'نُويت' تحتفل بقصص نجاح رواد الأعمال في الكويت

اقرأ بهذه اللغة

نُشِر هذا المقال أساسًا على منصة "نُويت". 

إحدى أبرز المسائل التي تواجهها الكويت حاليًّا هي الحاجة إلى مزيد من الوظائف في القطاع الخاصّ وزيادة البدائل الاقتصادية، بدلاً من الاعتماد فقط على النفط. لذلك، تأسّسالصندوق الوطني لرعاية وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة عام 2013 لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة وتمكينها، فتخلق بدورها فرص عمل.   

سعيًا للاستفادة بفعاليّة من دعم الصندوق، من الضروري تطوير بيئة ريادة أعمال مزدهرة، وثقافة تعاون تلهِم رواد الأعمال في الكويت وتحثّهم على العمل والتعاون مع بعضهم البعض. لا يزال حوالي 80% من سكان الكويت يعملون في القطاع العامّ حتى الآن. 

يتطلّب بناء هذه الثقافة قدوة يُحتذى بها والاحتفال بالأبطال وإنشاء مجتمع حيث كلّ الأطراف المعنية تتواصل وتتعاون. من هذا المنطلق، أطلق الصندوق الوطني منصة  "نُويت" الإلكترونية يوم 21 أكتوبر.

تعكس كلمة "نُويت" النية لإطلاق فكرة وتحويلها إلى عمل قائم. في هذا الإطار، تضع المنصة رواد الأعمال في الكويت تحت الأضواء، من خلال عرض قصص نجاحهم، والدورس التي تعلّموها، حتى من تجارب فشلهم، لتحفيز الآخرين على المخاطرة. 

"تسري ريادة الأعمال في جيناتنا، فتاريخنا حافلٌ بالأعمال والنشاطات التجاربة،" يقول حسن زينال، الشريك الإداري لصندوق تمويل "أرزان". 

الهدف الأكبر من "نُويت" يكمن في بناء مجتمعٍ من المرشدين وروّاد الأعمال والخبراء وكلّ الجهات المختصّة، للعمل سويًّا وتسهيل إطلاق المزيد من الشركات الناشئة.

"لا يملك رواد الأعمال مكانًا للتفاعل مع بعضهم البعض،" يقول أحد رواد الأعمال في دراسة أجراها مختبر "ومضة" للأبحاث على بيئة ريادة الأعمال في الكويت.

لتحقيق هذا الهدف، ستنظّم "نُويت" عدّة فعالياتٍ مثل "ميكس أن منتور" Mix N’ Mentor التي تجمع روّاد الأعمال بالمرشدين خلال جلسات صغيرة، لمناقشة التحدّيات التي يواجهونها في شركاتهم، كبناء فرق العمل، وتلقّي التمويل، وتطوير الأعمال.    

"إذا ارتحنا اليوم فسنتعب في المستقبل، وإذا تعبنا اليوم على مشروعاتنا وأفكارنا وحقّقناها فسيكون مستقبلنا أكثر رفاهية وكرمًا،" حسبما يخبرنا ركان الفضالة الذي أسّس "شوكولتنس" وجنى منها 3 ملايين دولار في 3 سنوات. 

Nuwait 

أمّا المحتوى على هذه المنصّة، فيتنوّع  بين قصصٍ عن روّاد الأعمال، ومقابلات فيديو، ومقالاتٍ تتضمّن نصائح، وأخرى على شكل أسئلةٍ وأجوبة، إضافةً إلى مقالاتٍ معمّقةٍ وتغطياتٍ للفعاليات. كما وتضمّ "نُويت" قسمًا مخصّصًا لنشر الفعاليات والنشاطات الريادية التي تحصل في البلد. 

بالنسبة إلى أبرز القطاعات التي سيركّز عليها موقع "نُويت"، فهي ستشمل تكنولوجيا المعلومات والاتّصالات، والمجال الإبداعي، والتصنيع، والخدمات العامة؛ وهي أيضًا القطاعات الرئيسية للصندوق. 

وعن هذه القطاعات، يقول الدكتور محمد الزهير، رئيس الصندوق،خلال مقابلة مع "نُويت"، إنّه "كان علينا التركيز على قطاعات معيّنة، أكثرها بديهية تكنولوجيا المعلومات. ولكن، يوجد أيضًا الموضة، والهندسة، والتصميم الداخلي، والإنتاج التلفزيوني وغيرها." ويتابع مضيفاً أنّه "علينا دعم هذه القطاعات وجذبها من جديد إلى الكويت." 

ويختم الزهير قائلاً: "نحن معك الآن، لكن عليك بالقيادة."

انطلاقة "نُويت" ترمز إلى بداية مرحلة دعم جديدة للشركات الصغيرة والمتوسطة تحتفل بريادة الأعمال. وهذه ليس إلا البداية. نأمل إكمال الطريق على أمل إلهام الآخرين ليخطوا خطوة نحو ريادة الأعمال والمغامرة. 

هل لديك قصّة تريد مشاركتها؟ نريد سماعها! العالم كلّه يريد سماعها! 


اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة