قطاع التجارة الإلكترونيّة في السعوديّة يفي بوعوده [إنفوجرافيك]

اقرأ بهذه اللغة

الزيادة في استخدام السعوديّات للإنترنت ترافق زيادة في التسوّق الإلكتروني. (الصورة من alo.rs)

بات حجم سوق التجارة الإلكترونية في السعوديّة يبلغ اليوم 5.6 مليارات ريال (ما يعادل مليار و400 مليون دولار تقريباً). وفي حين لا يزال أغلب المتسوّقين من الرجال بنسبة 61%، غير أنّ استخدام النساء للإنترنت وتسوقّهنّ من خلال الشبكة العنكبوتية في ازديادٍ مستمرّ، حيث بلغت نسبة المتسوِّقات عبر الإنترنت في السعوديّة 39%، وذلك وفقاً للمخطط البياني (إنفوجرافيك) أدناه الذي نشر على جريدة "الإقتصاديّة" معتمداً على بيانات صدرت عن "بيفورت" Payfort، بوابة المدفوعات الإلكترونية التي تقدّم مدوّنة لمساعدة الشركات الناشئة في مجال التجارة الإلكترونيّة في العالم العربي.

وبمقارنة النتائج التي يقدّمها المخطّط البياني مع إحصائية سابقة، يتّضح أنّ قطاع التجارة الإلكترونيّة في السعوديّة شهد زيادةً في نسبة شراء الملابس والموضة من 8% إلى 30%. كما شهد قطاع التجميل والصحّة زيادة من 3% إلى 18%، ولعلّ ذلك يعود إلى تزايد عدد النساء على الإنترنت.

في السياق نفسه، بقي قطاعا تذاكر السفر والإلكترونيات في الصدارة ووصلَت حصّتاهما من نسب الشراء إلى 39% و38% على التوالي.

وفي إشارة ترمز إلى تزايد اهتمام الفئات العمريّة المتوسّطة من أصحاب المداخيل بالتجارة الإلكترونية في السعوديّة، جاءت أكثر الفئات العمريّة نشاطاً في معاملات الإنترنت تلك التي بين 26 و30 عاماً بنسبة 46%، بعدما كانت في عام 2014 الفئات بين 18 و25 عاماً وبنسبة 30%.

يبتعد السعوديون شيئاً فشيئاً عن الدفع نقداً عند التسليم، وباتت ثقتهم بأساليب الدفع الإلكترونية تزداد أكثر فأكثر. فقد شهد هذا العام زيادةً بسيطة في استخدامات بطاقات الخصم وبطاقات الائتمان من 24 إلى 26%، ويلاحظ أنّ الدفع النقدي شهد انخفاضاً من 76% في عام 2014 إلى 59% رافقه ظهور طرق دفع أخرى.

لا تقتصر نهضة التجارة الإلكترونيّة في السعوديّة على عدد سكانها الذي يقارب 30 مليون نسمة فحسب، بل ترتبط أيضاً بالدخل الفردي المرتفع للسكّان في الرياض ودبي وأبو ظبي، ونسبة انتشار الإنترنت التي تصل إلى 90% من سكّان بلدان مجلس التعاون الخليجي.

ومع هذا الانتشار الهائل للإنترنت، يبلغ عدد المتسوِّقين عبر الإنترنت في السعودية 10.6 ملايين مستخدِم، وهي نسبٌ تشكّل زيادة هائلةً عن عدد المشترين عبر الإنترنت في عام 2014 حيث كان يبلغ 3.9 ملايين فرد.

إليكم هذا المخطط البياني (إنفوجرافيك) الذي يعرض آخر التطوّرات والتوّجهات في مجال التجارة الإلكترونيّة في السعوديّة.

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة