كيف تقدّم محتوى يجذب الزبائن؟ [إنفوجرافيك]

نُشر هذا الموضوع أساساً على موقع "بيفورت"، وهذه نسخة محرّرة عنه.

إن كنت قد قضيت أيّ قدر من الزمن في عالم التسويق الرقميّ، فإنك بلا شكّ تعرف عبارة "المحتوى هو الملك" content is king، أي أهمّ الأشياء. هذا الأمر ما زال صحيحاً حتى اليوم، ولكنّه لا يعني أنّ عليك تقديم أيّ محتوى لمجرّد توفير المحتوى. ففي الحقيقة، نوع المحتوى هو الأهمّ وهو الذي يجذب المزيد من الزبائن إلى شركتك وأعمالك.

عندما تدخل في عالم التحليلات ستجد، كما في الكثير من الشركات، أنّ معظم المحتوى لا يجذب الزبائن ولا يدفعهم إلى التعامل مع شركتك. وعندما تفكّر في التكلفة التي تكّبدتها والجهد الذي بذلته على دراسة السوق وكتابة المحتوى والعمل على نشره، من المحزن أن تجد أنّ أحداً لا يقرأ هذا المحتوى.

من الاستراتيجيات التي يمكنك استخدامها لتطوير المحتوى الذي أنشأته، التجميع Aggregation، والنشر على عدّة منصّات Migration، والتحسين Enhancement:

التجميع Aggregation – لا شك أنّك عبر السنوات راكمت عدة مقالات تغطّي موضوعاً معيّناً. يمكنك أن تعيد الحياة لهذه المقالات عبر جمعها مع بعضها البعض ووضعها في مقال يغطي ذلك الموضوع.

النشر على عدّة منصّات Migration – إنْ كانت شركتك تنتج المقالات أو الفيديوهات، يمكنك أن تنشر هذا المحتوى عبر منصّات مختلفة. فكر في إنشاء فيديوهات بسيطة تناقش الأفكار التي قدّمتها في بعض المقالات، أو حتى استعمال الصوت كتسجيلٍ صوتيّ podcast مصتقلّ. هذه طريقة مفيدة لتزيد من عمر الكثير من المحتوى لديك وتتواصل مع قدر أكبر من الجمهور.

التحسين Enhancement – عندما تقرأ محتواك القديم ستجد أنّ الكثير من المقالات مكتوبة بطريقة رائعة ولكنّها زمانها قد فات. يمكنك أن تعيد الحياة لهذه المقالات من خلال إعادة كتابتها أو تجديد بعض النقاط فيها بحيث تناسب العصر الحالي. ويمكنك أن تعيد نشر هذه المقالات نفسها على الرابط نفسه، وتستفيد من المحتوى من دون خسارة الروابط والمقالات القديمة.

عندما بدأنا بكتابة هذا المقال، أردنا تقديم بعض النصائح البسيطة التي تساعدك على تطوير المحتوى، ولكنّنا قررنا أن نضيف إليها شيئاً ما. تابع الإنفوجرافيك الشامل أدناه للتعرف على كيفية إنشاء محتوى يجذب الزبائن الجدد.

شارك

مقالات ذات صِلة