سبعون فكرة وثلاثة فائزين 'ينطلقون' مع 'إيرباص' في السعودية

كرّمت شركة "إيرباص" Airbus الشرق الأوسط، أمس الأحد، الفائزين في برنامج "إنطلق مع إيرباص" Entaliq with Airbus لدعم المبتكرين ورواد الأعمال في المملكة العربية السعودية في مختلف التخصّصات العلمية وتكنولوجيا الطيران، وذلك خلال حفل أقيم في "مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية".

وتم تكريم أفضل 20 مشاركاً قدّموا أفكاراً مبتكرة وتوّجت ثلاث فرَق بالمراكز الثلاث الأولى، فحلّ في المركز الأول محمد غلام عن فكرة تقنيات التعامل مع حطام جسم غريب على مدرج المطار.

 ونال المركز الثاني أحمد السعوي عن فكرة سماعة رأس ذكية لمحاكاة الواقع، فيما حلّت رحاب الجهني وزميلها رائد الرفاعي في المركز الثالث عن فكرة سلامة وراحة المسافرين الذين يعانون من انخفاضٍ في ضغط الدم، حيث تتطلّب حالتهم الصحية الحركة الدائمة خلال الرحلات الطويلة.

وستحصل الأفكار والمشاريع المتأهّلة والفائزة في "إنطلق" على الدعم والتطوير بمساعدة الشركاء المحليين للبرنامج من خلال احتضان مشاريعهم، وتطوير الحلول المبتكرة، والعمل على تدريب أعضاء الفرق المتأهلة.

وسيتم تقييم أطروحات وأفكار الفرق الثلاث الفائزة في برنامج "إنطلق"، وكذلك المتأهلة إلى المرحلة النهائية، لتدخل في برامج احتضان متخصّصة في المملكة وخارجها. كما سيقدّم شركاء البرنامج فرص دعم واحتضان الأفكار الفائزة خلال الفترة المقبلة. 

وتشمل قائمة الشركاء كلاً من "الكلية الأسترالية لعلوم الطيران بالرياض" Aviation Australia Riyadh College، والملحقية الثقافية السعودية في أميركا SACM، وشركة "ألتران" Altran، وشركة "قطوف" Qotuf لاحتضان الأفكار.

وأعلن عن برنامج "انطلق مع إيرباص" في شهر أيلول/سبتمبر 2016، وهو ثمرة شراكة مع "تقنية للطيران" TAQNIA Aeronautics التابعة لـ"الشركة السعودية للتنمية والاستثمار التقني" (تقنية) التي يرأس مجلس إدارتها الأمير تركي بن سعود بن محمد آل سعود، و"الخطوط الجوية العربية السعودية". ومنذ الإعلان الرسمي، تقدّم أكثر من ألف مشارك عرضوا أكثر من 70 فكرة.

وتألّفت لجنة التحكيم من خبراء من شركات "إيرباص"، و"تقنية للطيران"، و"ألتران"، و"قطوف" وبرنامج حاضنات "بادر".

وقال فؤاد عطار مدير عام "إيرباص" الشرق الأوسط، إنّ الشركة "تطمح من خلال هذا البرنامج إلى أن تكون شريكًا استراتيجيّاً لدعم الابتكار والبصمة الصناعية لقطاع الطيران السعودي، انسجامًا مع رؤية المملكة لعام 2030، والرامية إلى تمكين خطط النمو الطويلة الأمد لقطاع الطيران".

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة