شركتان سعودية ومصرية إلى 'تحدي الحلبة' العالمي

اقرأ بهذه اللغة

Get in the ring

كيث والاس لم يخفض يديه طوال الوقت. (الصورة من "تحدي الحلبة")

قبل يومين، شهدَت الرياض منافسةً حاميةً في إطار نهائيّ "تحدّي الحلبة"Get in the Ring الإقليمي للشركات الناشئة، حيث تمّ تقديم سبعة عروض أفكار من قبل أربعة متنافسين على المراكز النهائية وثلاثة وُصَفاء، جاؤوا من فلسطين والسعودية والأردن ومصر وبنغلادش وقطر.

أُقيمَت الفعالية في فندق "فور سيزونز" Four Seasons الذي كان سعودياً بامتياز: كبيراً وجميلاً وفارهاً، ويضمّ في داخله الكثير من أشجار النخيل والنوافير والديكور الفخم.

بعد افتتاح السهرة بحفل تعارف، جلس الرجال في أماكنهم أمام المنصّة التي اعتلتها حلبة ملاكمة ضخمة، فيما جلسَت النساء في مكانٍ منفصل.

أدار كيث والاس الفعالية بكلّ سلاسة، حيث راح يقدّم الشركات الناشئة الواحدة تلو الأخرى، مشجّعاً إيّاهم على أن يكونوا منصفين بحق بعضهم البعض. وبالتالي، أعطى للمتسابقين المقدار عينه من الوقت لكي يعرضوا أفكارهم، بحيث إذا انتهى الوقت قاطَعَهم بالرنّة نفسها التي تُستخدَم في إدارة مباريات الملاكمة الحقيقية.

كان البعض أشرس من الآخرين، إذ راح يوجّه ’اللكمات‘ الكلامية إلى الخصوم بين الحين والآخر، مثل مدير "سولارايز إيجيبت"SolarizEgypt  ياسين عبد الغفار الذي قال لمنافسه: "لسنا بحاجةٍ إلى مثل هذه التكنولوجيا التي تقدّمها!"

وفي المقابل، بدا البعض الآخر مسروراً وممتنّاً للفرصة التي أتيحَت له بمشاركة فكرته أمام لجنة تحكيمٍ من الخبراء.

Get in the ring

المتنافسون عن الوزن المتوسّط يتأهّبون: "سولارايز إيجيبت" ومايند بلاي". (الصورة من "تحدّي الحلبة")

أمّا لجنة التحكيم فكان أكثر ما يهمّها في المتسابقين هو المرونة، والتواضع أيضاً وفقاً ليوسف حماد من "بيكو كابيتال" BECo Capital، ولكنّ ذلك لم يؤثّر على حظوظ "سولارايز إيجيبت".

لم يحظّ الجمهور طوال تلك الليلة بفرصةٍ للتشجيع ما عدا عندما طُلِب منهم الإدلاء بأصواتهم عبر التلويح بقضبان نيون مضيئة باللونين الزهري أو الأزرق. ولعلّ هذا يعكس حقيقة أنّ السعوديين ليسوا معتادين بعد على مثل هذه الفعاليات الريادية، خصوصاّ أنّ ريادة الأعمال في هذا البلد ما زالت في بداياتها.

كما أنّ "المشهد الاستثماري حتّى الآن يقتصر على العلاقات وتناقل الكلام،" على حدّ تعبير مستثمِرٍ سعودي.

على الرغم من أنّ المنظِّمين قالوا إنّهم سجّلوا 400 شخصٍ ضمن النشاطات التي عُقدَت على مدار يوم الفعالية، تواجد في السهرة التنافسية قرابة 150 شخصٍ. وهذا يوضِح أنّ الاهتمام بالمجال الرياديّ يتطوّر حتى بالنسبة لأولئك الذين ليسوا منخرطين فيه مباشرةً. وفي هذا الإطار، قال الدكتور خالد المزيني من "المركز الوطني للأمن الإلكتروني" في حديثٍ مع "ومضة": "بدا الأمر وكأنها فعالية مثيرة للاهتمام، لذلك قرّرتُ المجيء والتحقّق من ذلك."

والفائزون هم...

الأبطال الذين أنتَجَهم هذا التحدّي عن فئاتٍ مختلفة للأوزان كانوا "فانومان" Vanoman السعودية التي تربط العملاء بمقدِّمي خدمات نقل الأثاث والبضائع، و"سولارايز إيجيبت" المصرية التي تقدّم حلولاً للطاقة الشمسية تتراوح بين توليد الطاقة خارج شبكة الكهرباء الرسمية وصولاً إلى توليد الطاقة بالطرق الهجينة.

وبالتالي، سيشارك الفائزان في فعالية "تحدّي الحلبة" العالمية التي ستقام في مدينة ميدلين في كولومبيا، في 15 آذار/مارس.

هتف الجمهور بصوتٍ عالٍ لـ"فانومان" معبّرين عن فخرهم بالشركة المحلّية التي ستثمّل السعودية في النهائيّ الكبير، وذلك بعد تغلّبها على "سليكر" Slickr المصرية. في المقابل، لم يكن خافياً أنّ لجنة التحكيم أُعجِبَت بعرض الأفكار الواضح والمتقَن الذي قدّمه عبد الغفار في مواجهة "مايند بلاي" MyndPlay.

ويُذكَر أنّ "سولارايز إيجيبت" تشهد في الآونة الأخيرة زخماً ملحوظاً خاصّة بعد فوزها في فعالية "سيد ستارز" Seedstars World الإقليمية خلال قمّة "رايزاب" RiseUp Summit في مصر، في كانون الثاني/ديسمبر الماضي. وعبّر عبدالغفار عن شغفه لـ"ومضة" بالقول: "لقد بدأنا في دول مجلس التعاون الخليجي ومن ثمّ أفريقيا، ثمّ سننتشر في العالم كلّه [إذا أمكن]!"

Get in the ring

الفرق الفائزة: "فانومان" عن فئة الوزن الخفيف، و"سولارايز إيجيبت" عن فئة الوزن المتوسط. (الصورة لـ بيرينيس ماجيستريتي)

أفكارٌ للأعمال لا تخلو من الجانب الاجتماعي

برزَت في تلك الفعالية جولةٌ جمعَت المتسابقين الثلاثة: "فود فور بيبول"Food For People من بنغلادش، و"دايت بتس فلترز" Date Pits Filters، من الأردن و"فضفض.كوم" Fadfid.com من فلسطين.

في هذه الجولة، قام روّاد الأعمال الثلاثة الذين كان من بينهم امرأتان بإظهار ناحيةٍ اجتماعيةٍ لأعمالهم التي يسعون من خلالها لمساعدة الناس في مجتمعاتهم وفي منطقة الشرق الأوسط ككلّ. فشركة "فود فور بيبول" تهدف إلى إعادة توزيع الطعام، و"دايت بتس فلترز" تريد تنقية المياه بطريقةٍ لا تؤذي البيئة، و"فضفض.كوم" تساعد في ربط الأشخاص مع معالجين نفسيين من خلال منصّتها الإلكترونية.

وبالرغم من أنّ هؤلاء لم يكونوا من بين الفائزين، غير أنّهم تمكّنوا من إبهار الجمهور بأفكارهم المبتكرة والمميزة.

من جهةٍ أخرى، ولدى سؤاله عن سبب اختيار السعودية لاستضافة النهائي الإقليمي لـ"تحدّي الحلبة" للمرّة الثانية، قال منظِّم الفعالية أروين كونرادز: "لقد وجدنا في ‘شركة الاتصالات السعودية‘ STC شريكاً ممتازاً يتقبّل مسعانا الرياديّ."

وبدورها، كانت "شركة الاتصالات السعودية" قد أطلقت مبادرةً باسم "إنسباير يو" InspireU التي تعتبر من بين أوّل حاضنات/مسرّعات الأعمال التي تديرها شركة كبرى، وتستهدف الشركات الناشئة لابتكار في المجال الرقمي وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة