سوق.كوم يُلبس المنطقة العرببة بالأبيض في يوم الجمعة الأسود للحسومات الإلكترونية‎‎

اقرأ بهذه اللغة

 "جمعتنا بيضا!" هذا شعار حملة أول فعالية للحسومات الإلكترونية المسماة عالمياً بـ"الجمعة السوداء" في المنطقة االعربية.

فقد أطلق هذا الأسوبع "سوق.كوم" Souq.com، أحد أكبر متاجر التجارة الإلكترونية في المنطقة، يوم "الجمعة الأسود"، اكبر يوم مبيعات في العالم، لمستخدمى الانترنت في المنطقة العربية.

يتيح "سوق.كوم"  لمحة عن العروضات على تطبيقه المحمول في 26 نوفمبر/تشرين الثاني وتمتد فترة المبيعات من 27 نوفمبر/تشرين الثاني حتى منتصف ليل 28 نوفمبر/تشرين الثاني.

وقد دون الفريق في إعلان يوم الجمعة الأبيض #WhiteFridayannouncement "في العالم العربي، يوم الجمعة هو يوم للصلاة، يوم للتجمع، يوم عطلة، يوم الأسرة، ويوم فرح، لذلك بالتأكيد … يوم الجمعة الخاص بنا هو أبيض".

في الولايات المتحدة، يوم الجمعة الأسود،  يلي عيد الشكر أو Thanksgiving، كما ويُعتبر افتتاحاً لموسم التسوق للأعياد. ويسمى بـ 'الأسود' لأنه يشير إلى النقطة التي يبدأ تجار التجزئة بتحقيق الأرباح فيها، أو "ضمن الأسود".

فقد شهد موقع "أمازون" المملكة المتحدة في العام الماضي زيادة بنسبة 160٪ في المبيعات خلال فترة عروض يوم الجمعة الأسود. ويقدر الاتحاد الوطني للبيع بالتجزئة في الولايات المتحدة أن المستهلكين أنفقوا ما يزيد عن 52 مليار دولار في فترة تسوق يوم الجمعة الأسود في الولايات المتحدة العام الماضي.

أما بالنسبة للمنطقة، يقع هذا اليوم أيضا قبل شهر من مهرجان دبي للتسوق، أكبر فعالية سنوية للبيع بالتجزئة في المدينة.

يقول رونالدو مشحور، أحد المؤسسين والرئيس التنفيذي لـ"سوق.كوم"، أن خلال فترة التنزيلات "نتوقع أكثر من 10 مليون زائر يومياً إلى موقعنا يريدون معرفة المزيد عن الـ250,000 منتج خاضعين للتنزيلات".

وقال مشحور في تصريحٍ للصحفيين يوم الأحد الماضي "حصتنا في السوق تتطور"، مشيرا إلى أن 52٪ من المتسوقين عبر الإنترنت في دولة الإمارات العربية المتحدة كانت تستخدم بالفعل سوق.كوم. ويضيف "الحفاظ على تلك الحصة وزيادتها، هو في الحقيقة هدفنا". في حين أن الشركة تجذب شهرياً  إلى موقعها أكثر من 30 مليون دخول و10 مليون زائر متميز.

يشهد استخدام الإنترنت في المنطقة نمواً بنحو 40٪ سنويا. وقد قدر الإنفاق على التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بنحو 12 مليار دولار في عام 2014، ومن المتوقع أن تصل إلى 15 مليار دولار في العام المقبل.

متى وكيف تتسوق

أقام "سوق.كوم" شراكات مع عدد من أكبر الشركات العالمية والإقليمية الذين سيقومون بإطلاق العروض الخاصة في هذه المناسبة مثل: أبل، سامسونج، سوني، إل جي، هواوي، مايكروسوفت، نوكيا لوميا، ميني من شركة "أيه جي أم سي" AGMC ، اكس بوكس، بلاي ستيشن، لينوفو، موتورولا، إنفينيكس، "إنجوو" InnJoo، أركوس Archos، دو، اتصالات، وإنتل سيترونيك. كما سيكون هناك أكثر من 1000 صفقة حصرية ضمن العروض.

كما سجل أيضا موقع "سوق.كوم" شراكة حصرية مع ماستركارد، بحيث يقدّم حسماً إضافياً بنسبة 15٪ على جميع الصفقات التي تتم من خلال البطاقة الإئتمانية. كما سيحصل المستهلكين الذين يقومون بتحميل تطبيق سوق.كوم على الهواتف المحمولة، على فرصة الدخول الحصري إلى أهم الصفقات، وذلك يوم 26 نوفمبر/تشرين الثاني ولمدة 24 ساعة.

يقول مشحور للجريدة العربية Arabian Gazette "لدينا شراكات مع علامات تجارية تتشارك بنفس الهدف، وهو نمو أعمالهم عبر الإنترنت. وهي تتراوح بين شركات الإتصالات، مصنعي النماذج الحصرية، إلى شركات السلع الإستهلاكية السريعة النمو (FMCGs) في محاولتها الأولى لدخول عالم الانترنت".

وعلى الرغم من حجم الطلبات المتوقعة، فستستمر الشركة بتوفير خدمات الدفع عند التوصيل خلال عطلة نهاية الاسبوع.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة