فايسبوك يطلق منصة في دبي تعلُّم التسويق على الشبكة الاجتماعية

اقرأ بهذه اللغة

بعد الإعلان عن المنصة الربيع الماضي، أعلن "فايسبوك" اليوم عن إطلاقه "فايسبوك ستوديو أدج" Facebook Studio Edge في دبي، وهي منصة تعليمية صمّمة لمساعدة الوكالات والمنظمات على الإنترنت على تعلّم كيفية التسويق على الشبكة الاجتماعية.

تمّ وصف المنصة الجديدة بـ "برنامج تعليمي وتقديري اجتماعي"، يقدّم سلسلة من الصفوف التفاعلية والذاتية من 10 إلى 15 دقيقة، تدرّب المستخدم على ثلاثة مواضيع أساسية: الصفحات، والإعلانات والتكنولوجيا (مثل واجهة برمجة التطبيقات لدى فايسبوك).

بهدف مساعدة المسوقين والمسؤولين عن المجتمعات الإلكترونية على تعلّم أفضل الوسائل على "فايسبوك" لدعم استراتيجيات تسويقهم الإلكترونية، تعهّد "فايسبوك" بأن يستمرّ في إطلاق حصص جديدة وتحديثات فيما يتابع في تطوير شبكته الاجتماعية.

يمكن للأفراد أيضًا كسب شارات فيما يتقدّمون في الصفوف أكثر. إضافة إلى الشارات، ثمة أيضًا مكافآت " فايسبوك ستوديو" Facebook Studio Awards، التي تسمح للأفراد في عرض مستوى خبراتهم في التسويق على "فايسبوك".

ما زالت المنصة الآن في نسختها التجريبية وهي متوفرة لأعضاء الفرق من خلال التسجيل هنا لطلب إذن بالنفاذ إليها.

أدناه ستجد تعليقات الحاضرين خلال فعالية البارحة في دبي، التي جرت على "تويتر" عبر استخدام وسم (هاش تاج) #FBStudioEdge

غرّد @mony_بعض الإحصاءات المتعلقة بكيفية تفاعل المستخدم مع غيره على "فايسبوك". 

غرّد @AbbasAlidina مباشرة خلال الفعالية وذكر بعض النصائح الأساسية للتسويق على "فايسبوك". 

أضاف @AliSABKAR، إبقاء المحتوى مثيرًا لاهتمام مستخدميك ومجتمعك على الإنترت هامّ.  

كشف @JustFalafelعن استراتيجيته التسويقية على "فايسبوك" (قم بها داخليًّا). 

 

بعد أن قام "فايسبوك" بالإعلان عن منصة "جراف سيرتش" مؤخرًا، قام الآن بتغيير نموذج تموّله ليركّز على التسويق. إذًا لم يعد الموقع مجرّد وسيلة للقاء الأصدقاء على الإنترنت ومشاركة أمور مع بعضهم البعض، فبفضل إطلاق "فايسبوك ستوديو أدج" في دبي، بات "فايسبوك" الآن يولي اهتمامًا كبيرًا بالتسويق، واضعًا هذا الأخير في أعلى الوظائف على المنصة.

هذا أمر مبشّر بالنسبة لمنصة "سوشيل واير" Social Wire التي تستخدم إعلانات "فايسبوك" المعزّزة، لكن إن أصبح "فايسبوك" يركّز على التسويق أكثر من اللازم، فقد يبدأ المستخدمون باستخدام منصات مشاركة اجتماعية أخرى. حتى ذلك الحين، ستستمرّ الشبكة الاجتماعية في تأمين منصة وسطية، تخوّل المستخدمين من بناء روابط مع بعضهم البعض فيما تسمح للمسوقين من الاستفادة من البيانات التي تجمعها.

بالنسبة لفريق عمل "فايسبوك ستوديو أدج"، فإنّ دبي هي مجرّد نقطة انطلاق، أمّا بالنسبة لوكالات الشرق الأوسط، فدبي هي فرصة جيدة لتحسين بعض المفاهيم الأساسية.

 

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة