البيئة الحاضنة الريادية في الكويت تكثّف نشاطها وتقيم شراكات جديدة

اقرأ بهذه اللغة

إن البيئة الحاضنة الواعدة للشركات الناشئة الكويتية قد تحصل على دعم جدّي هذا الأسبوع، وذلك عندما يظهر مارك سولون، الشريك الإداري لشبكة مسرعة النمو العالمية "تيك ستارز" TechStars، خلال فعالية "ستارتب كيو8" StartupQ8 لهذا الشهر. سوف يقوم بتبادل بعض الأفكار الخاصة، حول جمع الأموال على وجه الخصوص، مع رجال الأعمال والمستثمرين والموظفين المبتدئين المحتملين. والأهم من ذلك، مع رواد الأعمال الذين يقفون على هامش المجتمع الكويتي للشركات الناشئة والذين يسودهم فضول حول ريادة الأعمال والتكنولوجيا.

يقول مقبل القطان المساهم ومدير المجتمع في شركة "ستارتب كيو8"، "تتمحور هذه الفعالية حول نشر الوعي أكثر من أي شيء"، كما يساعد القطان في تنظيم فعالية مساء يوم الاربعاء في برج غلوبال في مدينة الكويت. يضيف القطان: "نأمل أن تخلق هذه الفعالية دورة إيجابية من الدعم للشركات الناشئة الكويتية"، وذلك للتوسع والازدهار على شكل مجتمع حيوي يزخر بالشركات الصغيرة والمتوسطة التي من شأنها أن تساعد على التنوع في الاقتصاد الكويتي.

بالإضافة إلى تأسيسه شركة "تيك ستارز"، سوف يقوم الكويتي الناجح عبد الرحمن السيد، بتقديم نبذة عن رحلته في ريادة الأعمال، والتي شملت المنصة الإعلانية "يبيله" Yabila، قارىء الأخبار العربي المتخصص "نبض" Nabd، ومطور ألعاب الهاتف المحمول "الكترون غايمز" Electron Games وغيرها. يقول القطان أن السيد سيقوم أيضا بمناقشة "كيفية تحقيق تناسب بين السوق والمنتج، فضلا عن كيفية تحقيق النمو والتوسع لدى المستخدمين".

ولإنصاف مثل هذه الخطوة الكبيرة لمجتمع الشركات الناشئة الكويتية  - الفعالية التي يعتقد القطان أنها "الأولى من نوعها" في هذه الدولة الخليجية الصغيرة – تتعاون "ستارتب كيو8" مع "مجموعة مطوري جوجل" Google Developers Group وKW Tech Meetup، لجذب أكبر عدد ممكن من "أفراد المجتمع والمستثمرين معا تحت سقف واحد". وقد لعب الصندوق الوطني الكويتي  لتمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة أيضا دورا أساسيا في استقطاب سولون لهذه الفعالية.

وسيعقب العروض الرسمية جلسة تواصل، حيث يتمكن خلالها المستثمرون من الإلتقاء والتعارف، الخروج ببعض الأفكار، وعقد بعض الشراكات المحتملة. ويرى القطان أن هذا سيكون "أحد أروع خصائص هذه الفعالية".

كما وصرّح القطان خلال حديثه مع ومضة يوم الجمعة: "لقد كانت مستويات الإثارة خارجة عن السيطرة". وأضاف "كل شخص تحدثت إليه متحمس حقا لحضور فعالية تعرض دراسات حالة حول المدى الذي وصلنا إليه في السنوات الأخيرة. إن أول فعالية قمنا بتنظيمها كانت في الجزء الخلفي من مقهى وحضرها حوالي 20 شخصاً".

ويختتم القطان "إننا نعتقد ان الكويت على أعتاب انطلاق مبادرة ريادية كبيرة جدا، ولكن نحن بحاجة إلى البرامج الصحيحة والمساندة، وغيرها". واضاف "يمكننا خلق بيئة حاضنة حيوية - ونحن نتطلع إلى مشاركة إمكانات الكويت".

لحجز مقعدك، انقر هنا.

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة