5 نصائح لأفضل إمتثال لمحركات البحث

اقرأ بهذه اللغة

سواء كنتَ تفكر فقط في إنشاء متجر على الانترنت أو إذا كنتَ قد انخرطتَ في ذلك مسبقاً، فسرعان ما تكتشف أنك بحاجة لأخذ الكثير من الأشياء بعين الاعتبار في سبيل أن تصبح متوفراً على محرّكات البحث.

مع كثرة النصائح في هذا المجال، يصبح من الصعب تحديد مدى مصداقيتها ومدى دقتها وحتى ما إذا كانت ناضجة أو لا.

لتبسيط الأمور، عملتُ على تجميع 5 من أهم النصائح المعمول بها حالياً والمؤكدة لروّاد الأعمال الذين يخوضون غمار التجارة الالكترونية. هذه النصائح التي تتراوح بين معالجة المشاكل التقنية إلى تنظيم المحتوى الخاص بك، ستضمن أنكَ على استعدادٍ دائمٍ للمنافسة، في الوقت نفسه الذي  تثير فيه إعجاب محركات البحث والعملاء.

1. أنشئ توصيفات فريدة للمنتج

إذا كان من نصيحة تكرهها معظم مواقع التجارة الالكترونية، فهي هذه. من ناحيته، يرغب جوجل دائماً بالمحتوى الفريد (ويعاقب المحتوى المكرر مع تصنيفات منخفضة، أو في حال عدم فهرسته). فإن استخدام وصف المنتج الخاص بالشركة المصنعة إذاً، لن يجد له منفذاً تنافسياً (وخاصة أن كل شخص آخر يقوم بالعمل نفسه).

للتفوق في هذه المنافسة، تحتاج إلى توصيفات فريدة ومقنعة وغنية بالمعلومات لكل منتجاتك. وبالتالي فإن المواقع التي تحوي الكثير من المنتجات، ستكون مهمتها خطيرة!

الحل إذاً هو بتحديد الأولويات. فإذا كان لديك منتجات ذائعة الصيت أو صفحات بأداء عال، إبدأ بها وقم بإنشاء نسخة فريدة منها. الاستعانة بمصادر خارجية يبدو خياراً قابلاُ للتطبيق، ولكن يجب الانتباه إلى أن النسخة المستعملة في وصف منتجك مستخدمة في الحقيقة من قبل ناس حقيقيين يخططون لاتخاذ قرار الشراء. ولهذا فإن الكلام المعسول وحتى التوصيفات منخفضة الجودة، تكون بمثابة انتحار للأعمال.

2. أهمية توصيفات ميتا "meta description"

توصيفات ميتا meta-description ليست عامل تصنيف معروف، لأن جوجل قالت إنها لا تأخذ في الحسبان نَص التوصيفات المجردة كجزء من خوارزمية التصنيف (ولكن كما نعلم، فإنهم لا يقولون الحقيقة دائماً).

بالرغم من ذلك، فإن هذه التوصيفات تخدم هدفاً آخر وهذا هو الأهم: تحفيز الناس على الضغط عليها. بالنسبة للتجارة الإلكترونية، فهذا يعني وجود توصيفات "ميتا" مقنعة تركّز على فوائد كل منتجٍ بما فيها من تحفيزٍ على القيام بأمر ما، في سبيل القيام بهذه النقرة.

هذا توصيف "ميتا" meta-description.

هل يمكنك أن تدرج السعر الأدنى مباشرة في توصيف "ميتا" الخاص بك؟ ربما يمكنك اختلاس حصة في السوق من موقع أعلى رتبة! هل يمكنك إيضاح كيف سيستفيد الشاري؟ على الأرجح سترفع حواجبك أكثر من التوصيف العام "إشترِ المنتج X من الموقع Y".

لا يزال استخدام الكلمات الرئيسية في هذه التوصيفات مشجعاً عليه، خاصة أن الخط العريض يلفت العين أكثر أثناء عملية البحث. ولكن في النهاية، يجب التركيز على جعل هذه النسخة تبيع المنتج.

3. إمنع الروابط المتكررة

لقد تحدثنا سابقاً عن أهمية المحتوى الفريد، ولكن ما لا يدركه معظم روّاد الأعمال هو ذلك الخلل التقني الذي يجعل من الروابط الخاصة بك URL توهم محركات البحث بأن لديك الكثير من الصفحات المكررة نفسها.
لنتصوّر أنك تبيع حقائب للابتوب في متجرك، قد يكون هناك القليل من المسارات التي تقود العملاء لهذه الحقائب:

المنتجات لوازم الكمبيوتر لابتوب حقائب اللابتوب، أو..

المنتجات لوازم حقائب اللابتوب

تقوم العديد من أنظمة إدارة المحتوى CMS بإنشاء رابط فعال يستند إلى المسار الذي يسلكه المستخدم للوصول إلى المنتج، وفي هذه الحالة يصلح لديك رابطَين اثنَين للصفحة ذاتها:

http://www.yoursite.com/computers/accessories/laptops/bags

وhttp://www.yoursite.com/accessories/laptop-bags/

المشكلة تكمن في أنه إذا كان هذان الرابطان يعملان، ومفهرسان ولكن فيهما محتوى مكرر (الصفحة نفسها)، ستعمل جوجل على إبقاء واحدٍ منها فقط  وإخراج الآخر من الفهرس. تصوّر الآن أن هذه المشكلة انسحبت على آلاف الصفحات في موقعك، في وقتٍ كنت تعاني فيه من مشكلة كبيرة في تكرار  المحتوى.

الحل مسألة هيكلية:

  • هل يمكنك فرض روابط ثابتة؟ وإذا لا…

  • هل يمكنك تنفيذ 301 من الموجِّهات نحو مصدر واحد؟ وإذا لا…

  • هل يمكنك استخدام  وسوم "رابط=بياني" “rel=canonical” لإخبار جوجل عن المصدر الأصلي؟

  • بغض النظر عن طريقتك، عليك أن توضح لمحركات البحث أيّ صفحاتٍ تحتاج لفهرستها وأيها لا تحتاج.

4. راقب وقت تحميل الصفحة

تعتبر جوجل أن وقت تحميل الصفحة هو عامل مؤثر في عملية الترتيب. ولكن بعيداً عن أسباب محركات البحث، فإن الحصول على موقع سريع مهم جداً لأن هذا ما يطلبه المستخدمون.

إن التأكّد من أن صفحاتك تُحمّل بسرعة هو عمل يقع على عاتقك. غير أن جوجل تقدّم أداةً مجانيةً لقياس سرعة صفحتك، بحيث يمكنك الاستفادة منها كاملة مع اقتراحاتٍ لتحسينها.

5. التوافق مع الهواتف أو الفشل

خرجت جوجل أيضاً لتقول إنها ستخفّض درجة المواقع التي لا تتوافق مع الهاتف المحمول في نتائج البحث.

ويعني هذا أنه يجب عليك التأكد من أنّ كل صفحة تتوافق مع الهاتف المحمول، سواء كان موقعاً سريع التجاوب (بتوصية من جوجل)، HTML خاصاً بالجهاز، أو موقعاً خاصاً بالمحمول (رغم أنها لم تعد تُستَعمَل كثيراً).

أسوأ ما يمكنك فعله هو أن تكون معظم الروابط URL تقوم بإعادة التوجيه نحو الصفحة الرئيسية، وهو أمر حذّرَت منه مبادئ جوحل التوجيهية بوضوح.
عليك الأخذ بعين الاعتبار أن تحسين امتثال موقعك لا يكون فقط لشاشات الهواتف المحمولة وحسب، بل للحصول على أفضل تجربة على هذه الهواتف كذلك. بما في ذلك أن تكون الأزرار كبيرة كفاية ويكون التصفّح سلساً والنص مقروءاً (مواقع "فلاش" Flash sites كسرت بوضوح كل قاعدة في الكتاب).

-

بعد دخولك إلى عالم التجارة الإلكترونية، ستجد أن قليلاً من التخطيط المسبق سيوفر عليك الكثير من آلام الرأس في نهاية المطاف.

مع هذه النصائح لن تكون مهيئاً لانطلاقة جيدة وحسب، بل ستكون جاهزاً لتخطي المنافسة.

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة