفعاليات المشابهة.

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة