'بيكو' تستثمر في الأمن الرقمي: تمويل تأسيسيّ في 'ماي كي' اللبنانية

اقرأ بهذه اللغة

myki

"ماي كي" Myki تطوّر تكنولوجيا إثبات الهوية متعدد العوامل multi-factor identification للتخلص من كثرة كلمات السرّ واسماء المستخدمين. (الصورة من "ماي كي")

قادَت "بيكو كابيتال" BECO Capital استثماراً تأسيسيّاً في الشركة الناشئة العاملة في مجال الأمن الرقمي في لبنان "ماي كي" MYKI، لكنّها لم تفصح عن المبلغ.

تعمل "ماي كي" على تكنولوجيا "إثبات الهويّة متعدّد العوامل" multi-factor identification، التي تشكّل سوقاً بلغت قيمتها 5.17 مليار دولار في عام 2014، في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. وطوّرت الشركة "طريقةً متقدّمة للتعرّف على كلمات السرّ والهويّة الإلكترونية" في الهواتف الذكيّة، تسمح للمستخدِمين بالولوج إلى حساباتهم من دون كتابة تفاصيل تسجيل الدّخول في كلّ مرة.

وقالت الشريكة المؤسِّسة لـ"ماي كي"، بريسسيلا إلورا شاروق، إنّ منتَج هذه الشركة يلغي الحاجة لأسماء المستخدِمين وكلمات السرّ، مضيفةً أنّ "ما بدأ كفكرةٍ تحوّل إلى نموذج عمل يمكن أن يغيّر طريقة الناس في استخدام التكنولوجيا في حياتهم؛ وقريباً، ستتوفّر لكلّ الناس."

من جهتها، أشارَت "بيكو" في بيانٍ لها إلى أنّ هذا الاستثمار سيساعد الشركة الناشئة في تطوير المنتَج، كما سيسرّع استراتيجيّة التسويق لديهم.

وشرَح الشريك المؤسِّس والمدير العالم لـ"بيكو"، أمير فرحة، أنّ المشكلة التي تعالجها "ماي كي"، تضعها في مكانةٍ مناسبة للتوسّع عالميّاً. وأضاف أنّ "مع ‘ماي كي‘، بدأنا نشهد ابتكاراتٍ محليّة لحلّ مشاكل عالميّة؛ فالهجمات الإلكترونيّة تزداد تعقيداً وتؤثّر على 90% من الأفراد والمنظّمات حول العالم، وتكلّف المستهلكين والشركات أكثر من 445 مليار دولار سنويّاً، فيما يُتوقّع أن يكبر هذا الرقم بينما تتزايد سرقة المعلومات على الإنترنت بتزايد استخدامها."

هذا الاستثمار الذي يعتبَر الأوّل من نوعة لـ"بيكو" في الأمن الرقمي، شاركَت فيه كذلك "بي أند واي بارتنرز" B&Y Partners.

قيمة السوق

تقدّر الشركات في هذه السوق التي تتواجد فيها شركاتٌ ناشئةٌ مثل "أوكتا" Okta و"تينابل نتورك سيكوريتي" Tenable Network Security، و"تانيوم" Tanium، بأكثر من مليار دولار. كما تتصدّرها الشركات العامِلة في مجال العملة البديلة "بيتكوين" Bitcoin التي تقدّم تسجيل الدخول متعدّد العوامل أو ‘تواقيع متعدّدة‘ multi signatures.

بحسب مركز الأبحاث الأميركي "سي بي إنسايت" CB Insights، فإنّ 77% من الصفقات الاستثماريّة في هذا المجال كانت في الولايات المتحدة، تليها "إسرائيل" وبريطانيا وكندا وألمانيا والهند والصين على التوالي. كذلك، شهد العام الماضي استثماراتٍ قدرها 338 مليار دولار في 332 صفقة بالمقارنة مع 1.1 مليار في 166 صفقة عام 2011.

ويشير تقرير من "ماركتس أند ماركتس" Markets and Markets إلى أنّ سوق الأمن الرقمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا قد تبلغ قيمتها 9.56 مليارات دولار بحلول عام 2019، أي بمعدّل نموّ سنوي يبلغ 13.07% من عام 2014 في حال شهدت نموّاً مستمرّاً وثابتاً.

كما تُظهر الأرقام التي عرضتها "بيكو" نقلاً عن مؤسِّس شركة الاستشارات الأمنية "أس أس بي بلو" SSP Blue، هيمانشو "هيمو" نيجام، أنّ السوق العالميّة في هذا المجال ستبلغ 170 مليار دولار بحلول عام 2020.

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة