كيف استطاع 'تويتر' أن يضيف نكهة لشهر رمضان في السعودية؟‎‎

أكثر ما يميز شهر رمضان هو جمعة العائلة، انتظار الآذان، الإلتفاف على مائدة الإفطار،مكبرات الصوت تتلو القرآن في التراويح، ودون أن نخطي الصواب سنقول أيضاً التغريد على موقع "تويتر"! 

نعم، "تويتر" في السعودية هو منصّة لكلّ شيء يمكن أن تتخيله أو لا تتخيله. فهو وسيلة فعّالة لإقالة الوزراء مثلاً، كما هو منبر تعبير شعبي يجمع كافة التيارات الفكرية السعودية، ويستخدمه أغلب الوزارات والمنظمات الحكومية للتواصل مع المواطنين. ويعتبره قطاع الشركات من أنجح الوسائل التسويقية، وأسرع وسيلة لإطلاق المبادرات والتغطيات لأي حملة أو فكرة كانت، واستخدم للتهنئة إذ حظيت التغريدة التي أطلقها الملك سلمان لتهنئة الشعب بمناسبة حلول شهر رمضان بأكثر من 111 ألف إعادة تغريد خلال يومين فقط!!

وفي الفترة الأخيرة، أصبحت الشبكة المكان الأفضل للتسويق سواء سلبياً عن طريق إزعاج حسابات "السبام" أو إيجاباً عبر الأفكار المبتكرة أو الساخرة، ولعلّ وسم ما أصبح يُعرف بـ#حوش_عبدالله_السبيل (والحوش يعني فناء المنزل في اللهجة السعودية)، هو مثال على قوة المنصة وحجم تأثيرها في المملكة، إذ طرح عبدالله السبيل افتراضاً ساخراً عن فناء منزله قائلاً في تغريدة أن أحد الأندية الرياضية سيقوم بإفتتاح فرعه القادم فيه نظراً لكبره، ثم قام النادي الرياضي بالرد على التغريدة متسائلاً عن مساحة الفناء لتتوالى من بعده التغريدات الساخرة من حسابات الشركات، معلقةً على التغريدة بأسلوب تسويقي كلاً بحسب مجاله. وتجدر الإِشارة هنا أنّ هذا الوسم الذي بدأ ساخراً جمع خلال ساعات أكثر من 100 علامة تجارية سعودية وحقق أكثر من 100 مليون مشاهدة.

وعندما تسجّل كمية المشاهدات وإعادة التغريد هذه الأرقام الهائلة في السعودية، عليك ألاّ تستغرب، لأن عدد مستخدمي الإنترنت في ازدياد مستمرّ. فاستنادًا إلى هيئة الإتصالات السعودية، ارتفع عدد مستخدمي الإنترنت خلال الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2015 بنحو 20 مليون مستخدم.

آخذين بعين الاعتبار كلّ هذا الزخم الذي يحشده "تويتر" في السعودية، أصدرت شركة "آي كليك" iClick إنفوجرافيك يظهر سلوك المستهلكين وقرارات الشراء لديهم على "تويتر"، خلال شهر رمضان. تبيّن أن 80% من المستهلكين يستخدمون موقع التغريد هذا لتصفح المنتجات قبل التسوّق، وأنّ 78% منهم يستخدمونه للتأكد من معلومات المنتج قبل شرائه، ممّا يؤثر على قراره بالشراء. وهناك نسبة تصل إلى 38% تستخدم الشبكة لتتبع العروض الخاصة بشهر رمضان.

لمعرفة ما هو أكثر أنواع المحتوى متابعة على "تويتر" خلال هذا الشهر الفضيل، وكم سيزداد حجم مستخدمي هذه الشبكة، راجع الإنفوجرافيك أدناه:

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة