أكثر من 15 مسرّعة نموّ انطلقت في المنطقة العربية في عام 2016

اقرأ بهذه اللغة

خلال عام 2016، كبرت البيئة الرياديّة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وشهدَت تأسيس أكثر من 15 مسرّعة نموّ، أي أكثر من ضعف مسرّعات النمو الثمانية التي تأسّست في عام 2015.

هناك أيضاً مسرّعات نموّ إضافية تخطّط لفتح أبوابها في عام 2017 مثل "يوتيوب سبايس دبي" YouTube Space Dubai و"فلات6لابز بيروت" Flat6labs Beirut.

أمّا مسرّعات النموّ هذه، فهي موزّعة بالتساوي في تسعة بلدان في كلّ أنحاء المنطقة.

 

أسباب افتتاح مسرّعات نموّ جديدة   

المؤسسون والموقع الجغرافي هما العاملان اللذان يؤثّران على أسباب تأسيس مسرّعة نموّ جديدة.

غالباً ما تنتمي المنظّمة الداعمة لمسرّعات النموّ الجديدة إلى المستثمرين بالابتكار الذين يهدفون إلى تخطّي التحدّيات التي تواجههم. على سبيل المثال، يرجّح أن تعمد الحكومات التي تواجه معارضة شعبية أو الشركات الكبرى التي تشهد منافسة إلى دعم مسرّعات النموّ الجديد.

السعوديّة، على سبيل المثال، تأثّرت بشدّة بالركود الذي يشهده قطاع النفطي، ونتيجة لذلك أطلقت "رؤية 2030" Vision 2030 لتنويع الاقتصاد السعودي وزيادة فرص العمل والحدّ من استياء السكّان. ووبالتالي يمكن أن يكون تأسيس حاضنتي نموّ جديدتين في السعوديّة نتيجة مباشرة لحاجة نشر الروح الرياديّة بين السعوديين.

التعاون دائماً أفضل

يدعم مسرّعات النموّ في المنطقة العربية مؤسساتٌ عامّة وخاصّة مختلفةِ، قرّرت الاستثمار في تأسيس مسرّعات نموّ بعد تعرّضها لضغوط من عوامل خارجيّة. وفي حين يندر أن تعمل بمفردها، فإنّ أغلب هذه المنظّمات تشجّع التعاون.

يتطلّب تأسيس مسرّعة نموّ مهارات وموارد لا يمكن إيجادها أحياناً في داخل المنظّمة. لذا يشكّل التعاون وسيلة لتأسيس المسرّعات، بحيث أنّ كلّ مسرّعة جديدة انطلقت في عام 2016 كان لديها شراكة واحدة على الأقلّ.   

الناشطون العالميون يدخلون في اللعبة

يأتي أغلب مؤسسي أو شركاء مسرّعات النموّ من المنطقة. غير أنّ هذا العام شهد انخراط عددٍ كبير من اللاعبين الأجانب مثل "أمازون" Amazon و"باركليز" Barclays في تأسيس مسرّعات أعمال إقليمية.   

فحجم السوق العربيّة وقدارتها في تحقيق النموّ يجذب الشركات الكبرى العالميّة الراغبة في الاستثمار في فرصٍ جديدة. على سبيل المثال، استحوذت في عام 2012 الشركة الإعلامية الكبرى "تومسون رويترز" Thomson Reuters على شركة "زاوية" Zawya لخدمات المعلومات الاقتصاديّة في المنطقة.

يحظى ما يعادل نصف مسرّعات النموّ الجديدة في عام 2016 بشريك عالميّ واحد على الأقّل، وهو غالباً شركة كبرى عالميّة مثل "جنرال إلكتريك" GE و"مجموعة الإمارات"  Emirates Group التي تدعم مسرّعة الأعمال في مجال الطيران، "انطلاق" Intelak.

فهذه المنظّمات يمكنها أن تقدّم للمسرّعات التي تدعمها خبراتها وتسمح لها بالوصول إلى شبكتها العالميّة، وهو أمرٌ غالباً ما تفتقد إليه المسرّعات في هذه المنطقة

المسرّعات الجديدة

"سي5 أكسيليرايت" C5 Accelerate، البحرين

مسرّعة الأعمال في التكنولوجيا المالية، "ايه يو سي فنتشر لاب" AUC Venture Lab Fintech Accelerator، و"1864" 1864 Accelerator ، مصر

"بيزنس إنوفايشن جروث"Business Innovation Growth، و"مركز الابتكار" التابع لـ"الجامعة الأردنيّة" UJIC، الأردن

"ايليفايت" Elevate Accelerator، لبنان

"إيميرجينغ بيزنس فاكتوري" Emerging Business Factory، و"تك فاينانس أكاديمي" TechFinance Academy، و"نوما" في الدار البيضاء   NUMA Casablanca، المغرب

"وادي" Wadi Accelerator، عمان

"تقدّم" Taqadam، و"تسعة أعشار" 9/10ths initiative ، السعوديّة

"فلات6لابز" Flat6labs، تونس

"1776" ، "انطلاق" Intelak، الإمارات

الصورة الرئيسيّة من "1776".

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة