برنامج جديد يساعد المؤسسين الخليجيين على إيجاد تمويل

اقرأ بهذه اللغة

إذا كنت رياديًّا خليجيًّا لا يعرف من أن يأتي بمصدر تمويل، فلا تقلق بعد الآن، لأنه هذه السنة انطلق Entrepreneurs of Arabia  (أي "رياديو شبه الجزيرة العربية")، وهو برنامجٌ يركّز جهوده حصرًا على مساعدة المواطنين السعوديين والإماراتيين والقطريين على تحويل أفكارهم إلى شركات مموّلة بالكامل. 

أسس المنصّة كلّ من زيا حسن ومواطن إمارتيي، بعد أن ألهمتهما ثورة الربيع العربي وما تلاها. فيعتبر حسن أنّ "الهدف الأساس يكمن في إرساء التواصل بين أصحاب المبادرات والمرشدين والمستثمرين"، وتابع قائلاً إنّ "نسبة البطالة عند الشباب تبلغ حوالي 50% في المنطقة، وأسعار النفط مرتفعة، وتتوزع الثروات خارج المنطقة بدلاً من داخلها."

تنشأ فرص جديدة للمواطنين الخليجيين يومًا بعد يوم، على غرار تلك التي توفّرها شبكة صلة للإستثمار Sila Angel Investment Network. إلاّ أنّ Entrepreneurs of Arabia تصبّ تركيزها على مساعدة المؤسسين الشباب في تسويق منتجاتهم. وقد جذبوا إلى وقعهم الإلكتروني لغاية الآن أكثر من 50 رائد أعمال يحظى بالإرشاد ويعرض فكرة مشروعه أمام مستثمرين محتملين.

وطريقة عمل الموقع هي: يسجّل الرياديين مجّانًا في الموقع الإلكتروني، ويدخلون معلومات حولهم وحول فكرتهم وفريقهم والقيمة المقترحة. وتكون صفحتهم خاصّة بالكامل. ثمّ يقابل Entrepreneurs of Arabia الرياديين وينتقونهم، وينظّمون أفكارهم في صيغة وتصميم قد يساعدان على اجتذاب المستثمرين.

ويقول حسن إنّ المنصّة تدعو الرياديين إلى التوقيع على إتفاقية عدم إفصاح حرصًا على حماية أفكارهم من أي محاولة سرقة، فتمنع رياديين آخرين منتسبين إلى الموقع، على سبيل المثال، من أخذ أفكارهم المبتكرة.

تدعم المنصّة كذلك من يتقدّم بأفكار في مراحلها الأولى وتقوم بتطوير نماذج أصليّة. يقول حسن "إنّنا نعتمد سياسة مفتوحة ولا نرفض أحدًا". وبعد مساعدة الرياديين على تحسين فكرتهم، تجري ملاءمة الأفكار التأسيسية بفرص إستثمارية محتملة لدى صندوق خليفة لتطوير المشاريع ومؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة.

أمّا في ما يتعلّق بالاستثمارات الأولية والثانوية، فتساعد منصّة Entrepreneurs of Arabia الرياديين على التواصل مع لائحة المستثمرين لديها والتي تضمّ بين 300 و400 مستثمر. يؤكد حسن أنّ المبادرين لا يتكبدّون أي كلفة لهذه الخدمة، غير أنّهم يدفعون بين 2% و9% من رسوم الإستثمار في حال عثر المستثمرون على فكرة تعجبهم. لا شكّ أنّ "المستثمرين يدفعون مبلغًا مقابل النفاذ إلى أفكار جيّدة."

لا تنحصر المنظّمة على قطاع واحد فحسب، إنّما تركّز على الأفكار المبنيّة على العلم، التكنولوجيا، الهندسة، التعليم والرياضيات. أضف إلى أنّها تطلب من الشركات احترام الشريعة الإسلامية. وعندما تتصفّح الموقع الإلكتروني، ترى أنّ شركات مختلفة تتصدّر صفحته الأساسية، منها الشركات التكنولوجية ومنها المبنيّة على إدارة الأموال، ومنها تلك المتخصّصة في المنتجات التجميليّة والجمالية.

يمكن للرياديين والمستثمرين المهتمين الاضطلاع على أعمال المنصّة من خلال الموقع الإلكتروني التالي:

http://www.entrepreneursofarabia.com

 

 

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة