دروس من قصص نجاح في هونغ كونغ والكويت خلال فعالية ستارتب كيو8

اقرأ بهذه اللغة

قال أحد المشاركين في فعالية "ستارتب كيو8" Startup Q8 "لا يمكنني أن أصبح أفضل مما أنا عليه". وهكذا انعقدت الفعالية للمرة الثالثة في الكويت بشكل جيد، ويعزى الفضل في ذلك إلى المتحدثين عبد العزيز اللوغاني وهوي وان والدكتور نايف المطوع، وأكثر من 70 شخص شاركوا فيها. وكان من الرائع لقاء الكثير من المواهب الشابة والرياديين الشغوفين.

وكالعادة، انقسمت الفعالية إلى ثلاث جلسات مع ثلاثة متحدثين: 

1 ـ التمويل في المرحلة التأسيسية مع عبد العزيز اللوغاني

اعتلى عبد العزيز المنصة وبدأ يشرح دورة التمويل التي تمر بها الشركات الناشئة. وناقشنا تجربته مع شركة ناشئة سابقة (موقع طلبات دوت كوم 6alabat.com وهو أحد أكثر الشركات الناشئة نجاحاً في الكويت). وكان النقاش الذي تلا مثيراً للاهتمام أيضاً وتركّز على غياب المال المستثمر جيدًا في الكويت. 

شاهد أدناه المقابلة المصورة الكاملة بالإضافة إلى مقدمة قصيرة عن "ستارتب كيو8" (الصوت منخفض بعض الشيء لذلك ضع السماعات وارفع الصوت إلى أعلى مستوى).  

2 ـ لنتعلم من تجارب هونغ كونغ مع هوي وان (اتصال عبر سكايب)

تركّز النقاش مع هوي وان، وهو ريادي متسلسل من هونغ كونغ، على تجربة هونغ كونغ في بناء بيئة حاضنة للشركات الناشئة. وتضمنت أبرز الخلاصات:

1 ـ برزت في هونغ كونغ في بعض الشركات الناشئة الجيدة (على سبيل المثال 8SecurtiesوOutBlaze  و6waves وDivide ) والملفت أن معظم المؤسسين ليسوا مواطنين من هونغ كونغ.

2 ـ يشهد مجتمع الشركات الناشئة نموًّا متزايدًا. بدأ يتجلى عبر فعاليات شهرية مثل "ستارتب كيو8" ومن ثم ساهمت مساحات العمل المشتركة في تسريع حس الجماعة، وبناء روابط بين الرياديين والشركات الناشئة وخلق مركز أعمال محوري.

3 ـ تحاول الحكومة جاهدة مساعدة الرياديين والشركات الناشئة ولكنها لا تزال متشبثة بعقلية قديمة وبيروقراطية. ولم تحصل أي من الشركات الناشئة التي أعرفها على مساعدة من مبادرات أو برامج حكومية.

4 ـ وكما هي الحال في الشرق الأوسط، لا يزال الرياديون والأشخاص الموهوبون يشعرون بضغط من أهاليهم وعائلاتهم للعمل في شركات كبرى بدلاً من شركات ناشئة. وفي هونغ كونغ تحتاج الشركة الناشئة إلى الحديث مع أهل شخص تريد توظيفه قبل توقيع عقد معه! 

3 ـ مقابلة مع الدكتور نايف المطوع (@DrNaif) مؤسس "الـ99" the99 (مجموعة تشكيل)

كنا سعداء جداً بأن يكون الدكتور نايف المطوع حاضرًا معنا. لم أفكر يوماً بأن أكون قادراً على استضافته بهذه السرعة في "ستارتب كيو8" ولكنه كان لطيفاً بما يكفي لقبول دعوتنا. وأخذنا الدكتور نايف في رحلة بناء سلسلة "الـ99" التلفزيونية المستوحاة من كتاب يحمل العنوان نفسه، من الأيام الأولى، كاشفاً الصعوبة ولكن الإثارة التي تنطوي عليهما تجربة الريادي الذي يحاول بناء شركة دولية. شاهد أدناه المقابلة كاملة لترى إجاباته على الأسئلة التي طرحناها:   

ـ كيف بدأ كل شيء؟

ـ كيف كانت "تشكيل" حين بدأت وهل تبدو كما هي الآن عليه؟

ـ كيف قررت أن تنتقل من علم النفس إلى الكتابة للأطفال؟ وهل كانت هناك ردة فعل من أهلك؟

ـ كيف حصلت على التمويل؟

ـ كيف تدير الشركة من عدة مواقع؟

ـ هل لديك أي موظفين كويتيين؟

ـ هل تشارك حاليًّا في إنتاج "الـ99" وكتابته؟ 

قابلنا الكثير من الرياديين المحليين المثيرين للاهتمام والموهوبين والشباب والطموحين وآمل أن يستمر ذلك. وفي النهاية أريد أن أشكر كل من ساهم في إنجاح هذه الفعالية وأخص بالشكر "مجموعة الاستثمار جلوبل" Global Investment House لتأمين مكان لإقامة الفعالية و"88 فيجونز" 88visions لعملها الرائع في تصوير الفعالية.

اقرأ بهذه اللغة

شارك

مقالات ذات صِلة