موقع غروبون يثير الضجة بطرح اكتتاب بقيمة ٧٠٠ مليون دولارا

اقرأ بهذه اللغة

طرحت شركة "غروبون" (Groupon) اليوم أسهمها للاكتتاب العام، وبدأت التداول في بورصة ناسداك (NASDAQ)، بعد أن واجهت بعض المشكلات، بالإضافة إلى تأرجح تحديد القيمة النهائيّة للاكتتاب ما بين ارتفاع وانخفاض، لتقف عند حوالي ٧٠٠ مليون دولارا، ليمثّل ثاني أكبر اكتتاب في تاريخ التكنولوجيا بعد شركة جوجل.

في حين قامت الشركة في البداية بتحديد سعر الاكتتاب في أسهمها بـ ٢٠ دولارا للسهم الواحد في الليلة الماضية، إلاّ أنّ أسعار الأسهم قفزت لتصل في ذروتها إلى ٣٠ دولارا هذا اليوم، واستقرّت عند ٢٦ دولارا. عملت غروبون على تعويم ٣٥ مليون سهما (أي ما يعادل حوالي ٥،٥% فقط من أسهمها الـ ٦٣٧،٣، بحسب تقارير "تيك كرنش" (TechCrunch)، لتصل قيمتها السوقيّة إلى ما يقارب ١٦،٦ مليارا.

وهذا التقدير يقارب تقييم الـ ٢٠ مليار دولار التي كان يدور الحديث عنها هذا الصيف. بالرغم من الكشف عن احتمال عدم إفصاح غروبون عن صافي خسارة بقيمة ٤٠٠ مليون دولار في عام ٢٠١٠، والتي أدّت إلى تراجع تقييمها من ٥ مليار دولار إلى ١٠ مليار دولار هذا الخريف، إلاّ أنّ هذا الاكتتاب يؤكّد بأنّ غروبون قد اتّخذت قرارا حكيما برفض عرض الـ ٦ مليار الذي قدّمته شركة جوجل.

ومع ذلك، لا نزال نترقّب ما ستؤول إليه الأمور وإن كان الصخب الأوّلي المرافق للاكتتاب سوف يستمر أو سينخفض، وإن كان سيزداد المشترون المحتملون حذرا، نظرا إلى العثرات التي شهدتها الشركة مؤخّرا، وازدياد عدد المنافسين.

إنّ عمليّة اكتتاب بهذا الحجم الكبير من شأنها تحفيز مواقع التعاملات اليوميّة حول العالم على النمو على أمل البيع لشركات عملاقة في الولايات المتّحدة، أو طرح نفسها للاكتتاب العام. فمن سينطلق تالياً في العالم العربي؟

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة