التركيز على تطوير الألعاب الإجتماعية بعد بيردي نَم نَم: جان كريستوف هولت من غاما بوكس [ومضة تيفي]

يناقش جان كريستوف هولت، أحد المطوّرين الرئيسيين للعبة الأيفون المشهورة بيردي نَم نَم، إنشاء استديو الألعاب الجديد "غاما بوكس" Gamabox الذي أطلقه بشراكة مع سعاد المرعبي إثر إنقسام فريق بيردي نَم نَم.

يناقش هولت أيضاً مسار الوعي الإجتماعي الذي يلتزمه غاما بوكس في تطوير الألعاب مع اللعبتين الجديدتين القادمتين: "علي هوود"، التي ستخلق شخصية تدمج بين علي بابا وروبن هوود؛ ولعبة "إحفظ الماء" التي ستساهم في رفع الوعي الجماعي حول هدر المياه في المنطقة. يشير هولت الى أن "هناك أشخاص يملكون هواتف محمولة أكثر من الأشخاص الذين يمكنهم الحصول على مياه صالحة للشرب، لذا تستخدم غاما بوكس لعبة على الهواتف المحمولة لتسليط الضوء على القضايا المهمة".

كما يتحدث هولت عن خاصية السماح لمطوّري الألعاب بالنشر مباشرة على غاما بوكس وكيف ستؤثر على الترتيب والفرص التي ستفتحها في المنطقة.

اقرأ بهذه اللغة

شارك