كيف يمكن الحدّ من استهلاك المياه في السعودية؟

في السعودية، حيث وصل عدد السيارات المسجلة إلى 18 مليون سيارة عام 2014، يمكن تقدير المبالغ المدفوعة على تنظيف السيارات بالمليارات سنويًّا. 

سعيًا للتخفيف من استهلاك المياه والمحافظة على البيئة، قرّر مروان محسون وهناء باحميشان  إطلاق شركتهما الناشئة "بوليشير" Polisher التي تخرّجت حديثًا من مسرّعة الأعمال "فلات6لابز" جدة، وهي شبيهة بتطبيق طلب السيارات "أوبر" ولكن لتنظيف السيارات.   

نشهد اليوم توجّهًا للكثير من الشركات الناشئة في المنطقة العربية نحو تسهيل عملية تنظيف السيارة. ولجعل التجربة فريدة من نوعها، يتمّ اعتماد نماذج أعمال تعيد تعريف القطاع وتقدّم خدمات  التنظيف، والغسيل، والتلميع والحماية للسيارة في أيّ مكان، سواء كان الشخص في العمل أو المنزل أو في مراكز التسوّق مثلاً.

"أوبر" Uber لتنظيف السيارات؟  

بفضل تطبيق "بوليشير" الذي سينطلق قريبًا على الهواتف الذكية، سيتمكّن العميل من طلب تنظيف سيارته، وتتبّع مسار السيارة أثناء قدومها، وتقييم الأداء بعد الانتهاء. وقيما تستخدم الشركة تقنيات تنظيف على البخار للتخفيف من استهلاك المياه والمحافظة على البيئة، ذكر محسون أنّهم سيستخدمون 5% من المياه، مقارنة بالمغاسل التقليدية. فهذه الأخيرة تستهلك ما يقارب 150 ليتراً من المياه، بينما تستخدم "بوليشير" من 2 إلى 4 ليتراتٍ في العملية الواحدة.

ارتفع عدد السيارات من 14.9 مليون سيّارةٍ عام 2011 إلى 18 مليوناً عام 2014، الأمر الذي سيزيد الطلب على خدمات التنظيف؛ وهنا تكمن الفرص الهائلة التي تحملها هذه السوق لروّاد الأعمال في هذا المجال.

كخطوةٍ أولى، قرّرت "بوليشير" استهداف شركات تأجير السيارات لتتمكّن الشركة من تحقيق استقرارٍ أكبر، ومن ثمّ إتاحة الخدمة للأفراد. وعلى حدّ قول باحشيمان، يعتبر سوء الخدمات في هذا القطاع والازدحام الشديد الذي تشهده مدينة جدّة، أحد نقاط الجذب الرئيسية لشركة "بوليشر".

أما محسون الذي قام بالتجارب الأوّلية على المنتَج واختبر أدقّ التفاصيل مثل الوقت وجودة المواد، وتعامل خلالها مع الموّردين لفهم قطاعه بشكلٍ أكبر، فقد أعرب لـ "ومضة" عن فرحه بردود فعل العملاء الأوّليين الذين جرّبوا الخدمة.  

المؤسّسان مروان محسون وهناء باحميشان. (الصورة من "بوليشير") 

بعد أن قام مروان محسون بكافّة التجارب على منتجه، تعيّن عليه البحث عن جهةٍ تقدّم له الدعم المالي والاستشاري، فالتحق بـ"فلات6لابز" جدّة Flat6Labs Jeddah، وشارك في معسكرها التدريبيّ، ثمّ تابع من بعدها دورةً في ريادة الأعمال للشركات الناشئة لمدّة 90 يوماً. وبعدما انطلقََت الشركة في يوم العروض الذي تقيمه مسرّعة الأعمال، نال مجسون وباحميشان 25 ألف دولار من المسرّعة لإنفاقها على المنتَج وتطويره والتسويق والموقع الإلكتروني.

أمّا الموقع والتطبيق، فيمكنك من خلالهما حجز موعدٍ وتحديد نوع الخدمة سواء كانت غسيلاً عاديّاً أم غسيلاً مع عنايةٍ متكاملة، أو خدمة التلميع الشامل. ويمكنك عليهما أيضاً متابعة سير المركبة، وموعد قدومها، وتقييم الخدمة عند الانتهاء. 

ويشير المؤسّسان إلى أنّها من خلال تجربتهما في "فلات6لابز"، تعلّما كيفية التخطيط لنموذج العمل، واكتسبا المهارات اللازمة لبدء العمل التجاري وطريقة بناء فريق العمل وبناء النموذج المالي.

وبهدف التخفيف من الكلفة، استعان فريق "بوليشير" بمتدرّبين جامعيين يمكنهم العمل مجّانًا مقابل تنمية خبراتهم، وهم يتولّون الآن العمل على تطوير التطبيق. ويحدّثنا محسون هنا عن أهمّية معرفة السوق التي تستهدفها والعملاء المحتملين، فيقول: "لا بدّ أن تتعرّف على أصول هذا القطاع وتدرسه جيّداً لمعرفة العوامل المؤثّرة عليه أو المساعِدة في نموّه".

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة