دبي تطلق مسرّعة أعمال للمدن الذكية

اقرأ بهذه اللغة

أعلن الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس "سلطة واحة دبي للسيليكون" Dubai Silicon Oasis Authority (DSOA)، عن افتتاح "مسرعة دبي للمدن الذكية" Dubai Smart City Accelerator.

وأطلِقت "مسرّعة دبي للمدن الذكية" بالتعاون مع ستة شركاء استراتيجيين، هم "شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة" ("دو" Du)، و"مكتب دبي الذكية" Smart Dubai Office، وغرفة تجارة وصناعة دبي، وشركة "فيزا" Visa، وشركة "أورانج بيزنس سيرفيسز" Orange Business Services، و"جامعة روتشستر للتكنولوجيا" Rochester Institute of Technology New York.

التوقيع بسعادة. (الصورة من "سلطة واحة دبي للسيليكون")

بلغت تكلفة إعداد برنامج تسريع الأعمال هذا 18.4 مليون درهم إماراتي (4.9 ملايين دولار أميركي)، وسيُشغّل من قبل "ستارتب بوتكامب" Startupbootcamp، المجموعة العالمية لبرامج المسرعات.

ويستهدف برنامج المسرعة، القائم على تكنولوجيا المدن الذكية، الشركات الناشئة التي تعمل على تطوير حلول مبتكرة لتعزيز المدن الذكية والتغلّب على التحديات الكبيرة الناجمة عن الازدحام والنفايات والطاقة.

وبالإضافة إلى ذلك، يهدف البرنامج إلى تمكين الشركات الناشئة من تحديد الحلول في إطار المنازل والمباني الذكية، ووسائل النقل والخدمات اللوجستية الذكية، وأساليب المعيشة الذكية، بالإضافة إلى التخطيط والصيانة الذكية. ومن المتوقع أن تستفيد عدّة شركات ناشئة من المعارف الجديدة حول إنترنت الأشياء، وتكنولوجيا الاستشعار، والبيانات الكبيرة، ومجالات الواقع الافتراضي لتطوير الحلول الإحلالية.

وخلال المؤتمر الصحفي للإعلان عن إطلاق البرنامج، قال الدكتور محمد الزرعوني، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي لـ"سلطة واحة دبي للسيليكون"، إنّ "الشراكات بين القطاعين العام والخاص تلعب دوراً رئيسياً في تنمية الدولة وترجمة الآثار الإيجابية على المشهد الاقتصادي". كما أعرب عن اعتقاده بأنّه من خلال الاستثمار في الشركات الناشئة ذات الإمكانات العالية والأفكار المبتكرة، فإنّ اعتماد الشركات للحلول الذكية سيكون أسهل بما يؤدّي في نهاية المطاف إلى تعزيز القدرة التنافسية للقطاع الخاص في دبي.

سيُشغّل البرنامج على مدى ثلاث سنوات يختبر فيها ما مجموعه 40 شركة ناشئة. والشركات المقبولة في البرنامج ستحصل على 20 ألف دولار نقداً، ومساحات مكتبية في "مركز دبي التكنولوجي لريادة الأعمال" DTEC، ودعم استشاري من "ستارتب بوتكامب" والمنظمات الشريكة - وذلك مقابل الحصول على حصّة بنسبة 6% من المشروع.

التسجيل مفتوح حتى 15 سبتمبر/أيلول 2017.

اقرأ بهذه اللغة

الفئة

شارك

مقالات ذات صِلة