'جامعة جدة' تبرم اتفاقاً مع هيئة المنشآت لدعم ريادة الأعمال

وقّعت "جامعة جدة" مذكرة تفاهم مع "الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة" SMEA لتطوير بيئة ريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة للشباب والشابات والمساهمة في نمو الاقتصاد وتنوّعه، كما أعلنت عن استحداث مقرر باسم "مهارات ريادة الأعمال" تُقدَّم للطلاب في السنة التحضيرية.

وقّع المذكرة، الأسبوع الماضي، محافظ "الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة"، الدكتور غسان السليمان، ومدير "جامعة جدة"، الدكتور عبدالفتاح مشاط.

وبموجب هذه الاتفاقية، سيتعاون الطرفان على تشجيع طلاب الجامعة والأفراد في المجتمع المحلي على تأسيس مشاريعهم التجارية عبر نشر ثقافة العمل الحرّ وريادة الأعمال، مع التركيز على مشاريع نوعية ترتبط بالميزة التنافسية لـ"جامعة جدة".

وسيتعاون الطرفان لتوفير التدريب، وتبادل الخبرات، وتبادل المعرفة، والاستشارات، وإعداد السياسات والإجراءات، وبحث شروط التمويل، وتقديم الخدمات المساندة والمشتركة، والربط مع المنصات الإلكترونية ذات العلاقة، ومساحات العمل المشتركة، وبرامج الاحتضان والتسريع والتقارير.

ونصّت الاتفاقية على تشارك ونشر قصص النجاح التي نشأت في الجامعة لتكون مادةً ملهمة لتحفيز ومساعدة الآخرين على تكرار التجربة، بالإضافة إلى إجراء دراسات لأعمالٍ تجارية ناجحة.

وأكّد السليمان على أهمّية الاقتصاد المعرفي الذي يضمن الاستدامة والتنوع، والتأسيس له من خلال تهيئة البيئة المحفزة والداعمة لريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، ودعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة ضمن البيئة الجامعية. وأشار إلى أنّ هذا ما ستعمل عليه الهيئة بالتعاون مع الجهات المعنية، أبرزها مراكز الإبداع وريادة الأعمال في الجامعات حول المملكة.

وقال المشرف العام على "مركز الإبداع وريادة الأعمال" في "جامعة جدة"، الدكتور هشام النمر، إنّ المركز يسعى إلى إضافة أفضل النماذج المعتمدة في مسرعات وحاضنات الأعمال وإعداد الطالب لمواجهة سوق العمل، وتحفيزهم على الاهتمام بالعمل الريادي داخل الجامعة.

وفي سياق متصل، أعلنت "جامعة جدة" عن استحداث مقرّر باسم "مهارات ريادة الأعمال" الذي سيقدّم لجميع طلاب السنة التحضيرية في المركز الرئيسي والفروع التابعة للجامعة، ولجميع التخصّصات، بدءاً من العام المقبل.

الصورة الرئيسية من "جامعة جدة": السليمان (إلى اليمين) ومشاط خلال توقيع الاتفاقية.

الفئة

البلدان

شارك

مقالات ذات صِلة