رائد مصري يجعل العلوم أكثر مرحاً مع هذه السيارات [فيديو]

 

تدريس مادة العلوم للأطفال مهمّةٌ صعبةٌ للغاية، فهي لا تتطلّب منك استرعاء انتباههم الكامل وحسب، بل عليك أن تجعل الدرس ممتعاً أيضاً كي يفهموا ويحفظوا المعلومات بشكلٍ أفضل. ولهذا، تشكّل عملية دمج التعليم بالألعاب gamification أحد السبل لإيصال الرسالة. وبدوره، يقوم الريادي المصري علي عبد الحفيظ بهذا الأمر عبر استخدام ألواح الطاقة الشمسية وألعاب السيارات.

ويتمثّل ذلك في "أي سولار ووركس" iSolarWorkx التي تنتج مجموعاتٍ لقطعٍ تعليمية ذاتية التركيب. ويستخدم الأطفال هذه القطع لتركيب سيارةٍ تحمل لوحاً شمسياً يغذّي المحرّك الصغير بالطاقة. وبالتالي، من خلال تجميع قطع السيارة وتركيب اللوح الشمسي باتّجاهاتٍ مختلفة، يتعلّم الأطفال ماهيّة الطاقة المتجدّدة، وقد يطوّرون اهتماماتهم بها مستقبلاً.

في هذا الإطار، كان لـ"ومضة" حديثٌ مع المؤسيس الشريك في "أي سولار ووركس"، علي عبد الحفيظ، خلال فعالية النسخة الثامنة من "منتدى معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا لريادة الأعمال في المنطقة العربية" MIT Enterprise Forum، التي اقيمت في الكويت في شهر نيسان/أبريل. وفي هذه المقابلة، شرح لنا عبد الحفيظ كيف تعمل السيارة. [الفيديو باللغة الإنجليزية]*

* يمكن ترجمة الفيديو إلى العربية عبر الضغط على CC.

 

اقرأ بهذه اللغة

البلدان

شارك