شراكة بين 'غرفة جدة' وWSI لنشر ثقافة التسويق الرقمي بين رواد الأعمال

​أعلنت "غرفة جدة" عن الاستعانة بشركة "دبليو إس آي" WSI العالمية المتخصّصة في مجال التسويق الرقمي والتواصل الاجتماعي، وذلك لتعزيز التجارة الإلكترونية وتطوير ثقافة المجتمع الاقتصادي الإلكترونية وتأهيل الكفاءات الشابة ورواد الأعمال.

ودعت "غرفة جدة" رواد الأعمال ومسؤولي المنشآت الصغيرة والمتوسطة إلى المشاركة في هذا البرنامج التدريبي الذي سينعقد في مقر الغرفة، وذلك  لمواكبة أحدث التقنيات والتطبيقات الجديدة المستخدمة عبر دورات متخصّصة.

تعمل شركة "دبليو إس آي" WSI في التسويق الرقمي والتواصل الاجتماعي وتقدّم خدمات تدريبٍ في هذا المجال. انطلقت قبل 20 عاماً في كندا، وتملك أكثر من ألف مكتب في 80 دولة حول العالم بينها السعودية، وأكثر من 1500 مستشار متخصّص في التسويق الرقمي والتواصل الاجتماعي.

الأمين العام لـ"غرفة جدة"، حسن بن ابراهيم دحلان.
(الصورة من "غرفة جدة")

وأشار الأمين العام لـ"غرفة جدة"، حسن بن ابراهيم دحلان، إلى أهمّية استخدام التقنية الحديثة في دراسات الجدوى والحصول على معلومات جديدة بشأن الشركات الناشئة بتكلفةٍ لا تقارن بتاتاً مع الأساليب التقليدية، غير أنّ الطرق التقليدية في بعض الأحيان يمكن الاستفادة منها جزئياً.

وتابع دحلان أنّ الطرق الحديثة القائمة على استخدام التقنية في دراسة الجدوى، تُعدّ مصدراً معلوماتياً موثوقاً مقارنةً بالطرق التقليدية، وتساعد في تقليل التكلفة والتعريف بالتجارب المماثلة للمشروع في الداخل والخارج، كما تساعد على اختصار الجهد والوقت وتقليل استخدام الموارد البشرية.

وأضاف  الأمين العام لـ"غرفة جدة" أنّ محرّكات البحث العالمية وفّرت قواعد بيانات ضخمة يعتمد عليها في التسوق الإلكتروني، إذ تقدّم معلومات تفصيلية عن المنتجات والخدمات التي ترغب في أن تُسوّق لها، والأسواق المستهدفة والمناطق الأكثر اهتماماً بهذه الخدمات، وتوفر معلومات عن المنافسين ومنتجاتهم وخدماتهم وحملاتهم الإعلانية، بالإضافة إلى نسبة نموّ الأسواق أو تذبذبها.

في غضون ذلك، ستعقد "غرفة جدة" لقاءً تعريفياً صباح يوم الخميس، 18 أيار/ مايو، للكشف عن إطلاق دبلوم في التسويق الرقمي، والتعريف بالبرنامج التدريبي والفئة المستهدفة.

الصورة الرئيسية من "غرفة جدة".

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة