مجتمع مساحات العمل المشتركة في المنطقة ينطلق من تونس

اقرأ بهذه اللغة

Coworking managers sharing good practices

مدراء مساحات العمل المشتركة يتشاركون العادات الجيّدة. (الصور من Mideast Creatives)

في الوقت الذي تكون فيه المكاتب مكلفةً، والعثور على غرفةٍ للاجتماعات صعباً، والمرائب غير متوفّرة، فإنّ مساحات العمل المشتركة يمكنها أن تكون المراكز الوحيدة التي تناسب روّاد الأعمال.

الكثير من مساحات العمل المشتركة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا هي شركاتٌ ناشئةٌ بحدّ ذاتها، ولذلك فإنّ فعاليات مثل "كو وركينج ساميت" 2015 Coworking Summit التي عقدَت هذا العام في تونس، هي من الموارد التي لا تُقدَّر بثمن. فهي موارد للنصح والإرشاد التي لا تتناول كيفية إدارة العمل وحسب، بل أيضاً كيفية دعم روّاد الأعمال الذين يعتمدون على هذه المساحات.

وفي هذه القمّة، اجتمع مؤسّسو ومدراء مساحات عملٍ مشتركةٍ من جميع أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بما فيها لبنان ومصر وتركيا والعراق، في مساحة عمل "كوجيت" Cogite الجديدة، بين 8 و11 تشرين الأوّل، من أجل التواصل وتشارُك الخبرات.

قالت فاتن بن حمزة من "كوجيت"، إنّ الأساس في إدارة وتشغيل مساحات العمل هذه، هو الطاقة، والشعور بالانتماء إلى المجتمع، ووجود نيةٍ للقيام بشيءٍ ما يمكنه أن يقدّم قيمةً مضافةً إلى هذا المجتمع.

وأضافت هذه الريادية التي تعتقد أنّ مساحات العمل المشتركة في المنطقة اكتسبت زخماً كبيراً، أنّه "من المؤثّر أن ترى كلّ هؤلاء الأشخاص وقد جاؤوا من مصر ولبنان وتونس والعراق واجتمعوا سويّاً؛ إنّه وجه المنطقة الجديد."

يمكن للمال أن يأتي من مصادر مختلفة

لا شكّ أنّ مساحات العمل المشتركة تحتاج إلى جني المال لكي تستمرّ بفتح أبوابها، مثلها مثل أيّ شركةٍ ناشئة. وبالتالي، إلى جانب رسوم العضوية البديهية، يمكن لهذه المساحات أن تلجأ إلى عدّة طرق من أجل تحقيق السيولة المطلوبة.

وفي هذا الإطار، أشار كيث والاس من "دي إنفستردرز كلوب" De Investeerdersclub وهي مجموعة ألمانية للاستثمار التأسيسي، إلى أنّه "لا ينبغي التركيز على ما تريدُه، بل على ما لديك."

ولذلك، فإنّ استضافة الفعاليات مثل ورش العمل والدورات التدريبية، يمكن أن تكون وسيلةً جيّدةً لبناء العلامة التجارية ولكسب المال أيضاً. كما أنّ بعض المشاركين لفتوا إلى أنّ مساحاتهم تقدَّم للأعضاء مكاناً للعرض وبالتالي لبيع سلعهم، مثل الأعمال الفنية.

ومن هؤلاء كان محمد نعمان، الشريك المؤسِّس في مساحة "معمل" M3mal، الذي أكّد أنّ الطعام يعتبر أمراً مغرياً. فمساحة العمل المشتركة التي أسّسها، والتي تعتبَر أو مساحةٍ من هذا النوع في الإسكندرية، تقع في الطابق العلوي من مطعمٍ في المبنى نفسه. وكما هو واضح، فإنّ دمج مساحة العمل المشتركة مع مقهى أو مطعم، يمكن أن يجذب عملاء جدد ويساعد في الترويج.

من الأمور الأساسية أيضاً والتي وردَت في هذا السياق، هي تمكين أعضاء الفريق، وفقاً لرائد الأعمال الفلسطيني محمد خطيب. هذا الأخير أعرب عن أمله في أن تتمكّن مساحته من تحسين عمل أعضاء فريقها، من خلال تنظيم دوراتٍ تدريبيةٍ تلبّي حاجاتهم وتساعدهم في تكوين شبكة علاقاتٍ لتسهيل عملهم.

Connecting with the players of the coworking scene

التواصل مع اللاعبين الأساسيين في مجال مساحات العمل المشتركة.

التغيير

خلال هذه القمّة التي عُقدَت نهاية الأسبوع الفائت، تكرّر ذكر موضوع عدم الخوف من التغيير.

تحدّثت الريادية السعودية مريم حميد الدين عن مساحة العمل المشتركة التي أطلقتها في جدّة في الهواء الطلق، "عنقود" Onquod، مشيرةٍ إلى أنّها وشركاءها في التأسيس قاموا على مدار 3 سنواتٍ من عمر هذه المساحة بالسعي لجعلها مركزاً للفنّ في جدّة.

ولكن بعد هذا الوقت، أدركوا أنّ كثيراً من الفنّانين يحتاجون أحياناً للتركيز في مكتبٍ مغلق، ولذلك باتوا يوفّرون اليوم للأعضاء الثلاثين مكاتب في الهواء الطلق وأخرى مغلقةً وخاصّة.

بالإضافة إلى ذلك، من الضروريّ أيضاً إحداث ضجّةٍ حول مساحة عملك؛ لذلك، يمكنك البدء مع شبكة معارفك ومن ثمّ البناء عليها رويداً رويداً.

مجتمع مساحات العمل المشتركة أوّلاً

في حين هدفت هذه الفعالية إلى أن يساهم المشاركون في إنشاء شبكةٍ خاصّةٍ بمساحات العمل المشتركة في المنطقة، قالت حميد الدين إنّه "لدينا الصعوبات نفسها أينما كنّا في العالم."

كما أكّدَت أنّه من خلال بناء مجتمعٍ متقارب، سيستطيع المشاركون البقاء على اتّصال وتبادل النصائح في حال مواجهة المشاكل مستقبلاً.

من جهةٍ أخرى، فإنّ مفهوم مساحات العمل المشتركة جاء إلى المنطقة لكي يبقى، على حدّ قول أندرا إياكوب من برنامج "مديست كريايتفز" التابع لـ"هيفوس" Hivos’ Mideast Creatives، وهو القوّة الدافعة لهذه القمّة.

كما أضافت إياكوب أنّه بخلاف مساحات العمل المشتركة في أوروبا، تعمل مساحات العمل المشتركة في الشرق الأوسط وكأنّها تجمّعٌ أو مكانٌ حيث يلتقي الِأشخاص ذوو الميول المشتركة. وقالت إنّ "الكثيرين يقومون بالأمر بكلّ صدق، ومن أجل مجتمعاتهم."

وعلى ما يبدو، إنّ مساحات العمل المشتركة في العراق تتناسب وهذا المبدأ. ويمكن معرفة ذلك من خلال مساحتَي العمل المشتركتَين الرائدتَين للتقنية والفنّ، "فكرة سبايس" Fikra Space و"برج بابل" Burj Babel في بغداد.

وحديثاً، انضّمَت إليهما "الشبكة العراقية للإعلام الاجتماعي" Iraqi Network for Social Media (INSM)، التي يقوم مؤسِّسها محمد حميد بإدارتها على أساسٍ طوّعيٍّ إلى جانب أربعة أشخاص آخرين. وقال حميد إنّ مساحة العمل المشتركة هذه التي تتواجد في مبنىً أمّنته الحومة، تستقبل نحو 200 عضوٍ من مختلف القطاعات، كمطوّري تطبيقات وموسيقيين يأتون للتسجيل في الاستديو الموجود في هذه المساحة.

 أمّا في تونس، فقد أطلقَت "كوجيت" حركة مساحات العمل المشتركة، فأسَّسَت بذلك لشبكةٍ كبيرةٍ من روّاد الأعمال خلال السنتَين الماضيتَين، كما لعبت دوراً مهمّاً في ترسيخ هذا المفهوم.

 واليوم، يوجد في تونس 10 مساحات عملٍ مشتركة.

 هل تبحث عن مساحة عمل مشتركة؟ اطّلع على "أوبن موفمنت" Open Movement و"كوباس" Copass، حيث يمكنك العثور على أكثر من 600 مساحو عملٍ مشتركة حول العالم.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة