‎ بيروتنا‫:‬ منصة لبنانية لتحديد مطاعمك المفضلة وتشاركها

اقرأ بهذه اللغة

منذ بضعة سنوات، شعر ٤ شباب لبنانيين بالاحباط من غياب اي دليل للمطاعم فعال في بيروت وامضوا شهراً كاملاً يتجولون من صيدا الى طرابلس ويجمعون لوائح الطعام والصور من المطاعم‫.‬ وهكذا بنوا قاعدة بيانات موقع بيروتنا‫ Beirutna.com.‬

اطلق وسام وسامر قازان موقع بيروتنا في حزيران ٢٠١٠ واليوم تضم المنصة ٣٥٠٠ مطعم ومقهى في لبنان و١٢٠٠ لائحة طعام‫.‬ ‫"‬بيروتنا منصة اجتماعية تسمح للمطاعم بالتواجد على الشبكة الالكترونية والتواصل مع زبائنها لتحسين مقوماتها‫"‬، يقول سامر قازان‫.‬ الهدف الأساسي لهذه الشركة الناشئة هو افساح المجال للمطاعم بتحويل زبائنها من مجرد صفقة الى علاقة شخصية‫.‬ ويمكن لمستخدم بيروتنا ان يتابع أخبار مطعمه المفضل عبر الموقع وتقييم خدماته وأجواءه‫.‬

‎وتشجع المنصة ذكر الملاحظات التي تضم كل جوانب المطعم‫.‬ ‫"‬أريد ان تترجم المنصة مزاج المطعم أو المقهى وكل ما يحتاج معرفته المستخدم قبل ان يذهب ويتذوق الطعام‫"‬، يقول قازان‫.‬

‎لم يبدأ الأخوان قازان مسيرتهما المهنية في مجال الأغذية والمشروبات‫.‬ سامر حاصل على شهادة في علوم الكمبيرتر والشبكات المتطورة من الجامعة اللبنانية الأميركية في بيروت، بينما أنهى وسام ماجستير في الذكاء الاصطناعي من جامعة ستانفورد وهو اليوم مدير برنامج فريق لايف لدى مايكروسوفت‫.‬ من خلال استخدام علمه، بنى وسام خوارزمية متقدمة لمحرك بحث بيروتنا تستخدم الحروف لايجاد أسماء الأماكن اذا كان المستخدم يدخلها بطرق مختلفة‫.‬ هذا النظام القائم على الذكاء الاصطناعي يتعلم أيضاً أفضليات المستخدم ويقدم له التوصيات بناء على ذوقه‫.‬

‎موّل وسام وسامر شركتهما بأنفسهما كما وسجلا شركة مالكة تحت اسم بيروتولوجي (Beirutology)، ودفعا كل التكاليف فيما يتضمن حملات اعلانية على شبكة الانترنت وعلى الأرض‫.‬ ان المنصة غير جاهزة لتكون مكتفية ذاتياً بعد، ولكن الاقبال عليها يتزايد، هي اليوم تسجل ٤٥ ألف زائر شهرياً و٨٠٠ مستخدم ناشط على الموقع وألف مستخدم ناشط على تطبيق الآيفون المجاني الذي شهد ١٢٠٠ تنزيل منذ اطلاقه من شهرين‫.‬

‎المدخول المالي الأساسي الذي يعتمد عليه سامر ووسام هو الاعلانات وبرامج ولاء للمطاعم‫.‬ مع زيادة المصاريف، لا يفكر الأخوان قازان بالتراجع أبداً‫.‬ لقد جمعا فريق من الصحفيين المحترفين الذين يزورون المطاعم والمقاهي ويسجلون آراءهم ويراقبون السوق والأماكن الجديدة‫.‬

‎وفيما يتعلق بالتحديات، يقول سامر ‫"‬كوننا رواد أعمال شباب، لقد اضطررنا تأدية العديد من الأدوار مثل المبرمج والمصمم والمسوق وتحمل العديد من المسؤوليات لأنه من المكلف جدا توظيف أشخاص لهذه المهمات‫". عدم وجود الارشاد في لبنان لرواد الأعمال الشباب ومقدار المجهود والمال الذي يتطلبه تأسيس شركة هي أيضا ضمن التحديات، كما واضطر فريق عمل بيروتنا اعادة برمجة الموقع بطريقة تتلاءم مع ضعف سرعة الانترنت في لبنان.‬

‎سامر يعبر عن الاحباط في ما يتعلق بوضع ريادة الأعمال في لبنان‫،‬ ‫"‬هذا البلد لا يشجع رواد الأعمال الشباب أبداً‫". "من المكلف جداً تسجيل شركة قانونياً وكل الأمور اللوجستية مكلفة جداً من الايجارات الى الأثاث وتسديد الفواتير، ولكن لبنان بحاجة ماسة الى شركات ناشئة. يجب ان يتم العمل على المزيد من الوعي حول ريادة الأعمال والانفتاح أكثر نحو برامج الشركات الناشئة."‬
‎‫
يتم التحضير حاليا لتصميم جديد لبيروتنا يطلق في الأشهر القادمة، مع ميزات جديدة، ومنصة أخرى يعمل عليها الأخوان قازان في دبي اسمها uae.go-out.me، تملكها أيضا بيروتولوجي‫.‬ في حين بيروتنا يتنافس مباشرة مع مواقع أخرى مثل ElMenus  اذا توسع في القاهرة أو No5rog التي تخطط للتوسع في لبنان والامارات العربية المتحدة، حتى الآن بيروتنا قد اقتحم سوق صعبة‫.‬

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة