شركة 'جليسة' اللبنانية تتلقى 40 ألف دولار من البنك الدولي

اقرأ بهذه اللغة

حصلت "جليسة" Jaleesa، الشركة الناشئة التقنية التي تتّخذ من لبنان مقرّاً لها، والتي تربط الأسر مع جليسة أطفال موثوق بها، على مساهمة مجانية بقيمة 40 ألف دولار من البنك الدولي.

وجاء هذا الدعم من البنك الدولي كجزءٍ من جولة التمويل التأسيسي التي تريد "جليسة" أن تغلقها على 200 ألف دولار، ومن ثمّ استخدام الأموال لتطوير خدمات رعاية الأطفال عالية الجودة والتوسّع إلى مدن أخرى في المنطقة العربية.

قدّمت "جليسة" حتى الآن نحو 1200 ساعة من الرعاية الموثوقة للأطفال، ضمن مهمّتها التي تقوم على مساعدة النساء العاملات بثلاث طرق:

1. تقديم خدمات موثوقة ومرنة لرعاية الأطفال من أجل الجيل الجديد من الأمّهات

2. توظيف مقدّمي رعاية من جميع الخلفيات في لبنان

3. دعم الأسر المحرومة وإيجاد فرص عمل للنساء في مجال رعاية الأطفال

يمرّ مقدّمو الرعاية الذين توظّفهم "جليسة" في عملية من أربع خطوات للتدريب والتحقّق من الأمان، بما في ذلك التحقّق من المعلومات عنهم، والتدريب على الإسعافات الأولية، والإنعاش القلبي الرئوي، وتنشئة الأطفال.

قدّم البنك الدولي هذا المبلغ في إطار مبادرة "ويمينا" WeMENA التي تدعم رائدات الأعمال الاجتماعية لتعزيز قدراتهنّ على الصمود في المنطقة العربية. واختيرت "جليسة" من بين ألفي شركة ناشئة تقودها نساء في المنطقة لتفوز بالمركز الثاني في نهائيات مسابقة "ويمينا" في الدار البيضاء، بين 29 و30 نيسان/أبريل الماضي.

وقالت الرئيسة التنفيذية، والشريكة المؤسّسة، أنجيلا سولومون: "يسرّنا أن نبدأ جولة التمويل التأسيسي مع هذه الثقة التي منحنا إياها البنك الدولي، فمساهمته هذه إشادة بالعمل الشاق الذي يبذله الفريق الرائع. أشكر جميع عائلات ’جليسة‘ والمربيات الذين ساعدونا في تحقيق هذا الإنجاز الهام، والشكر موصول لبرنامج ’آلت سيتي بوتكامب‘ AltCity Bootcamp على دعمهم لنا".

يذكر أنّ مبادرة "ويمينا" هي مبادرة مشتركة بين البنك الدولي و"يونودل" Younoodle و"فوياج" Voyage. وجاءت مشاركة "جليسة" في نهائيات مسابقتها برعاية "آلت سيتي بوتكامب"، وهو برنامج مكثف للتدريب على إطلاق الشركات الناشئة في بيروت، تخرّجت منه "جليسة" في أيلول/سبتمبر 2016.

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة