ما هي خدمة الدفع والشحن الآمن الجديدة من 'ميلتو'؟

اقرأ بهذه اللغة

تسير الأمور بسرعةٍ بالنسبة إلى "سوق ميلتو" Melltoo Marketplace.

 فهذه الشركة الناشئة للإعلانات المبوّبة على المحمول، والتي تتخذّ من دبي مقرّاً لها، أطلقت خدمةً متميّزة جديدة، وذلك بعد أشهر قليلةٍ من تأمين تمويلٍ تأسيسيّ، وفي الوقت الذي تتحضّر فيه من أجل جولة التمويل الأولى Series A.

الآن؛ بإمكان مستخدمي خدمة "ميلتو" في الإمارات العربية المتّحدة، نشر وتصفّح وشراء وبيع الأشياء، بدون الحاجة إلى مغادرة منازلهم. وذلك بواسطة الخدمة التي يُطلَق عيها اسم "الدفع والشحن الآمن" Pay& Ship Secure، والتي تسمح لهم بإجراء الدفع والتسليم من خلال التطبيق؛ كما يتمّ تحويل الأموال عبر نظام المحفظة الإلكترونيّة المدمَج داخل التطبيق in-app e-wallet system، قبل أن يأتي موظّف التوصيل ليأخذ الغرض كي يشحنه.

علاوةً على ذلك، يمكن للمشترين أخذ مهلة ثلاثة أيّام لفحص الغرض والتأكّد من تناسُبه مع الإعلان المنشور. وعند الموافقة على المنتَج يتمّ الدفع للباعة، فيما تتقاضى "ميلتو" عن كلِّ عمليّة تجاريّةٍ ناجحةٍ عمولةً بنسبة 10%.

ما يُميّز خدمة "الدفع والشحن الآمن" الجديدة والتي تتوافر حالياً في الإمارات فقط، هو نقل "ميلتو" من كونها مخصّصةً للإعلانات المبوّبة إلى أن تكون سوقاً للسلع المستعمَلة. وفي هذه السوق، كلَّ خطوات العمليّة التجاريّة، بدءاً من النشر وصولاً إلى المفاوضة وخدمة التوصيل والدفع، تتمّ عبر تطبيق "ميلتو".

كان مراد إرسان وشارين لي، الزوجان والشريكان المؤسّسان، قد أطلقا "ميلتو" عام 2014، في دبي، كخدمة إعلاناتٍ مبوّبة على المحمول يمكن للزبائن استخدامها للبحث عن السلع المستعمَلة المعروضة للبيع، ونشر أغراضٍ يرغبون ببيعها. وبشكلٍ مماثل لغيرها من خدمات الإعلانات المبوّبة، تجري العمليّات التجاريّة الفعليّة من دون إنترنت وخلال لقاءٍ مباشرٍ بين الشراة والباعة، من أجل تبادل السلع والمدفوعات.

وبعدما جَمَع الزوجان المؤسّسَان لهذا التطبيق الذي تمّ تحميله حوالي 250 ألف مرّة، مبلغ 205 آلافدولارفيجولةتمويلٍ تأسيسي، في شهر أيّار/مايو 2015، أصبح بإمكانهما البدء بالعمل على "الدفع والشحن الآمن". ذلك بعدما كانا قد بدآ المرحلة الأخيرة من الاختبار beta testing، في شهر تمّوز/يوليو، مع ما يقارب 100 مستخدم.

لا تزال خدمة الشركة للإعلانات المبوّبة متاحةً أمام الجميع في أيّ مكانٍ في المنطقة لمن يرغب باستخدامها؛ أمّا بالنسبة للآخرين المتواجدين في الإمارات العربيّة المتّحدة، فتوفّر لهم خدمة "الدفع والشحن الآمن" درجةً إضافيةً من الراحة.

وفي حديثٍ مع "ومضة"، قال إرسان "إنّها كخدمة الناطور. قُم بالتقاط صورة [السلعة] فقط، وسيأتي شخصٌ إلى منزلك وينقلها."

في حين يبدو استخدام هذه الخدمة بسيطاً، إلّا أنّ جعل العمليّة تجري بشكلٍ سلسٍ تطلَب القيام ببعض الأعمال، إذ كان على "ميلتو" إيجاد مزوّدٍ لخدمات الدفع لتطوير وتنفيذ المحفظة الإلكترونيّة. وفي هذا الشأن، قالت لي إنّه "لم يكن هناك الكثير من المشاكل فيما يخصّ التكنولوجيا."

وبينما كان إيجاد شركة نقلٍ وتوصيلٍ مناسبةٍ أكثر صعوبة، قاما بإبرام شراكةٍ مع شركتَين ناشئتَين محليّتين للخدمات اللوجستية، "تتعاونان" وتؤازران بشكلٍ جيّد.

وعنهما، قال إرسان "إنهّما مثلنا لكنّهما تكبران بشكلٍ أسرع. [فمعهما] يمكننا إجراء عمليّة النقل إلى أيّ مكانٍ في الإمارات مقابل 20 درهماً (ما يقارب 5 دولارات)."

تَمكّن الشريكان من تطوير الخدمة الجديدة بنصف التمويل التأسيسيّ الذي حصَلا عليه، أي أنّهما ما زالا يملكان مبلغ 100 ألف دولار ينبغي أن يكفيهما إلى حين الوصول إلى جولة التمويل المقبلة. وبالإضافة إلى ذلك، يخطّط الزوجان لاختبار برنامج إحالة referral program، لكنّهما امتنعا عن الإدلاء بأية تفاصيل إضافية.

وفي الوقت الذي يزدهر فيه عمل الشريكين في كلٍّ من الكويت والسعوديّة وقطر وعمّان، لا تتوفّر هذه الخدمة الجديدة حاليّاً إلّا في الإمارات العربيّة المتّحدة فقط.

في غضون ذلك، تتقدّم سوق الإعلانات المبوّبة في الإمارات، فقد حصلتمنصّة "دوبيزل" Dubbizleمؤخّراً علىمبلغٍ لم ُيكشفعنه، كما قال مؤسّسا "ميلتو" بدورهما إنّهمها ينشطان لإتمام الجولة الأولى من التمويل Series A.

وفي هذا الإطار، أشارت لي إلى إنّ "التمويل التأسيسيّ والجولة الأولى هما عنصران مختلفان إلى حدٍّ كبير؛ فهذه [الخدمة الجديدة] كانت إحدى وعودنا [للمستثمرين التأسيسيين]، إلى جانب أنّه سيكون لدينا مسارٌ واضحٌ لتحقيق الربح".

وختمت قائلة: "لقد أثبتنا قدرتنا على التنفيذ؛ ففي هذه المرحلة يعمد المستثمرون إلى مراقبة الخطّة وكيفيّة تطبيقها وما ستكلّفه. 'أرِني ما قمتَ به وما تريد أن تقوم به‘."

اقرأ بهذه اللغة

برعاية

Aramex

شارك

مقالات ذات صِلة